روايات

رواية خيالات سارة الفصل الثالث 3 بقلم منة سامح

رواية خيالات سارة الفصل الثالث 3 بقلم منة سامح

رواية خيالات سارة البارت الثالث

رواية خيالات سارة الجزء الثالث

رواية خيالات سارة الحلقة الثالثة

بعد اسبوع
عمر بعصبية:في أي ياسارة بقالي اسبوع بتحايل عليكي تروحي لدكتور حمزة وانتي مصرة بلا في أي هتخسري اي
سارة بعصبية ودموع خوف من انها م هتشوف امها تاني :انا م عايزة ياعمر هو بالعافية ..انا عجبني حالي كدة
عمر اتنهد بتعب وقرب عليها بهدوء ومسك ايديها:ياسارة ياحبيبتي أنا عارف انك خايفة متشوفيش ماما بس الي بتشوفيه ده م ماما افهمي وكتر ماانتي بتشوفي الحاجات دي كتر ماانتي بتتعبي وبتتعبيني وتزعليني اكتر
سارة بصتله بدموع وكانت هتكلم
قاطعها عمر وهو بيكمل كلامه:عارف انك مريتي بحاجاات صعبة كتير عارف ده وم هقولك انا حاسس بيكي والكلام ده لانه محدش عمرو ماهيحس بالي حساه بس انا زعلان علي زعلك ولما بشوفك تعبانة بتعب وخسارة ماما كانت صعبة علينا احنا الاتنين بس كلنا لينا وقت محدد وهنموت بس لحد مالوقت ده بيجي مندفنش نفسنا مع الي ماتو المفروض نكمل حياتنا اه هنبقي زعلانين ومكسورين بس. مع الوقت هنتخطي ده ..فعلشان كدة لازم تكملي ياسارة حياتك ومتوقفهاش علي حد

 

 

ياحبيبتي وتتعالجي وترجعي سارة. القوية من اول وجديد واحسن
سارة بصتله واترمت في حضنه وهي بتعيط بصوت عالي وبتخرج كل العياط والحزن الي جواها في حضنه
عمر طبطت عليها بحنية وحزن وهو بيقول:عيطي ياحبيبتي متشليش جواكي
سارة بعياط وهي بتشد علي حضنه:ا انا وحشتني اوي ياعمر اوي
عمر بدالها الحضن ودموعه نزلت بحزن وسكت
___________________
*يعني اي الكلام ده
الشخص:يعني ياباشا زي ماسمعت اخت ادم انسحبت وهددتني
محمود بغضب:يابت****والله لوديها في داهية ….وأكمل :سارة وعمر عملت معاهم اي
معتز: مستنين إشارة منك وهنخلص عليهم يافندم
محمود :لا اصبر عليهم حبة أما نشوف هنعمل اي مع تاليا هانم ..وضحك بخبث
______________________________________________
بعد شهر “سارة بدأت تروح لدكتور حمزة وبدأت تتحسن ومبقتش تشوف مامتها وحمزة اتعلق بيها وادم كان بيراقبها من بعيد ”
سارة بابتسامة:صباح الخير
حمزة وعمر :صباح النور يلا تعالي افطري
سارة بصتلهم وقعدت تاكل معاهم
حمزة :عاملة اي ياست سارة

 

 

سارة بابتسامة وهدوء:الحمد لله بقيت احسن وحسيت اني مرتاحة وكل ده يرجع بفضلك يادوك
حمزة :طب الحمد لله
عمر اتكلم وهو بيبص في الفون:احم سارة انا لازم اسافر النهاردة في شوية مشاكل في الشركة في دبي لازم اروح
سارة بابتسامة:تمام ياحبيبي خلي بالك من نفسك بس متتاخرش عليا يعني هو يوم كفاية
عمر :خلصانة …وبص لحمزة :طبعا م هوصيك علي سارة
حمزة بصلها بحب :لا تقلق
سارة :انت شايفني صغيرة يابني ماانا شاحطة قدامك اهو تعينلي وكيل روح بس انت شوف شغلك وانا هتعامل. ..وحمزة معايا متقلقش
عمر وهو بيقوم :تمام يدوبك الحق الطيارة هطلع اغير
________________
تاليا كانت قاعدة سرحانة قاطعها دخول ادم الي قعد بتعب
قامت تاليا وقربت عليه بحب : عامل اي
اتنهد ادم بحزن وتعب وقال بحزن :تعبان اوي ياتاليا بجد تعبان ومكسور …وأكمل بدموع محبوسة:كان زماانا انا وسارة نتجوزين

 

 

دلوقتي ومخلفين كمان ومبسوطين لكن دلوقتي انا م عارف أظهر قدامها م عارف ردت فعلها اي بس الي انا متاكد منه أنه هيكون غضب وكره علي ذنب انا غصبا عني عملتو وكنت مجبور اعملو بس انا بحبها اوي ياتاليا بعشقها م بحبها
تاليا بدموع وندم حضنتو جامد :ا انا اسفة اسفة ياادم بجد اسفة
ادم مركزش في كلامها وبدالها الحضن ودموعه نزلت بكسرة ووجع
_______________________________________________
عدا اليوم من غير أي أحداث”تاني يوم”
صحيت سارة علي خبط الباب
سارة بنوم وضيق:طيب طيب يالي بتخبط اي الدنيا طارت ..وفتحت الباب
سارة بضيق :اي خ……واتصمرت مكانها بصدمة:ادم

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية خيالات سارة)

اترك رد