روايات

رواية هذه ليلتي الفصل الحادي عشر 11 بقلم نجمة براقة

رواية هذه ليلتي الفصل الحادي عشر 11 بقلم نجمة براقة

رواية هذه ليلتي البارت الحادي عشر

رواية هذه ليلتي الجزء الحادي عشر

هذه ليلتي
هذه ليلتي

رواية هذه ليلتي الحلقة الحادية عشر

كمال_ لا يا صلاح
صلاح _ لا ليه
كمال _ اظن كفايه اللى حصلها بسببنا سيبها فى حالها
صلاح _ شايفك بدأت تتعاطف معاها
كمال _ انا شايف ان بجوازها من يامن بعدت عنك ملوش لازمه نمو.تها
صلاح _ جرا ايه يا كمال انت بكده بضيع كل اللي عملانه البنت دي اكبر عدو لينا فكر فيها كويس
كمال _ اي الخطر في انها تعيش، دي بنت غلبانه وملهاش حد، يعني مفيش خطر من نحياتها
صلاح _ الغلبانه دي لو عرفت اللي حصل زمان هتودينا لحبل المشـ.نقه بأديها
كمال _ وهي ايه هيعرفها
صلاح _ معرفش بس ساعه القدر يعما البصر
كمال _ متقلقش مش هتعرف ولو عرفت ساعتها نفكر نمو.تها او لا
صلاح _ ماشي براحتك بس خليك عارف انك انت المتضرر انا معليش اي دليل وممكن اطلع منها بسهوله
كمال يشرد بتفكيره لقبل 13 سنه قبل مقـ.تل نور ب اسبوع
في محافظة المنيا
كمال و نور الدين و صلاح بيتمشو بالليل كعادتهم لما بيروحو المنيا
نور الدين بذهول_ الحقو
صلاح_ في ايه

 

 

كمال يبص للارض بصدمه _ مين دول ومين عمل فيهم كده
نور الدين_ شكلهم قتـ.لو بعض
كمال_ طيب وبعدين هنعمل ايه
صلاح_ ايه الشنطة دي
نور الدين يمسكها ويفتحها ويبصلهم بذهول _ فيها مخد،رات
صلاح بذهول_ وريني كده، لا دا هرو.يين
كمال بفرحه_ دي وقعت من السما واحنا استلقيناها، نقصمهم بينا
نور الدين_ ايه اللي بتقوله دا لا يمكن طبعا الحاجات دي هتروح القسم وهنبلغ عن الجر.يمه دي
صلاح_ متبقاش مقفل انت لو بلغت هتتاخد في الرجلين، خلينا ناخدهم ونبيعهم
نور الدين_ قولت لا لا يمكن نقبل علي نفسنا وعيالنا فلوس حر.ام
كمال_ خلاص متقبلش احنا نقبل
نور الدين_ لا انا ولا انتو
صلاح بحيره_ طيب خلاص سيبها هنا بس بلاش نبلغ خلي حد غيرنا يبلغ احنا في غنا عن المشكله اللي ممكن تحصل
نور الدين_ يا صلاااح عاوزني اسيبها عشان تيجو تخدوها انتو
كمال بزهق_ يوووه انت عاوز ايه دلوقتي
نور الدين_ معرفش بس مفيش حد هيتصرف في الحاجات دي لازم تتحرق
صلاح_ تتحر.ق انت اتجننت، يلا بينا دلوقتي قبل ما حد يجي
نور الدين_ طيب ودي هنعمل فيها ايه
كمال_ عندي فكره
صلاح_ هي ايه
كمال_ حد فينا ياخدها ويخبيها عنده لغيت ما نلاقيلها حل
صلاح_ خلاص انت تاخدها عندك
كمال_ موافق

 

 

