روايات

رواية عشق الثعبان الفصل الثاني عشر 12 بقلم منة أحمد

رواية عشق الثعبان الفصل الثاني عشر 12 بقلم منة أحمد

رواية عشق الثعبان البارت الثاني عشر

رواية عشق الثعبان الجزء الثاني عشر

عشق الثعبان
عشق الثعبان

رواية عشق الثعبان الحلقة الثانية عشر

فى الملجئ الذي كان عباره عن سجن لتعذيب قديما.
اصبح الان جنه بسبب معاناه اطفال من الماضي ليقسموا على انهاء هذا السجن وتحويله الى جنه خضراء علل الارض.
ولقد اوفوا بوعودهم واصبح افضل مكان على سطح الارض لرعياه الاطفال فهم لم يريدوا تكرار معانتهم مع اطفال اخرين وهذان الشخصان هما اليث والثعبان.
تحت تلك الجنه توجود ممرات وغرف وعالم سرى اخر تحتها لايعرفه سوى عده اشخاص.
وفى احدى الغرف .
لاتسمع سوى جهاز القلب الذي يعلن عن اضطراب ضربات قلب الشخص المجثى امامهم على السرير ومحاوله الاطباء المستميته فى ابقائه على قيد الحياه.
الطبيب1 :سيدى نبضه بدء يضعف مجدا.
الطبيب 2: احضر جهاز الصدمات الكهربائيه.
واحد ، اثنان ، ثلاثه. لينتفض جسده بعد رقم ثلاثه ليكرر ذلك ثلاث مرات مجددا حتا يرجع النبض مره اخرى.
الطبيب 1برتياح:سيدى لقد نجى هذه المره ولكن ماذا نفعل فى المرات القادمه.
لينظر له الطبيب2 بحيره فهو يعرف ان كلامه صحيح فهم لايستطيعون استخدام الصدمات كل مره يتوقف فيها نبض القلب، ولكن حياتهم على المحك بسبب هذا الشخص.
امام الملجئ
تتوقف سياره اليث لينزل منها عاصم واليث بسرعه ليرقضون الى الداخل الاطمئنان على صديقهم ، ليدخل ليث الملجئ متجهون الى الجهه الخلفيه .
لينزع ليث بيده احدى الواحات لتظهر امامه شاشه ليضع كف يده على الشاشه ليفتح باب ضخم ليدخل كل من اليث وعاصم الى الداخل ويغلق الباب .
ليقف كل منهما امام احدى الغرف وفى داخلهم خوف كبير من فتح هذا الباب خوفا من سماع الطبيب يخبرهم بموته.
ليربت عاصم على كتف ليث ليفتح الباب ويدخل كل منهم ليقترب منهم احد الاطباء سريعا.
عاصم وهو ينظر الى الثعبان الذي تلتف الاجهزه حول جسده:كيف حاله.
لينظر الطبيب الى الثعبان :سيدى انه بخير لقد نجى بصعوبه .

 

 

 

