روايات

رواية أنت عمري الفصل العاشر 10 بقلم سلطان زماني

رواية أنت عمري الفصل العاشر 10 بقلم سلطان زماني

رواية أنت عمري البارت العاشر

رواية أنت عمري الجزء العاشر

أنت عمري
أنت عمري

رواية أنت عمري الحلقة العاشرة

طلعت البيت وحاسس اني كنت بحلم مش مصدق اني شفتها
وأنها كانت راكبة جنبي مسكت موبايلي قولت انضف امه بقا
علشان لو حصل ومسكته تاني تلاقيني ابيض ياورد
ودخلت ع الأسماء جبت رقمها وطلبتها
_ أوعي اكون صحيتك من النوم
هاجر ..أنا كنت فعلا خلاص هروح في النوم
_كويس اني لحقتك قبل ما تنامي علشان اسمع صوتك
هاجر..انت مش هتنام علشان شغلك ولا ايه
_ أنا ياهاجر غيرت مواعيد نومي علشانك..شقلبت حياتي بس
علشان اشوفك الصبح وانتي نازلة
هاجر..وايه كمان ياعمر
_ ركبت كاميرات في المحل علشان اشوف وانتي جايه من
بعيد واطول النظر فيكي وكاميرا تاني ع شباكك علشان ارحم
نفسي من الروشة الي كنت فيها كل شوية طالع داخل لما
كنت بدوخ
هاجر .. 😂😂😂 هي وصلت لكاميرات كمان
_ لما اشوفك الصبح هوريهالك علشان تتاكدي
هاجر ..مصدقاك ياعمر. ..وايه كمان

 

 

 

_ كنت بمشي وراكي وبرقبك كنت شاكك انك مرتبطة بحد
هاجر ..ايه الي شدك ليا لدرجة دي يعني ما الدنيا مليانه بنات
_ والله ما اعرف من اول ثانية شفتك وانا مش علي بعضي
ومش مظبوط خالص ع قد البهدلة الي كنت فيها بس كنت
مبسوط وفرحان عمري ما حسيت الأحاسيس دي وبعمل
حاجات أنا نفسي بستغربها
هاجر ..حاجات ايه ياعمر
_ 😂😂😂 هقولك بس اوعي تستعبطيني ولا تقولي عني اهبل
هاجر ..لا والله ابدا بالعكس قول بقا يلا
_ كنت بطلع اقعد ع سطح واحد صاحبي ارخم خلق الله
وكنت بستحملة بس علشان اشوفك من فوق واخدت بالي من
الكام يوم الي مكنتش بنزل فيهم المحل انك بتفتحي الشباك
كل شوية وبتبصي ع المحل ولما نزلت وشوفتيني رزعتي
الشباك جامد
هاجر .. 😂😂😂😂😂😂
_ ليه يا هاجر قفلتي الشباك كده
هاجر ..علشان انت بارد ..أنا مش عارفه مالك ولا حصلك اي
ومكسوفة اسال عمو ولما لقيتك كويس قفلت خلاص اطمنت
_ وايه كمان

 

 

 

هاجر . كان نفسي اقولك متغبش كده تاني
_ يالهوووووووووووووووي واي كمان
هاجر ..بقولك اي أنا عندي محاضرات الصبح وعايزة انام يلا تصبح ع خير
_ اي ده في ايه
هاجر …يلا خد بالك من نفسك ياعمر
وقفلت 🙄

تاني يوم وهي نازلة مشيت ع طول مع اني كنت لابس
ومتشيك ومغرق همومي برفيوم كلمتها وقفلت معايا علي
في الموصلات كلمتها بليل وفضلت تحكيلي عنها كتير
وتحاول تعرف عني كل كبيرة وصغيرة في حياتي طبعا
خبيت عنها كل حاجه وحشه عملتها واتفقنا اني بعد السنة دي
ما تخلص هتقدم وحكتلي عن اخوها الكبير واني الكلمة
كلمته والبيت ده هو الي مشتريه بفلوسه وأنه بيبعتلهم كل
شهر فلوس ومدلعنها اخر دلع
حبيت شخصيتها جدا وكل ما اقرب اكتر وافهمها يبقا عايز
اضرب نفسي بالشبشب علي سوء ظني ليها رقيقة جدا
وبتتقمص وتزعل من ابسط حاجه وهادية وذكية ولماحة اوي
ومش بتنسي وبتسمعني وانا بطبعي كنت بمل بسرعة ومليش
خلق بس معها هي اتعلمت طولة البال والصبر ولما سالتها اي
اكتر حاجه عجباكي فيا قالتلي بص الاول كان عاجبني جنانك
بس لما اتكلمت معاك عجبني حبك ليا اوي وحنيتك خطفتني
اوووي وكمان انت حبتني بالطريقة الي بحبها وكان نفسي
فيها .. قولتلها طريقة ايه دي ياهاجر
قالتلي يعني انا مش عايز اتجوز جواز صالونات أو أعيش
حياة تقليدية كل ما بحبك وبتعلق بيك اكتر كل ما بخاف
وقلبي بيتقبض اوي ياعمر
ليه ياهاجر الخوف معقولة تخافي وانا معاكي طب تيجي ازاي دي
قالتلي خايفة حبك ليا يقل اهتمامك بيا ولهفتك عليا بعد ما
تضمن وجودي تهملني زاي ما بشوف مع صحابي وبسمع
خايفه تخوني أو تتغير

 

 

 

قولتلها ..عمري ما هتغير أنا ما صدقت اني لقيتك وعمري ما
هزعلك ابدا علشان خاطري انسي الخوف
اخوها الصغير بقا يلاحظ وقفتنا في المحل مع بعض وبقا
مركز اوي معايا وبيبص ليا بصات غريبة وانا بكبر دماغي
وبعمل نفسي مش شايف وبقا يجي يشتري وبحاول افتح
معاه كلام لحد ما اتصاحبنا وكلمني كان عايز يشتري كلب
وكلمتله واحد حبيبي راح معاه جاب الكلب وحكالي عن
البنات الي ماشي معها ومعجبين بيه وبصراحة مستحمله بس
علشان هاجر
مرت الايام والبت الي كانت بتكلمني باستمرار ولازقة بقت
تيجي المحل وعايزة تعرف مالي ورسمه بقا ع جواز شفها مره
معايا وشفها تاني معايا واحنا نازلين من الشقة وبصلي الي
هو الله يسهلك ياعم وانا جاتلي حالة ارتباك وكنت عايز
الأرض تنشق وتبلعني وبدعي واقول يارب ما يقولها
من بعدها قطعت علاقتي بيها نهائي من حالة الخوف والرعب
والقلق الي كنت فيهم

يتبع….

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة الرواية كاملة اضغط على : (رواية أنت عمري)

اترك رد