نور الدين_ لا انت ولا هو مضمنكمش
صلاح_ خلاص خليها معاك انت
نور الدين_ اعمل بيها ايه قولتلكم نبلغ احسن
صلاح_ دا هيقولي نبلغ تاني،دي قضية قتـ.ل ومخد.رات يعني مش هنسلم، وافق انت بس وخدها وبعدين نشوف هنعمل فيها ايه، نحر.قها او نبلغ او نرميها
نور الدين_ ماشي موافق،
كمال _طيب يلا بينا بقا قبل ما حد يجي
بعد يومين في مقهي
كمال_ وبعدين يا صلاح صاحبك هيضيعنا معقول نخسر كنز زي ده علشان خايف من الحرام والحلال
صلاح_ متقلقش انا عامل حسابي اننا هنسر.قها ونبيعها من غير ما يعرف
كمال_ على اساس انه هيسكت يعنى ما انت عارفه حمبلي وفقري
صلاح بدهاء_ خلاص يبقاااا
كمال _ يبقا ايه، قصدك اننااا
صلاح_ بظبط
كمال_ ازاي مينفعش دا ابن عمي نقـ.تلو ازاي
صلاح_ ابن عمك فقري وتحت ايده حاجه ممكن تغير حياتنا للاحسن.. انت عارف البضاعة دي تعدي العشره كيلو وشوف سعر الكيلو بس بكام
كمال بحيرة_ طيب ومين ممكن نستأمنه يعمل كده
صلاح_ انت

 

 

كمال بذهول_ انااا
صلاح_ ومين غيرك ينفع
كمال_ وليه مش انت
صلاح_ علشان انت اخف مني وعارف كل نخره في بيته
كمال_ لا انا خايف مش هقدر
صلاح_ فكر يا كمال فكر، خليك تقب علي وش الدنيا بقا
كمال بحيرة _ ماشي مواقف بس نصيبي يكون اكبر من نصيبك
صلاح _ ماشي موافق 60 في الميه ليك و 40 ليه
كمال _ تمام اتفقنا
بعد ما بتخلص العمليه كمال بيسافر المنيا عشان رجله متجيش في التحقيق
وبعد ما بيبعو البضاعه، بياخد نصيبه ويسافر اروبا
باك
كمال _ متقلقش يا صلاح دي بنت غلبانه مش هتقدر تعمل حآجه ولا هتعرف حآجه ريح نفسك
صلاح _ ماشي بس لو عرفت ان في تواصل باي شكل بينها وبين ادم هقـ.تلها انا
في المساء في محل شامي
ناردين قاعده علي الارض وسانده راسها علي كرسي وبتطلع صوت أنين ونفس بيطلع بالعافيه
شامي يروح عندها ويحط ايده علي جبينها _ اوف دي مو.لعه
بيفرش حصيره وينومها عليها، ويجيب ميه ويقلع قميصه ويعملها كمدات بيه
ناردين بتعب شديد _ انت بتعمل ايه
شامي _ بعملك. كمدات جسمك مو.لع
ناردين _ ابعد عني عندي اموت احسن
شامي _ تعرفي تسكوتي
ناردين تحاول تقوم وقواها تخونها ف توقع تاني

 

 

شامي _ يابنتي اسكوتي خلي ليلتك تعدي كده الحراره هتدخل علي بطنك تمو.تك
ناردين بتعب_ ملكش دعوه وسع القرف ده بسرعه
شامي _ قرف.. تصدقي انك بنت مش متر.بيه، مسمعش صوتك لا اكتـ.م نفسك
ناردين تغفا في سبات عميق ومتردش عليه
شامي يبصلها _ دي نامت،.. نامي نامت عليكي حيـ.طه، وبعدين يركز في ملامحها وشكلها هي ونايمه وبابتسامه_ حربايه بس شكلها حلو ،
في فيلا كمال،
ليلي بتروح عند يامن عشان تطمن عليه قبل ما تنام ف تلاقيه نايم بدون قميص.. تحط ايدها على عنيها وتروح نحيته بحرص عشان متخبطش في حاجه، لكنها بتتعرقل وتوقع علي الارض، ويامن بيصحا ويبص عليها يلاقيها واقعه وبتتوجع من رجلها، يقوم بسرعه ويروح عندها
يامن بقلق_ انتي كويسه
ليلي بوجع وبدون النظر اليه _ رجلي اتلوت
يامن يمسك رجلها لتبعد عنه وبزعيق_ انت بتعمل ايه
يامن _ بشوف رجلك مالها وريني
ليلي تبعد نظرها عنه بارتباك _ بمنظرك ده روح استر نفسك
يامن بأستغراب، مالو منظري، يبص لنفسه يلاقي نفسه من غير قميص، يقوم بسرعه يلبس القميص بدون غلق ازراره، انااا اسف مكنتش اعرف انك هتيجي.. وريني رجلك مالها
ليلي تبعدها عنه _ لا شكرا