ليقترب اليث من الثعبان ويجلس بجانبه لتنزل دموعه على فهو لم يرى صديقه فى تلك الحاله من قبل ليشير عاصم الى الاطباء للخروج ليخرجوا ويخرج خلفهم ويغلق الباب فهو لم يترك احد يرى ضعف الصقر فهو دائما قوى وجامح.
ليث ببكاء وهو يمسك يد الثعبان: استيقظ ، لم اعهدك ضعيف، لاتتركنى وحيد، هل تعرف لقد كنت على بعده خطوه من القضاء على حازم وهدى، وكلن هرب الجبان، استيقظ لكى ناخذ حقنا وحق طفولتنا المدمره، ارجوك استيقظ، ليظل يتمتم بتلك الكلمات.
يسمع صوت ويحاول ان يفتح عينه ولكنه لايستطيع صوت يترجاه بالاستيقاظ ولكن عينه تأبى الاستجابه له .
يجد نفسه فى مكان شبه الجنه وتقف امامه فتاه صغيره.
حور بحب:اميرى
لينظر لها ببسمه عاشقه يود الاقتراب ولكن هناك شئ يمنعه ليسمع صوت من الخلف لينظر الى الخلف ليرى نفس الفتاه ولكن بختلاف انها كبيره ووترجاه بالقدوم اليه.
لينظر مجددا الى حور ليجدها تمد يدها اليه وتترجاه بالاقتراب.
لتقترب منه لتتضح ملامحها انها نفس الفتاه صاحبه المطعم والتى يبحث عنها .
لتمسك يده وتاخذه بعيدا عن حوره وهو ينظر الى الخلف والدموع تنزل من عينه يرد الصراخ وان يبتعد عنها ويذهب الى حوره ولكنه لا يستطيع وفجأه تختفى حور .
ليحل محلها صوت حازم الرفاعى وهو يضربه يالسوط وهو صغير.
ليختفى لتاتى مكانه صوره رئيس الملجئ وهو يضربهم بسبب انهم لم يجنوا الاموال اليوم.
لتختفى لتاتى صوره والدته الحبيبه لتتوقف عشق فجأه عن السير ليلتفت لها ليراها تبتسم لينظر مجدا الى والدته ليجدها تبتسم بحب وهيا تنظر اليه ليبتسم من بين دموعه.
هند بحب وفرحه: طفلى الصغير لقد كبرت يعمرى واصبحت رجل قووى .
اوس ببكاء: امى لقد قتلك وحرمنى منك.
لتبدء هند بالبكاء هيا ايضا ليمسح ليس دموعها وتقبله .
هند برجاء وهيا تختفى: اذهب معاها هي حاضرك انسي ماضيك وعش مستقبلك.
ليظل يصرخ عليها ان تاتى لينظر الى عشق التى تبتسم له بحب لتمد له يدها ليمسكها لتسحبه وهو فقط يسير بدون اراده منه لتقترب من مكان به نور كثير وتتوقف وهيا تشير الى المكان.
عشق : اذهب انا انتظرك هناك واصدقائك ينتظروك وهيا تنتظرك ايضا، اذهب لكى تاخذ حق من ماتو فى الماضى وتاخذ حق من هم احياء ولكنهم يتعذبون الماضى سوف يعود قريبا.
لتختفى ليظل يدور حول نفسه ولكن لايجدها .
ليخطى اولى خطواته امام النور ليبتلعه بكامل .
ليفتح عينه ليظل ينظر الى اركان الغرفه ليسمع شهقات مكتومه لينظر الى الشخص الذي يبكى ليجده صديقه واخيه.
اوس بتعب وضعف:ليث
ليسمع ليث صوت ضعيف يناديه لينظر الى مصدر الصوت ليجده صديقه هل يتخل هل هو مستيقظ هل هو على قيد الحياه .
وبدون اى مقدمات يحتضنه بقوه فهو لايعرف اى شئ سوى ان صديقه واخاه على قيد الحياه ليصرخ اوث بتعب بسبب قوه احتضانه .
ليبتعد ليث ويخرج بسرعه لينادى الطبيب .

 

 

 

ليث بصراخ افزع الجميع:طبيب لقد استيقظ لقد استيقظ.
ليجرى كل من عاصم ولاطباء لغرفه الثعبان ليجده قد استيقظ ويبدوا عليه التعب الشديد.
ليقترب منه الاطباء ويبدئوا بفحصه الاطمئنان عليه.
الطبيب1: سيدى انه بخير يحتاج الى الراحه لعده ايام فقط .
ليؤمى له ليث وعاصم بفرحه ليتركهم الطبيب ويرحل ليجلسوا امام وهو نائم
ينظرون له بفرحه الاستيقاظه وانه اصبح بخير.
****
فى المانيا
يقف لوسيفر امام الجماعه الخاصه بدراسه الهندسه منتظر خروج عشق وشغف .
لتخرج كل منهم ليرقضوا بتجاه ليعانقوه ليضحك بصخب لتنظر اليهم البنات بحقد فهم كان يفكرن فى ايقاعه فى شباكهم.
لينظر لوسيفر الى الفتاه التى تقف بجانبهم وتنظر اليهم بفرحه ليظل يتأملها مده فهى فتاه جميله جدا لتحمحم عشق لتلفت انتباه .
عشق بحب وهيا تحتضن كتف الفتاه لتعرفهم: هذه جوليا وهيا صديقتنا لقد تعرفنا عليها اليوم.
لينظر لها لوسيفر بتتسامه جميله ولتحمر هيا لتلكز شغف عشق لتنظر لها بغيظ لتشير شغف الى لوسيفر وجوليا المحمره.
لتبتسم عشق بخبث وتقترب من لوسيفر .
عشق وشغف برجاء ونظرات الجرو : اخى ارجوك اسمح لجوليا بالقدوم معنا اليوم ارجوك فنحن احببنها ونريد ان نذهب لتسوق ايضا بعد تناول الطعام ارجوك .
لينظر لهم وكم ودى انا يقبلهم الان على تلك الفكره الرائعه وقبل ان يتحدث سبقته جوليا .
جوليا بسرعه وحزن:لن توافق والدتى سوف اذهب وداعا.
وقبل ان تتحرك تقترب منها عشق وتحتضنها:اعطنى الهاتف .
لتنظر لها جوليا بعدم فهم لتاخذ الهاتف من يد جوليا وتضغط على اسم والدتها .
لياتى صوت امرءه حنونه من الجهه الاخرى :جوليا عزيزتى اين انتى .
لتبتسم عشق على تلك المرءه الرائعه لتتحدث:سيدتى انا عشق .
وقبل ان تكمل كلامها تتحدث المرءه بخوف ولهفه :جوليا اين هى هل هى بخير هل اصابها مكروه.
عشق بسرعه:سيدتى انها بخير ولكن نحن نريد الذهاب مع اخى الى المطعم ومن ثم سوف نذهب الى التسوق .
المرءه برفض: اعتذر ولكن جوليا ممنوعه من المخروج الى للجامعه، اعتزر ولكنى لخف عليها.
لتنظر عشق الى جوليا لتجدها تتابعها بلهفه .
لتبعد بالهاتف قليلا حتا لا يسمعها احد .
عشق:سيدتى ان اخى هو لوسيفر وحش اقتصاد المانيا وسوف يخرج معنا فهو يخاف علينا ايضا هل انتى موافقه ارجوكى ارجوكى ارجوكى، فهى سوف تحزن ان لم توافقى ارجوكى اقسم لن نتاخر فقط بضع ساعات وسوف نوصلها امام باب القصر عند انتهائنا.
لتتنهد السيده وتصمت وهيا تفكر فى كلامها فالوسيفر معروف فى المانيا فهو يعتبر ملك اقتصاد المانيا وسوف تكون مطمئنه ان كانت معه .
المرءه بطيبه :حسنا صغيرتى موافقه اعطى الهاتف لجوليا.
لتقترب من جوليا وتعطيها الهاتف لتنظر لها جوليا بعدم فهم لتسمع صوت امها وهيا تخبرها بذهاب معهم لتغلق الهاتف بسرعه وتقفز لتعانق عشق .
ليضحك كل من لوسيفر وشغف عليهم لتحمر خجلا من فعلهتها تلك.
لوسيفر وهو ينظر لها وتلك الابتسامه الساحره مزالت تتراقص حول شفتيه: هيا لكى لا نتاخر.
ليركبوا السياره جوليا بالخلف مع شغف وفى الامام يجلس لوسيفر وعشق بعد ان صرف لوسيفر السائق فهو لن يفوت الفرصه لتقرب من تلك الملاك.
لتظل عشق وجوليا وشغف يتحدثن عن ماذا سوف يفعلن لترفع جوليا نظراتها لتجد لوسيفر يتابعها فى المرآه لتحمر وتنظر الى الخارج ليبتسم لوسيفر بشده عليها .
وتظل عشق وشغف ينظران لهم ببتسامه خبيثه لقد وقع الوسيفر فى الغرام.
****************
فى الملجئ مجدا.
وبعد عده ساعات يستيقظ اوس ليجد بجانبه عاصم وليث.
ليحاول الاعتدال فجرحه قد شفي بسبب مرور شهرين وهو فى غيبوبه.

