Uncategorized

رواية ملكي أنا (رهف 3) الفصل الخامس 5 بقلم الكاتبة ندى رأفت

 رواية ملكي أنا (رهف 3) الفصل الخامس 5 بقلم الكاتبة ندى رأفت

رواية ملكي أنا (رهف 3) الفصل الخامس 5 بقلم الكاتبة ندى رأفت

رواية ملكي أنا (رهف 3) الفصل الخامس 5 بقلم الكاتبة ندى رأفت

وبدأت ملك تعيط بشهتفه وبصت لأياد وقالت:وانا قولتلك ان الشراكه تمت يعني انا دلوقتي..مكتوب كتابي على مصطفى…يا إياد ……راح إياد لملك بسرعه ومسكها من كتفها جامد وقال بعصبيه وزعيق : وانتي ازاي تقبلي بحاجه زي كدا …
ملك بتعيط: مكنش عندي خيار اقبل او أرفض..لازم تعرف ..يا إياد إن بابا لو عايز حاجه هيخدها غصبن عن إي حد …..علشان كدا بقولك إنساني..
ساب إياد ملك وقال بعصبيه : وانتي قاعده مع مصطفى دا في البيت ..
ملك : لا ..انا كاتبه كتابي بس ..وانا اصريت على بابا إن فرحي يبقى بعد ما اخلص الامتحانات السنادي .. لأن بابا كان عايزني اعمل فرح بعد كتب كتابي بأسبوع .. بس انا قولت بعد ما خلص الامتحانات وانا فاضلي شهرين واخلص ..
فجأه ملامح إياد هديت واتكلم بهدوء وقال : خلاص يا حبيتي ..متقلقيش ..انتي بتعتي ..ومحدش هيقدر ياخدك مني ..
ملك : ما أنا قولتلك ..خلاص إنساني يا إياد..مش عايزاك تدخل في مشاكل ..بسببي ..
إياد بهدوء : ولا مشاكل ولا حاجه ..يا حبيتي ..انا كل الي هعمله اني هقتل مصطفى مش اكتر ..
ملك بصدمه : انت اتجننت ..
إياد : اتجننت علشان بحبك ..وعايزك ليا لوحدي ..بقا دا بتسميه جنان …
ملك بعصبيه : ارجوك يا إياد مصطفى مش سهل زي ما انت فاكر ..ارجوك ابعد مش هستحمل يحصلك حاجه ….
إياد : وانتي متعرفيش إياد ممكن يعمل إيه ..لو حد خد حاجه هو عايزها …
ملك : طب علشان خاطري ابعد انا خايفه عليك ..إنساني وشوف حياتك ..
بص إياد لملك ..وبعدها مسك إيدها ..وراح بيها للعربيه …وركبها ..وبعدها ..ركب ..وقبل ما يمشي ..بص لملك في مرايا العربيه..وقال : وانا حياتي معاكي …انتي وبس ..
وهكملها معاكي..انتي وبس ..
وبعدها..شغل العربيه..ومشي ..
ملك : إحنا رايحين فين..يا إياد ..
إياد : هروحك ..
ملك : بس احنا غيرنا مكان الفلا ..
إياد بسخريه : متقلقيش …انا عرفت المكان الجديد ..
ملك : ازاي ..
إياد : بطلي عياط وانا اقولك ..
مسحت ملك دموعها ..وقالت : قولي بقا ..
إياد : اسرار معلش ..مش هينفع ..
ملك بغيظ : ماشي ..يا إياد ..
بصلها إياد ..وضحك ..وبعدها ركز في الطريق..
الكاتبه :Miyano shiho (ندى رأفت ) 
وبعد فتره …..
في القاعه ..
عزام بعصبيه : انا كدا هضطر أدخل ..يا استاذ ياسين…
ساب ياسين تليفونه وقال : بنت حضرتك ..في الفلا بتاعتها …
عزام : ودا ازاي بقا ..
ياسين : زي ما بقولك ..رجالتي ..قالولي ..ان ابني ..وداها ..هناك ..
اتصل عزام بحارس من حراس الفلا وقال : هي ملك ..عندك في الفلا ..
الحارس : ايوا يا باشا ..
قفل عزام وبعدها مشي هو ووالده ملك ..وساره 
رهف : الحمد لله ..
بصلها ياسين بصه هي فهمتها ..
وبعدها قال : يلا علشان نروح البيت ..
سلم ياسين على رامي وسيف..
ورهف ورحمه سلموا على حنان ..ومشيوا ..
وبعد فتره ..
في الفلا ..
دخل ياسين ورهف ورحمه الفلا ..
إياد بسخريه : إيه التأخير دا كله ..دا انا كنت هخش انام ..
رهف راحت حضنته وقالت : إيه يا ابني ..الي انت عملته دا قلقتني عليك ..
ياسين : ابعدي عن إياد يا رهف ….
رهف : لا ياسين …مش هخليك تعمل في الواد حاجه..
راح بعد ياسين رهف بهدوء ..عن إياد ..وقال بصوت حاد : رحمه خشي نامي يا حبيتي ..وراكي مدرسه بكره..
رحمه بخوف : ماشي يا بابا ..ومشيت ..
اتجه ياسين لأياد ..
راحت وقفت رهف قدام إياد ..
وقالت : علشان خاطري يا ياسين ..
مسك ياسين إيد رهف جامد وبعدها عن إياد ..وبعدها مسك إياد من قميصه وقال : إنت ازاي تخطف بنت ..وتضرب مصطفى بكر بالشكل دا ..
إياد بسخريه : في حد يخطف حد يرجعه لبيته بردوا .. 
ياسين : والي عملته في مصطفى بكر دا اسمه إيه ..
إياد : هو انا لسه عملت حاجه..دا لسه الي جاي اكثر من كدا ..الي عملته دا قرصه ودن صغيره  مش اكتر ..
ياسين : وانت تعمل كدا ليه ..
بعد إياد عن ياسين بعصبيه وقال : علشان لمس حاجه بتعتي ..لو جرب يعملها تاني هقتله …….
لطش ياسين إياد بالقلم …جامد لدرجه انه كان هيقع ….
رهف بخوف : إياد …….

اترك رد