 

 

يامن بحده_ وريني مش هاكولها ويمسكها ويبتدي يدور فيها يمين شمال
ليلي تبص عليه وهي مرتبكه، وتسرح مع شكله وتعبير وشه اللي بتتغير هو وبيحاول يعالجها، وبعد شويه يبص عليها
يامن_ ها عامله ايه، وبيقطع كلامه بصتها ليه وشرودها
يامن _ مالك بصالي كده ليه
ليلي بلخبطه_شردت شويه
يامن_ شردت في ايه
ليلي_ فيك انت
يامن بلخبطه_ فيه انا
ليلي_ اه اصل مشفتش شكلك وانت بتحول تعبيرك في ثانيه، خدت بالك من الموضوع ده قبل كده
يامن بإبتسامة_ الصراحة لا، مبشوفش نفسي انا ومركز في حآجه
ليلي_ بس شكلك يضحك
يامن_ ههههه ازاي اوصفيلي شكلي كده
ليلي تبتدي ترسم ملامح غريبه ومضحكه علي وشها، مره تجز علي سنانها واخره تغلق عينيها ومره تفتح بوقها
يامن_ ههههه انا بعمل كده
ليلي_ اه
يامن بإبتسامة_ طيب ربنا يسامحك علي فقرة البلياتشو دي، رجلك عامله ايه دلوقتي
ليلي تهز في رجلها وبذهول_ ايه ده، دي خفت انت عملت ايه
يامن بإبتسامه_ انتي كنتي مركزه معايا ومحستيش بيها انا وبتنيها،
ليلي_ لا محستش بس بجد خفت شكراً
يامن_ العفو، قومي بقا، بيوقف ويمسك ايديها ويشدها
ليلي بإبتسامة_ شكراً
يامن_ ها كنتي جايه ليه
ليلي_ كنت جايه اطمن عليك

 

 

يامن بإبتسامة_ ياعيني على الحنيه، متشكر ياستي انا كويس
ليلي تحط ايدها علي التعويره وتضغط عليها
يامن بوجع_ براحه
ليلي_ لسه بتوجعك
يامن_ شويه
ليلي_ طيب متنساش تحط مرهم عشان تخف بسرعه
يامن_ ماشي، يلا روحي علي اوضتك
ليلي بقرف_ بتطردني
يامن_ خالص بس الوقت متأخّر
ليلي_ صح، خلاص تصبح على خير
يامن بإبتسامة_ وانتي من أهله… اقولك
ليلي_ قول
يامن_ انا همشي بكره،
ليلي_ تروح فين
يامن_ هروح الشاليه بتاعنا
ليلي_ هتسبني لوحدي هنا
يامن_ عاوز اقولك تعالي معايا وخايف تفهمي غلط
ليلي_ فعلا انا هفهمك غلط بس ليه تمشي ما تخلينا هنا، هو عمي كمال زعلك في حآجه
يامن_ عمك انتي مش انا
ليلي_ طيب انا مش هقدر اقعد هنا لوحدي ما تخليك معايا يومين يكون عرفت هعمل ايه
يامن_ تعالي معايا صدقيني مش هيحصل حآجه، لغيت ما ادم ياخدك
ليلي_ ادم ايه بقا ماهو خلاص زعل وسابنا
يامن_ادم عارف كل حآجه متقلقيش
ليلي_ عارف ايه
يامن_ انا قولتله سبب جوازنا
ليلي_ ولما انت قولتله ضر.بك ليه
يامن_ ههههه انا قولتله عشان محدش يشك في حآجه
ليلي بشرود_ يعني اضربت بمزاجك
يامن_ اها