 

 

 

ليساعده ليث وعاصم فى الاعتدال .
اوس بتعب : ماذا حدث لااتذكر شئ
ليخبره ليث بماذا حدث منذ اطلاق النار عليه ، لمعرفتهم ان حازم هو سبب اطلاق النار، لنجاته من اطلاق النار بأعجوبه، لمجئ حازم الى قصره والمطالبه بثروته، الاقامه حفله وظهروه من جديد بعد شهر من موته ،لهروب حازم وهند بعد تدمير شركاتهم.
لتحتد عين اوس بوعيد ويظهر الثعبان.
ليساله لوس وهو يتأمل المكان من حوله: اين انا الان
ليث :انت موجود بقبو الملجئ
لينظر له بستفهام لماذا هو موجود هنا.
ليث بتبرير: لقد قالوا ان نبضك توقف
Flash back
بعد دخول ليث لغرفه العماليات ليقرتب من الثعبان وهو يترجاه ان يستيقظ لتقترب الممرضات ليجهزوك لمثواك الاخير ليصدر جهاز القلب صفارا يدل على عوده نبضات القلب مجداا.
ليدخل الطبيب مجدا الى غرفه العماليات وتمر عده ساعات اخرى ويخرج ليخبرنا انك على قيد الحياه ولكنك دخلت فى غيبوبه .
ولقد عرفنا ان حازم وزع عدد من الجواسيس داخل المشفى ليخبرونه اذا مت ام مازلت على قيد الحياه .
وبعد ان اطمنا عليك اقمنا جنازه وقولنا انك مت ليعرف حازم انه تخلص منك ولا يحاول ان يبعث احد لقتلك لتنتهى اجراءات الدفن سريعا .
وتم تبديلك بشخص كان قد فارق الحياه .
End back
ليث :هذا كل شئ لينظر الى عاصم ليجعله يتحدث.
ليبددء عاصم بالحديث: كنا سوف نذهب الى بيت الجبل او القصر وكلن ……………
**
توقعاتكوا🤔
الكومنتات قلت جدا او تكاد تكون منعدمه😭
عاوزه البارت يجيب كومنتات وليكتات كتتير وانتوا وزاقوا يجيب كام🤔

 

 

 

ياترى عشق قالت لثعبان كدا ليه 🤔
ياترى ايه قصدها لما قالت بانه هناك تنتظرك ايضا وايضا خذ حق الاحياء الذين يتعذبوا هل تقصدناهد ام ان ان هناك مجهول اخر🤔
ياترى جوليا مجرد فتاه عاديه ام ان لها قصه اخرى🤔
🌹❣

يتبع…

اترك رد