روايات

رواية دماغ سم الفصل الثالث 3 بقلم ولاء حامد

رواية دماغ سم الفصل الثالث 3 بقلم ولاء حامد

رواية دماغ سم البارت الثالث

رواية دماغ سم الجزء الثالث

رواية دماغ سم الحلقة الثالثة

حميده بتبرير: منتا عارف ان جوزها يوم شغال وعشره لا اتصرفوا يا عين أمها من ضغط الدنيا وخلاص بقى فلوس مراتك هاديهالها خلصنا بس انا مش راضيه عليك خليك دلدول لمراتك ومن غير مع السلامه

ساميه بشر ومكر وخبث: شوفتي يا ماما ابنك بيزعقلنا علشان مراته شوفتي جاي علينا ازي علشانها ودموع تماسيح شوفتي ابنك بيعايرني باللقمه اللي باكلها هنا بدل ما يقول ابعت لاختي كل شهر قرشين يساعدوها على المعايش يا حرقة قلبي من اخويا يا أمي

حميده بإستفسار: هو كان يقصد إيه بعملتي إيه بفلوسك يا بت هو انتي عملتي ايه بالفلوس بتاعتك وبتاعتي

ساميه بتهرب ودموع تماسيح: مهو على يدك يا أمي البهدلة اللي انا فيها ومفيش فلوس ولا جنيه في البيت منتي عارفه ان اللي طالع اكتر من اللي داخل الف مره كده يا أمي إبنك قدر يقلبك عليا صحيح هازعل لييه مهو اخويا اشترى خاطر الحربايه اللي معاه وباع أمه واخته مهو الأخ اخ مراته والخايبه تحلف بحياته يا خساره لو ابويا كان عايش مكنش حد قدر يبهدلني كده وييجي عليا

 

 

حميده بحنان: لا يا ضنايا ده لا هيحصل ولا هيكون طول ما فيا نفس وعيني تشيلها الميه امك في ضهرك يا بت واللي عايزاه عيني دي زاد وعيني دي ميه وضمت ساميه لحضنها
ساميه وهي بتضم امها وعلى وشها إبتسامه خبيثه : ربنا يخليكي ليا يا أمي ده انتي ضهري وسندي بعد ربنا
الله ينتقم منها مرات ابنك الحربايه اللي قلبته على أهله علشان تستفرد بيه تربيه الجوع اللي جاتلنا سقف حلقها ساقط من الجوع بعد ما شبعت ونضفت بتتنطط علينا ربنا يحرق قلبها زي ما بعدت اخويا عننا
وكملت دموع تماسيح
***************
محمود: يارب بصرني الحق وصبرني ربنا ينور بصرك يا أمي علشان ساميه سايقه الهبل وانتي مصدقه عماله تقشقش فيكي ياترى رد فعلك هايكون ايه لما تعرفي الي عملته من وراكي ربنا يستر شكلك يا ساميه مش هاتجبيها البر وربنا على امك لما تعرف وتتصدم في بنتها صدمه عمرها
****************
ساميه: مساء الخير سعد عامل ايه
سعد: مساء النور ها عملتي إيه عند امك يا بت طمنيني وايه الكيس داه
ساميه بتنهيده: اصطبر على رزقك يا اخويا اخد نفسي من المشوار
سعد بلهفه: يابت قوليلي الأول وبعدين خدي نفسك على أقل اقل من مهلك
ساميه بلوية بوق: طيب يا اخويا خد كل الأول امي جابت فراخ مشويه وداه منابك
سعد بطمع وجشع: ايوه كده من يد ما نعدمها طول عمرك دماغك المال بس المهم عملتي ايه مع امك يا بت
ساميه طلعت الفلوس: دول الفين جنيه خدتهم من أمي بس بدئت اخاف يا سعد
سعد بخضه: ليه يا بت ايه اللي حصل
ساميه: محمود اخويا شكله مش ناوي على خير وشكله كده بيشمشم ورانا وعمال يلقح بالكلام على فلوس امي اللي خدتها من نصيبها في البيت لدرجه خلى امي تشك وتسألني
سعد والدم نشف من عروقه: ها وانتي عملتي ايه معاها

 

 

ساميه : طمنتها ودمعتين وكلمتين نسيت بس الخوف من محمود الكلب دماغه سم ومراته كمان حربايه ومش سهله
سعد: المهم امك يا بت مينفعش نخسرها دي كنز خليكي مصدرة ليها وش قلة الحيله والفقر امك على قلبها قد كده من ورث ابوكي الله يرحمه غير اللي اخوكي كل شهر يبعته يا بت
ساميه بخبث: من غير ما تقول انا عامله حسابي على كده أومال انا كل يوم عندها ليه
سعد بمكر :ايوه كده احبك يا اسمر يا مسمسم
ساميه بشهقه: قصدك ايه شايفني سوده يا سعد
سعد بلوع: لا يا قلب سعد يا بت ده السمار نص الجمال وانتي خدتي الجمال كله
ساميه بغرور: طبعا طول عمري بس اللي يقدر
سعد بلوية بوق: طول عمري مقدر يا بت دانا أمي دعيالي في ليلة القدر