 

 

ليلي بإبتسامة شارده_ غريب انت انا مش عارفه انت بتعمل كده ليه، ايه جابرك واحد غيرك مكنش عمل ربع اللي عملته
يامن بإبتسامة_ يمكن عشان معندهمش صاحب زي ادم يعملو كده علشانه
ليلي_ بس انت مسعادتش ادم انت ساعدتني انا، مفتكرش ان السر في ادم
يامن_ امال ايه
ليلي_ السر فيك انت، لسه فيك الخير تعرف انا كنت بكر.هك كره العما
يامن_ يا ساتر، طيب ودلوقتي ايه
ليلي بإبتسامة_ دلوقتي لا، وشكلنا هنكون صحاب
يامن يمد ايده ليها بإبتسامة _ يشرفني
ليلي تسلم عليه بإبتسامة _ وانا كمان ،، يلا تصبح على خير
يامن _ مقولتليش هتروحي معايا ولا لا
ليلي _ مش هقدر، بس علشان خاطري استني يومين يكون عرفت انا هعمل ايه
يامن بحيره _ ماشي يا ليلي هستنا
ليلي بإبتسامة _ شكرا
في فيلا صلاح
صلاح بانفعال _ يعني ايه مرجعتش لغيت دلوقتي
ناهد بقلق _ معرفش ياصلاح وتليفونها مقفول
ادم _ هتكون راحت فين يعني، مقالتش رايحه لمين
ناهد _ قالت رايحه تشتري هدوم
صلاح _ هدوم ولوحدها مخدتش السواق ولا البادي جارد ليه، دا اخر الاستهتار بتاعكم
ناهد _ اسكت يا صلاح خلينا نلاقها وبعدين نتخا.نق
صلاح بزهق _ دا اللي باخده منك
ادم _ اهدو يا جماعه، انا نازل ادور عليها ومش هرجع من غيرها
صلاح _ استني هجيب الرجاله ونروح معاك

 

 

في مخزن
نور محبو.سه وبتخبط على الباب وهي بتبكي وخايفه _ افتحولي انتو عايزين مني ايه.. ياللي هنا الله يخليكم اهلي قلقانين عليه.. بتستمر في التخبيط والصراخ لوقت، وبعدين الباب بيتفتح
وبيدخل فهد وبحده _ صوتك طالع ليه
نور ببكاء وخوف_ مشيني من هنا ابوس ايدك
فهد _ اقعدي هاديه ومسمعش صوتك
نور بترجي_ انتو عايزين مني ايه، الله يخليك سيبني امشي
فهد بتحذير_قووولت مسمعش صوتك
نور تقعد علي جمب وتبكي من غير صوت
فهد_ عز
عز_ أمرك فهد باشا
فهد_ كلت ولا لسه
عز_ جبنا الاكل وخدناه زي ماهو
فهد يروح عندها وبحده_ مكلتيش ليه
نور ببكاء_ مش عاوزه منكم حآجه
فهد بحده_ لازم تاكلي عشان متمو.تيش على معده فاضيه، هات الاكل ياعز
نور بنرفزه_ قولتلك مش عاوزه منكم حآجه
فهد يمسكها من معصم ايدها ويضغط عليه _ هنا تنفذي وبس مفيش حآجه اسمها مش عاوزه، احنا مش بنضايفك
نور بوجع_ اااه سيب ايدي
فهد يكمل ضغط ويبصلها بحده_ انا اللي اقول اسيبها ولا لا،
نور بوجع _ ااه خلاص سيب الله يخليك، ايدي وجعتني
عز يوقف قصاده_ فهد باشا سيبها خلاص وهي هتسمع الكلام
فهد_ مش باين

 

 

