روايات

رواية اوقعتني في حبها بشده الفصل السابع 7 بقلم دنيا فادي

رواية اوقعتني في حبها بشده الفصل السابع 7 بقلم دنيا فادي

رواية اوقعتني في حبها بشده البارت السابع

رواية اوقعتني في حبها بشده الجزء السابع

اوقعتني في حبها بشده
اوقعتني في حبها بشده

رواية اوقعتني في حبها بشده الحلقة السابعة

عمرو : وانا كمان بحبك وهجبلك الي عايزو ياحبي..
ويتصدم لما يشوف ريتال جايه نحيتو
عمرو بينزل مروان ويدخلو العربيه ويكلم قمر : روحو انتو المكان الي عايزينو وابقي ابعتيلي اللوكيشن في حاجه مهمه هخلصها واجي ياله روحييي
قمر بإستغراب : ماشي
وبيمشو
_:.
عمرو : الصدف كترت ها!!
ريتال بتفاجؤ : عمرو!!
وتكمل بضحك : انت اي الي جابك هنا كمان
عمرو : ام السؤال اي كل ما تشوفيني تسأليه ده
ريتال : لا بجد
ندي بصوت منخفض : مين القمر
ريتال : ششش

 

 

عمرو : ده مكان شغلي انتي بقا اي الي جايبك هنا ،، ولا انا عشان قولتلك امبارح ممكن اشوفك فا جيتيلي مكان شغلي!!
ريتال : لا طبعا ،، انا مستنيه اختي هي بتشتغل هنا برضو
عمرو : بجد!! اسمها اي
ريتال : ليي
عمرو بإبتسامه : عشان اشكرها انها كانت السبب في ان اقابل واحده زيك في حياتي
شمس : اي يجماعه اتأخرت
ريتال بخجل تشد شمس ويمشو
_:.
ندي : مييينن ددده
شمس : ايواا مين ددده
ريتال : معررررفش.
ندي : وحياه امك
ريتال : اتلمي ،، معرفش الله
شمس : كداابه ،، دي تاني مره اشوفو معاكي
ندي : اوبا ،، والله الولا عسل وبيقول كلام سكر
ريتال بنرفزه : ششش ايييي العبططط والهبللل ددده قولت معرفوش يعني معرفوش و لو قولتو كلمه كمان هروح البيتتت ماااشيييي
شمس بصوت منخفض : والله تعرفو
ندي بصوت منخفض : خلاص هي هتعترف لوحدها
________________________________________
بعد ساعه عمرو بيروح ل قمر ومروان
قمر : اتأخرت لي يا عمرو
عمرو : اتشغلت شويه
قمر : عادي ولا يهمك
_:.
قمر : فاكر المكان ده!! كانو يخرجونا هنا واحنا صغيرين بس مكنش في غير اللعبه دي ودي ودي وتشاور عليهم
وتكمل بإبتسامه : كنت تزقني علي الكور دي كنت اقولك عملت لي كده تقولي مزاجي كده
وتكمل بإستفزاز : بصراحه كان دمك تقيل اوي
عمرو بتفكير : بجد!!

 

 

ويزقها علي الكور
قمر بشهقه : يييه اي الي عملتو ده انا كبرت علي اللعب ديي
وتكمل بضحك : يخربيتك الناس هيقولو عليا اي منك لله
عمرو : مش دمي تقيل
قمر : ولسههه تقيلللل
مروان : انتو جايبني هنا عشان تلعبو انتو
قمر : ما المكان كلو قدامك مليان العاب اختار الي عايزو
مروان : بس انا زهقت من الالعاب دي
قمر : زهقت!! طب عايز اي دلوقتي
مروان : عايز اكل
عمرو : ماشي هجبلك اكل بس بعديها هنروح البيت عشان عندي شغل اتفقنا؟
مروان : ماشي بس هتخرجوني تاني
________________________________________
12:00PM بليل
ريتال : اظن ان الوقت مت..
عمرو بتسرع : بصي انا عارف ان الوقتت متأخررر بس معرفش انا لي اتصلت بيكي
ريتال : مهو ياعمرو مينفعش كده مفيش سبب يخليك تكلمني وكمان في الوقت ده
عمرو بتفكير : طب اي رأيك انا عزمك علي الغدا بكرا في مطعم ال ******* ****
ريتال : حيلك حيلك ومين قالك ان هاجي اصلا
عمرو : مهو انتي لو مجتيش انا هجيلك مكان شغلك
ريتال بأريحيه : وقفت شغل
عمرو بتفكير : ااامم ااااه اختككك هوصلك عن طريقق اختك مش شغااله معانا في الشررركه
ريتال بصدمه وتبلع ريقها وتتكلم في ذهنها : يخربيتك يا شمس دوناً عن كل الشرك الي في الدنيا اشتغلتي في دي
عمرو : ها استناكي؟؟
ريتال : هشوف
عمرو : عموما هستناكي ومتأكد انك هتيجي

 