*************
مرت الايام مرور الكرام لم تخلو من مشادات بين نرمين وحماتها وسامية لم تعطيها حماتها الا مبلغ زهيد مما أرسله ابنها لزوجته والباقي خدتهم ساميه بطريقتها
حتى وصلنا لليوم المحتوم
عند اذان العصر شعرت نرمين بألم حاد يكاد يمزق احشائها فصرخت صراخ جنوني غير طبيعي
طلعت حماتها وسامية على صوت الصوات

 

 

ساميه بلا مبالاه : خير يا اختي سرعتينا من الصويت لا انتي أول من حبل واخر من ولد اهدي
حميده بقلق: مالك يا بنتي حاسه بإيه
نرمين بدموع ووجع: ألم في ضهري كأنها سكاكين بتكسر تضهري ووجع في بطني بيقطعها آآآآآآه صرخت صرخه تهتز لها الجبال من شدتها
ساميه بلا مبالاه ريحي انتي على السرير واحنا هانتصرف وخدت امها وطلعت بره الأوضه لما حست ان امها قلبها هايميل لمرات اخوها
ساميه بخبث: اهدي يا أمي ده كهن حريم علشان تنفذ اللي في دماغها هي أول واحده تولد يعني منتي ولدتي مرتين وانا والده قبل منها
حميده بتوهان: طيب هانعمل ايه دي ولاده
ساميه بمكر: ولا حاااجه هابعت اجيب أم نجاح الدايه
وهي ولا اشطر دكتور ولا مستشفيات ولا تكاليف هي ليها هي وابنك تولد والسلام
حميده بتردد: بس يا بنتي البت شكلها تعبان أوي وكمان الدكتور قالها العيل مش مظبوط وكلام كتير خلاصته انها تولد في المستشفى
ساميه بسم : تلاقيها متفقه معاه يقول كده وهو مش هايخسر ده هايكسب أوي يا أمي وتلاقيها كمان هتتقاسم معاه اسمعي مني
حميده: تفتكري يابت مرات اخوكي تعمل كده
ساميه اتأكدت ان امها بلعت الطعم: الا افتكر دي تعمل اكتر من كده انتي ناسيه لما قلبت ابنك علينا الفتره اللي فاتت وكانت ملهوفه على الفلوس تلاقيها بتصرف من ورا ابنك اسمعي مني بس وهاتكسبي
حميده: طيب روحي اندهي لام نجاح
اتحركت ساميه تنادي للدايه وحميده دخلت لنرمين اللي بتموت وتحيا في اللحظه مليون مره ووشها كله عرق
نرمين بوجع وعياط وصراخ: آآآآآآه مش قادره هاموت يارب هوون الوجع يارب
حميده: اهدي واصبري ساميه نزلت تتصرف
نرمين بوجع وعدم تركيز: يااااارب آآآآآآه

 

 

دقايق مرت على نرمين أطول من سنين من كتر الوجع وصلت فيها ساميه والدايه
حميده بلهفه: ادخلي يا ام نجاح البُنيه بتموت جوه الله يباركلك
ام نجاح: اهدي يا ست ام ساميه مهي البكريه كده صلي على النبي وانا هادخل اشوفها
حميده: شهلي بس الله يباركلك الا لو حصلها حاجه هي ولا اللي في بطنها مهقدرش احط عيني في عين ابني وداه في غربه
ام نجاح :من عنيا وسعي بس كده
دخلت ام نجاح على نرمين :اهدي يا بنتي وساعديني
نرمين :بوجع انتي مين
ام نجاح: انا ام نجاح الدايه
نرمين بوجع: دايه حسبي الله ونعم الوكيل فيكم ربنا ينتقم منك
ام نجاح: اهدي يا بنتي اللي بتولد حواليها ملايكه ودعاها مستجاب
نرمين بوجع: ربنا ينتقم منك يا ساميه يا بنت حميده ويوجع قلبك ويذلك وينتقم منك يا حميده يا بنت رسميه على الوجع والعذاب ده
ام نجاح: اهدي بس خليني اشوف العيل علشان ترتاحي هي البكريه بتاخد وقت
كشفت ام نجاح على نرمين وطلعت جري
ام نجاح: ياست حميده البُنيه لازم تروح مستشفى بيت الولد مكفي ومقفول والعيل جواه مقلوب لو فضلت كده هاتموت هي واللي في بطنها
حميده بخوف: طيب والحل يا ام نجاح
ام نجاح: لازم مستشفى خصوصي دي حالتها وحشه اوي وممكن تزيد لو اتأخرتو
ساميه ببرود: طيب يا ام نجاح متعدلي بيت الولد وهي زي الجدار هاتتحمل
ام نجاح: يا بنتي افهمي الله يرضى عليكي :بقولك بيت الولد مكفي ومقفول العيل مقلوب يعني لازم فتح بطن
لو عدلت بيت الولد مش هاعرف افتحه ولو عرفت افتحه العيل هايموت داه نازل برجليه وممكن يكون الحبل السري ملفوف على رقبته
ساميه: متقلقيش دي حامل في بت والبنات حبلها متبت في الدنيا ادخليلها وعملي اللي عليكي ومحدش بيموت ناقص عمر
ام نجاح: لا يا أختي دي تموت وانا متحملش ذنبها قدام ربنا انا معايا اللي زيها انا قولت اللي عليا
كل ده وحميده سامعه ومردتش مافقتش الا لما شافت ام نجاح مشيت
حميده بتوهان: هانعمل ايه يعني الدكتور كان عنده حق