عز يشيل ايدها منها،_ هتسمع مش كده يابنتي
نور توقف ورا عز وتفرك في معصم ايدها وتبكي
فهد_ مسمعتش حآجه
نور ببكاء_ هسمع
فهد_ عز هات الاكل اما نشوف هتاكل وتسمع الكلام ولا بتسايسني
عز _ حاضر وبيروح يجيب الاكل
نور تبص لفهد بكره
فهد يقعد علي الكرسي ويحط رجل على رجل بغرور _ ممكن احاسبك على بصتك دي بس مش بنحاسب على المشاعر، طالما قاعده مؤ.دبه
نور بكره_ انت انسان حقيـ.ر الله يكون بعون الناس اللي عايشين معاك
فهد _ تاني غلطه وهعديها بمزاجي
بيدخل عز
فهد_ اديلها
نور تبصله بكره ومتقربش للاكل
فهد يأشرلها بعنيه بمعنا كولي
نور _ مش هاكول
عز_ كولي وعدي يومك
نور_ هو الاكل بالعافيه، انا مش جعانه
فهد يقوم ويمسك الاكل من عز وبحده_ كوولي
نور_ مش هاكول واللي عندك اعمله
فهد يبص ل عز ويديلو أشاره انه يطلع
عز_ هتاكول يا باشا بس هي خايفه دلوقتي

 

 

فهد بحده_ اطلع بره واقفل الباب
عز بقلت حيله امرك وبيمشي
نور بخوف_ هتعمل ايه
فهد بهدوء يشيل ربطة العنق، وبعدها يقلع جاكت البدله ويبتدي يفك ازرار قميصه
نور بخوف تمسك الطبق وتبتدي تاكول _ هاكول والله هاكول
فهد_ شاطره كملي للاخر بقا
نور تاكول وهي بتبكي _ ربنا ينتقم منك
فهد_ انا راي اكمل، ويفتح زرار تاني
نور ببكاء_ باااكول اهو
فهد يمسك الجاكت بتاعه ويلبسه ويظبط الياقه وبعدين يلبس ربطة العنق وبغرور_ ايوه كده هتكوني مطيعه هحبك غير كده انا هزعل وانا زعلي وحش
نور بتمتمه _ ربنا يخدك انت واللى مشغلينك
فهد_ بتقولي حآجه
نور _ لا،
فهد _ ماشي، عز
عز بيجي _ باشا
فهد _ خليك هنا متسبهاش غير لما تخلص الأكل ولو خلت حته منه اندهلي
عز_ امرك فهد باشا
فهد يبصلها من فوق لتحت ويمشي
نور تبصله بكره واول ما بيمشي بتسيب الاكل
عز _ انتي دماغك ناشفه ليه
نور_ مش عاوزه اكول هو بالعافيه

 

 

عز _ انتي شكلك مطوله معانا اسمعي الكلام علشان محدش هيحوشك من ايد فهد، و عشان تعرفي هو واخد اوامر انه يعمل فيكي اي حآجه
نور ببكاء _ يعمل فيه اي حآجه زي ايه
عز _ زي اللي جه في بالك
نور ببكاء _ انا عملت ايه طيب
عز_ مش مسموحلي اتكلم معاكي، بس انتي شكلك بنت غلبانه، خلي ايامك تعدي بدون خساير، دي نصيحتي ليكي، كولي يلا
نور تمسك الطبق وتاكول من غير نفس وبعدين بتنفعل وترمي الطبق علي الحيط _ مش واكله والي عندكم اعملو
عز _ هتودينا في داهيه فهد لو شاف المنظر ده هيطلع عينك لمي بسرعه
نور ببكاء _ ما تهربني انت شكلك ابن ناس
عز _ ههههه ابن ناس، طيب لمي بسرعه وحطي في السله دي هروح اشتت انتباهه فهد عنك لا يجي يبهدلك
نور ببكاء _ منكم لله
عز_ اخلصي بسرعه، وبيمشي ويسيبها ويروح عند فهد
فهد بإبتسامة _ مكلتش طبعا
عز_ دي رمت الاكل

 

 