 

ويقفل السكه
عمرو بحماس : ياارب تيج..
ييييه اييييي يماما ويحط ايدو علي قلبو ،، اي الي مصحيكي لحد دلوقتي
فاتن : وانت اتخضيت كده لي
عمرو : اصل الانوار مطفيه وحضرتك واقفه في الضلمه والمفروض الكل نايم
فاتن : وانت منمتش لي
عمرو : داخل انام اهو
فاتن : استنا ،، كنت بتكلم مين
عمرو : ده حد من الشغل
________________________________________
ويجي المعاد
عمرو بحزن ويتكلم في ذهنو : خلاص ياعمرو مستني اي هي اكيد مش جايه
ويتفاجئ بيها وبجمالها كالعاده
________________________________________
حور بإستغراب : انتي اي الي مقعدك في مكتبي
شمس : افندم!! ده مكتبي
حور : اييي!!!
وتكمل بعصبيه : مكتبك اي ده مكتبي انا قوميي فوراً
شمس : لا بصيي يا شاطره انا مش هتحرك تاني مش كل واحد هيجي يقومني من مكتب ويقعدني في مكتب تاني
حوار : انتي مين الي قعدك هنا
شمس : واحد اسمو عمرو باين
حور : عمرو!!!!
شمس : ااه شوفي بقا لو عندك مشكله معاه روحي حليها لاكن مش هقوم من هنا
وتقعد علي المكتب
شمس : وبصراحه المكتب عجبني
_:.
حور بعصبيه : اييي الي عمرو عملو ده ازاي يخلي واحده تقعد في مكتبي
فارس : والله انا استغربت زيك
حور : اومال لو كان صاحب الشركه كان عمل اي
فارس : خلاص ياحور
حور بدموع وتقرب لي : بجد عمرو ضايقني اوي بالتصرف الي عملو ده ياحبيبي ،، يعني دلوقتي هي خدت مكتبي الي جمب مكتبك انا هقعد فين ،، لولا انو ابن انكل رأفت وان استاذ خليل صاحب الشركه بينفذلو كل الي عايزو مكنتش سكت علي الي حصل
فارس ويبعد عنها : خلاص يا حور حقك علي انا
حور : هو انت مش صاحبو!! كلمو وخلي يرجعلي مكاني
فارس : ماشي هبقا اشوف الحوار ده
________________________________________

 

 

ريتال بضحك : والله،، ده انت دمك خفيف بقا
عمرو : مع ان اتقالي عكس كده
ريتال : هو انا مممن اسأل سؤال
عمرو : قولي
ريتال : يعني انت من عيله معروفه زي ما قولت لي انت موظف في الشركه دي وهي مش في مستواك رغم انك ممكن تفتح شركه
عمرو : مش حابب كده ،، من وانا صغير وانا كل حاجه بحب اعملها بنفسي لحد ما كبرت وانا بحب اوصل لل عايزو بنفسي منغير مساعده من حد ،، رغم ان ممكن بأشاره واحده كل احلامي تتحقق بس مش هتبقا الفرحه زي ما اشوف تعبي الي بإيدي بيتحقق قدامي
ريتال بتسمعو وهي مبتسمه ومنبهره وعيونها تلمع من الكلام
ريتال : حقيقي انا منبهره بالكلام ده وعموما ياعم ربنا معاك وتحقق الي عايزو،، طيب انا لازم اروح
عمرو : اوصلك!!
ريتال : لا انا هروح لوحدي
عمرو : خلاص كده بقينا صحاب ها
ريتال بضحك : ايي!!
عمرو : مش اتعرفنا علي بعض
ريتال : انا ماشيه يا عمرو
عمرو بضحك : يبقا بقينا صحاب
_:.
عمرو بيروح البيت
فاتن : اي الي جابك من الشغل بدري!!
عمرو : انا مكنتش في الشغل اصلا
فاتن : عارفه
عمرو بضحك : و عرفتي ازاي
فاتن بجديه : وعارفه انك كنت واحده
عمرو : حضرتك بترقبيني بقا
فاتن : وياترا مين دي
عمرو : ريتال
فاتن : طبعا هي الي واكله عقلك وهي السبب في انك مش عايز تتجوز قمر مش كده؟
عمرو : لا مش كده انا مبحبش قمر اصلا هي مالها بقمر
فاتن : هي السبب في انك مش شايف قمر ومش شايف حبها ليك

 

 

عمرو : وهي مااالها ريتااااال
فاتن : اومال كنت معاها لي
عمرو : عادي سوء تفاهم وبنحلو
وبيطلع اوضتو
فاتن بعدم تصديق : ماشي ياعمرو
فاتن في ذهنها : طول ما البنت دي في حياتك انت مش هتتجوز قمر وانا هتصرف وهعرف البنت دي بالنسبالك اي يا عمرو
فاتن وتتصل برقم غريب : اعمل الي هقولك عليه …..

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية اوقعتني في حبها بشده)

اترك رد