روايات

رواية خائني الفصل الثاني 2 بقلم أسماء محمد

رواية خائني الفصل الثاني 2 بقلم أسماء محمد

رواية خائني البارت الثاني

رواية خائني الجزء الثاني

رواية خائني الحلقة الثانية

سليم وهو بيبص علي رحاب: انتي طالق
رحاب بصت بصدمه والدموع نازله من عنيها زي الشلالات
منه بحقد وشماته وهي بتبص عليها: بالتلاته ي سونسون
سليم: انتي طالق بالتلاته
رحاب بصريخخخ وهي بتضربه علي صدره: لييييي تعمل فيااا كده دنااا وقفت قصاد اهلي عشانكككك وقاطعتهم وبدات معاااك من الصفرررر لحد مبقيت اكبر دكتور في اسكندريه دنااااا بعتهم كولهمممم واختارتككككك انتتتت ليييي تعمل معاياااا كده دي اخره العيششش والملح دي اخره حبيييي ليكككك تكسرني وتجرحني بالشكل ده لييييي يلعن قلبي اللي حبكككك وانت ببرود اعصااااب غرزت سكينه تلمه في قلبي

 

 

منه بفرحه وهي شايفاها كده: سونسون خرج الجربيع دي براا
سليم لسه هيقرب منها
رحاب استجمعت قوتها ووقفت وبصت ليهم بجمود : لا بحبيبتي انتووو اللي برااا الفيلا دي بإسمي وكمان العياده بإسمي
منه بصدمه: انتي بتقولي ايه
سليم بغضب: انا عملتلك توكيل بس منتزلتش
رحاب وهي بتبص عليهم يستحقار: عشان كنت متوقعه منك اي لحظه وطيناه وغدر طبعا بالتوكيل اللي عملتهولي استنزلت عن كل املاكك بإسمي وبعدين كله هيروح فين كله لابني حبيبي اللي جاي
سليم: ااه يوطيه ولسه هيرفع ايده ويضربها رحاب مسكت ايده
رحاب: دا كان زمان ي سليم بيه انما دلوقتي ولطشته كف قوي دا عشان كنت هتمد ايدك علي ستك يواطي متخلقش اللي يمد ايده عليا براااا اطلعووو برااااا

 

 

اي مصدوم كنت مفكرني هبق ضعيفه وهسمحلك تكسرني انا صحيح مكسوره بس لاولهه مكنتش قويه كده اخرجو برااا يلاااا
بعد خمسه وعشرين سنه
رحاب وقفه وبتبص علي ابنها بفخر وهو بيتخرج من كليه الطب وفخوره بيه وانه مخيبش املها

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية خائني)

اترك رد