روايات

رواية تعذبت كثيرا لأجلك الفصل الرابع 4 بقلم مجهول

رواية تعذبت كثيرا لأجلك الفصل الرابع 4 بقلم مجهول

رواية تعذبت كثيرا لأجلك البارت الرابع

رواية تعذبت كثيرا لأجلك الجزء الرابع

رواية تعذبت كثيرا لأجلك الحلقة الرابعة

تاني يوم…
صحيت اية وعيونها ور’مة من كتر العياط
(ودا لسبب هنعرفه مع الاحداث)
صباح الخير يابابا
صباح النور يا قلب بابا.. هاتعملي اي دلوقتي كويسة
الحمد لله يابابا
تعالي ياحببتي اقعدي جمبي هنا
قوليلي انتي كنتي بتعيطي لية.. ومتحاوليش تكدبي عليا
انا بعيط ف. فين مانا كويسة اهو.. بس علشان تعبانة شوية
اية يابنتي لاخر مرة هقولك انتي جوهرة تستاهل انها تتشال جوا القلب ومش علشان امي مشيت وسابتني يبقي انتي كمان تبقي زيهاا
حاضر يابابا ربنا يخليك ليا يارب وميحرمنيش منگ
تعالي في حضني ياحببتي… وحضنته
في نفس الوقت ايجت هادم الزات ويفرح الجماعات وعد
اي دا خي’اااانة.. ومين بابا واختي.. ياااه اخر ما كنت اتوقع.. اهئ اهئ اهئ
وفي لحظة باباها حدف الشبشب في وشها
انا مش عارف البت دي طالعة مين.. يارب انا عنري ماعملت اي حاجة وحشة في حياتي علشان يكون في حياتي مصيبة زي البت دي

 

 

 

 

 

 

الاه اعترض بقا يا كريم اعترض.. دلوقت بقيت مصيبة
دا انا بلسم يتحط علي الجرح يولع اي والله زيمابقولك كدا
خلاص بقا يابابا دي اختي برضو.. تعالي يا دودو في حضني
وعد بقت تتنطط في الارض وتقول هيييح جايلگ يافواز يا اخوي ونطت في حضن باباها واختها…
تعالي يا مصيبة حياتي… ربنا يخليكوا ليا يارب وميحرمنيش منكم ابدا ياحبايبي
تحدثت وعد بنبرة حزن مصطنعة
بابا عايزة اقولگ حاجة صغننه اقد كدهون 🤏
عايزة اي يا اخرة صبري
الاه مابراحة علينا شوية يا عم الحج دا انا كن…. وقطع كلامها رن الجرس
روحي افتحي يا اية وانتي كنتي بتقولي اي
راحت اية تفتح وكان احمد
اي دا القمر بنفسه هو اللي فتحلي
اية بكسوف اتفضل يا ستاذ احمد
ازيك ياعمي… ازيك يا وعد
ازيك يا خطيب اختي.. تعالي احضرنا
خير ان شاء الله ناوية تف’جري الكلية ولا حاجة
شوفتي حتي خطيب اختك عارفگ اتكسفت بقا وروحي اعمليلينا طقم نسكافيه
لية يا بابا طقم نسكافيه انتوا عازمين الشارع ولا حاجة…..
صبرني يارب انتي يابت انتي اي عام’ية قومي اعملي واسكت بكلمك انفخك
الاه طب متزوقتش رايحة اهو ربنا علي الظالم.
طب اسيبكوا لوحدكوا شوية عن اذنكوا
____________

 

 

 

 

 

في مكان بعيد في حتة مهجورة
واحدة مر’بوطة ومرمية في الارض وشعرها مجعد ووشها شا’حب وهدومها قديمة ومتط’عة
دخل عليها شاب كبير بعضلات وجسم رياضي في بداية الاربعينات
هاا يارب تكوني مبسوطة معانا هنا يا ياست فيزور
انت مين وعايز مني وحاسبني هنا الفترة دي كلها لية خليني امشي من هنا وانا اوعدك والله ما هقول لحد بس خليني ارجع بيتي
ههههههههه تسدقي ضحكتيني ترجعي فين دا انالسه معملتش حاجة استني بس وهتشوفي بنفسك عيلتگ وهي بتدمر قدام عينيكي
حررام عليك انا عملتلك اي انا مش فاكرة اني اعرفگ ولت شوفتك قبل كدا
مش فاكراني اه وكمان مش تعرفيني دي ايوا بس انا انا اعرفگ واعرفك عز المعرفة كمان
ووقف قدامها بشموخ وقال بصوت جوري انا حسن اسلام الهوراي ابن اسلام الهوراي
اي … انت ابن اسلام الهوراي
اي بيفكرگ بحاجة الاسم دا.. اكيد بيفكر تحبي تقولي انتي ولا اقول انا ولا اقولك انا مش هتكلم بس هخليكي تعملي تتمني المو’ت علي اللي هتشوفيه
استني انت رايح فين مستبنيش هنا لوحدي ياحسسسسسن
___________

 

 

 

 

 

في بيت اية
هاا ياستي تحبي نكتب الكتاب امتي
بالسرعة دي… اقصدي يعني احنا ممكن نستني شوية
واي اللي مانعك انتي خايفة من حاجة
لا هخاف من اية بس..
مفيش بس هاا موافقة
موافقة
وفي لحظة دخول والد اية ووالد احمد
يعني نقدر الف مبروك مقدما ياحج كريم
الله يبارك فيك يا حج وعقبال مانشوف عيالهم يارب وافرح بيكي يا وعد ياحببتي
يبقي علي بركة الله. كتب الكتاب الخميس الجاي
اية سمعت كدا وقلبها اتنفض مرة واحدة وكانت بنغزة في قلبها بس حاولت تبقي طبيعية
ولكن هل لقدر الانسان ان يتغير لمجرد اسباب في الحياة

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية تعذبت كثيرا لأجلك)

اترك رد