روايات

رواية رحلة إلى عالم الأمومة الفصل الرابع 4 بقلم آية ياسين

رواية رحلة إلى عالم الأمومة الفصل الرابع 4 بقلم آية ياسين

رواية رحلة إلى عالم الأمومة البارت الرابع

رواية رحلة إلى عالم الأمومة الجزء الرابع

رحلة إلى عالم الأمومة
رحلة إلى عالم الأمومة

رواية رحلة إلى عالم الأمومة الحلقة الرابعة

– مامي..عايزة أروح خطوبة صاحبتي.
– صاحبتك مين؟
-….
– آه..تمام هي الخطوبة دي امته؟
– بكرة.
– تمام..ابقي روحي.
– هي قالتلي هاتي مامتك معاك..هي بتحبك أوي.
– هي عارفاني!
– أكيد يا مامي..هتيجي؟
– هشوف كدة.
– تعالي يا مامي عشان خاطري..صاحبتي وحيدة وملهاش غير جدتها اللي عايشة معاها وهي بتعتبرك زي مامتها وهتفرح لو جيتي أوي.
– خلاص هاجي إن شاء الله.
بعد يوم
– مامي..إيه رأيك؟
– امسحي القرف اللي علي وشك ده.
– ليه بس؟

 

 

 

 

– البنات المحترمات مبيخرجوش من بيتهم وهم حاطين ميك آب عشان حرام وعيب.
– يوووه..كل حاجة حرام وعيب..أنا زهقت البناطيل حرام وصوري ع الفيس عيب والميكب كمان حرام..مالك يا مامي أنت اتغيرتي أوي
– اتغيرت الأحسن..مش عارفة ليه لما الواحدة بتحاول تقرب من ربنا بتبقي معقدة ووحشة..بصي الميك آب هيتشال من علي وشك دلوقتي يا إما مش هتروحي الخطوبة.
– يا مامي..مش هينفع.
– ليه يا حبيبتي..أنت جميلة من غير ميك آب علي فكرة.
– لا..أنا قمحية بحط بودرة عشان تفتح بشرتي.
– أنت لونك قمحي ودي خلقة ربنا المفروض تبقي راضية وفخورة بلونك وبعدين أنت زي القمر مش محتاجة بودرة كدة.
– طب والروج؟
– بلاش روج.
– خلاص مش هحط ميكب آب..بس بجد أنا حلوة من غير الميكب آب؟
– حلوة بس؟ ده أنت زي القمر يا ست البنات.
– الخطوبة كانت حلوة يا مامي.
– آه..بس حاولي تبعدي عن صاحبتك دي.
– ليه يا مامي؟
– حقودة وبتبصلك بقرف ومن تحت لتحت.
– لا طبعا..دي بتحبني أوي.
– محصلش أنت متعرفيش سمعتها بتقول إيه لخطيبها عليك.
– قالت إيه؟
– بتقول إنك شايفة نفسك علي الفاضي و عاملة فيها ستنا الشيخة وبقيتي تلبسي واسع وكبرتي نفسك وكلام وحش تاني بلاش أقوله.
– وهي ليه تقوله كدة؟
– عشان قالها ما شاء الله صاحبتك شكلها محترمة.
– هي بجد بتكرهني وشايفاني معقدة؟
– ربما.

 

 

 

– خلاص هبعد عنها..أنا مصدقة كلامك يا مامي لأنك معلماني من صغري إني مثقش في حد أكتر منك لأنك أكتر حد بيحبني ويخاف عليا وعلي مصلحتي.
– حبيبة مامي..خلاص ابعدي عنها خالص.
– يارب ألاقي صديقة أفضل منها.
– إن شاء الله يا قلب مامي.

يتبع…

اترك رد