 

 

ساميه بلوع: اهدي هناخدها المستشفى الكبيره والدكاترة هناك كتير وانا ليا صحبتي شغاله ممرضه هناك هاتعمل الواجب
حميده بخوف: لالالا يا بنتي انا هاوديها للدكتور بتاعها
ساميه: وهانجيب ليها فلوس منين يا أمي
حميده: هابيع اي حاجه من دهبي
ساميه بشهقه: لالالا يا أمي اهدي وانا هاتصرف اسمعي كلامي وانتي تكسبي اصبري بس على رزقك
حميده: يعني هانعمل إيه البت جوه بين الحياه والموت هي واللي في بطنها
ساميه بخبث الافاعي: انزلي وقفي توك توك وانا هاسندها وجايه وراكي على طول
حميده بخوف :طيب هالبس عبايه وطرحه على راسي وانتي شهلي اومال وانزلي بيها ربنا يستر ومتتصلش باخوكي
ساميه بتفكير: لا متقلقيش وراكي على طول
نزلت حميده على السلالم بسرعه ودخلت ساميه بشر على نرمين اللي بتتوجع وهدومها بقت ميه من كتر العرق وصوتها اتنبح من كتر الصراخ
نرمين: حرام عليكم يا كفره بمووت
ساميه ببرود: خلاص يا اختي اتهدي دقيقه وهانوديكي المستشفى
سندتها ساميه ولبستها إسدال قديم كانت بتلبسه في التنضيف ولفت طرحته على شعرها عشوائي وخدت شنطه هدوم البنت وطلعوا من اوضه النوم للصاله

 

 

نرمين بتذكر: هاتي تليفوني
ساميه: عنيا هاحطه في الشنطه
دخلت اوضه النوم وقفلت التليفون وحطته في درج الكومودينو: ابقى وريني هاتعملي ايه ندر عليا والندر دين لو خلصت منك ومن اللي في بطنك لادبح لله يا بنت ال ……

اتحركت نرمين وسامية مسندها وركبوها التوكتوك هي وحماتها وبعد ربع ساعه وصلوا المستشفى العام
نرمين خدت بالها بس مش قادره من الوجع اللي فيه والألم بقى لا يحتمل

دخلوها الطوارئ ونرمين بتموت وتحيا في اللحظه مليون مره
الدكتور كشف عليها واتصدم من وضعها
حميده بلهفه: ها يا دكتور طمني هاتولد أمته دي بتتوجع من بدري

الدكتور بعمليه: يا حاجه دي محتاجه مستشفى متخصص وهنا الإمكانيات محدوده للأسف محدش هنا هايقدر يسعفها وواضح ان الطلق شغال من بدري ولو استمر اكتر من كده ممكن القلب يقف والجنين يتخنق في بطنها
ساميه بلا مبالاه: اعمل المطلوب يا دكتور والأعمار بيد الله محدش بيموت ناقص عمر
الدكتور بذهول: يا مدام كلامي واضح محتاجه مستشفى متخصصه حالتها حرجه جدا للأسف مفيش هنا حد ممكن يقدر يعملها حاجه
كل الكلام نرمين سمعته اتعدلت بوجع والم لا يحتمل ومسكت شنطه البيبي تطلع تليفونها ملقيتهوش
نرمين بوجع: يااارب منك لله يا سامية يا بنت حميده ربنا يسقيكي من كأس العذاب والذل بحق اللي عاملاه فيا
الممرضه: عامله ايه ه
نرمين بوجع: الله يخليكي اديني تليفونك هاعمل مكالمه دقيقه واحده بس
الممرضه بتفهم: تمام بس متطوليش الله يخليكي معاييش رصيد كتير والباقه قربت تخلص
نرمين بوجع: هي دقيقه واحده بس
مدت الممرضه التليفون ونرمين خطفته بوجع
نرمين: ايوه يا بابا الحقني انا بموت
ممدوح: مالك يا بنتي فيكي ايه

 

 

نرمين بتعب: مش وقت شرح ابوس ايدك تعالي انتا وماما واخواتي انا في المستشفى العام بين الحياه والموت لو اتأخرت هاموت انا واللي في بطني
ممدوح بلهفه: حاضر مسافه السكه
قفلت ورجعت التليفون للمرضه وشكرتها

حميده بره قلبها وجعها من الخوف وعارفه ان ابنها مش هايسكت لو حصل لمراته واللي في بطنها حاجه المره دي
وسامية قاعده بلا مبالاه بتلعب في التليفون
حميده بتعب: هانعمل ايه البت بتموت
ساميه بشر …….
يا ترى نرمين هاتموت ولا حد هيلحقها ولا مصيرها ايييه

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية دماغ سم)

اترك رد