فهد _ معلش دلوقتي تخاف وتاكول
عز_ مش فاهم وجهة نظرك، يعني ايه انت تخوفها وتخليني انا اعملها كويس ما تعاملها انت كويس وانا العكس
فهد _ انت عاوزني انا اكون كويس معاها، مينفعش هيبتي تضيع ومنقدرش نسيطر عليها ولا علي اي حد . ومن نحية تانيه، لازم حد يكون كويس، في الاخر هي ملهاش ذنب
عز _ طيب وهي مطوله معانا هنا ولا ايه
فهد _ نادر باشا قال منسبهاش غير لما بنته تتجوز
عز بشرود _ خسارتها جيلان في اللي بتعمله، شفتها رقيقه ازاي ولا جمالها تحسها مش من هنا عيون ايه وشفايف ايه بس يلا الحلو ميكملش
فهد _ اااه، هو العندليب استلم الشفت، فوق ياحبيبي متبصش فوق
عز_ ولا فوق ولا تحت، حتي لو هي من مستوايا مش ممكن اقبل انها تكون ليه،
فهد _ صح كده ، يلا هسيبك اروح اخو.ف البنت دي قبل ما انام
عز _ ههههه براحه طيب
فهد _ متقلقش
بيمشي فهد و عز بينام علي الكنبه ويحط ايده تحت راسه ويفكر في جيلان
فلاش باك
فهد _ عز انا جبتك. معايا هنا علشان واثق فيك عاوزك تطول رقبتي
عز_ اوامر فهد باشا
فهد _ انت هتوصل جيلان هانم وتجيبها
عز_ هي فين دي
فهد هتنزل دلوقتي _ روح جهز العربيه
عز_ امرك ياباشا ، وبيروح للعربيه

 

 

وبعد شويه بتنزل جيلان بفستان اسود قصير، وشعر اشقر يصل لنصف ظهرها وعيون مكحله لتبرز لونهم الاخضر
عز بيكون واقف جمب العربيه وبيشوفها لأول مره هي وجايه نحيته وبتمشي بخطوه سريعة وشعرها بيتموج خلفها
لينظر لها بأنبهار واعجاب لغيت ما بتوصل عنده وتبصله
جيلان _ انت اللي هتوصلني… هييي انت سامعني
عز _ ننعم حضرتك جيلان هانم
جيلان _ ايوه انا،
عز _ تمام اتفضلي حضرتك، ايوه انا اللي هوصلك
جيلان تبتسم ليزداد جمالها _ ميرسي
عز يهيم في ابتسامتها ويفتحلها العربيه، ويبصلها لغيت ما بتدخل ويقفل باب العربيه وراها
باك.
تاني يوم في الصباح
ناردين تفتح عينيها براحة وتبص للمكان لغيت ما عينها تاخد عليه وبعدين تبص للجهه التانيه، تلاقي شامي قاعد علي ركبتيه وبيصلح موتسيكل وهو قالع قميصه وجسده يلمع من اثر العرق ليبرز عضلاته
ناردين تقوم بسرعه وبزعيق_ انتاا
شامي يلتفت لها وبقرف_ انتي صحيتي، قومي هاتيلي الشحم اللي هناك ده
ناردين _ نعم انت باين عليك مجنون، انا عاوزه اروح اتصرف افتح الباب
شامي _ يا خسارة الباب حديد يعني مش هيتكسر
ناردين _ يعني ايه هفضل كده لامتي

 

 

شامي بدون الالتفات لها _ بكره وعليكي خير، قومي هاتي الشحم خليني اخلص
ناردين تتجاهل كلامه وتسند بطنها _ انا جعانه اوي
شامي _ عندك طعميه بايته تقدري تاكلي منها
ناردين _ نعم انا ناردين المنياوي، اكول طعميه
شامي بقرف_ رجعنا للفشخره الفارغه، اهو دا اللي موجود، مش عاجبك استني لما تروحي وتاكلي تشيز كيك ومعرفش ايه من تلاجتكم
ناردين بزهق _ طيب انا هاكول وامري لله، اصل انا جعانه اوي
شامي _ ماشي كولي بالهنا
بتجيب الكيس وتبتدي تاكول بسرعه وشراهه
شامي يبصلها وهي بتاكول.. لنفسه _ دي جعانه اوي
ناردين تملا بوقها بالاكل وتبصله _ بتبصلي ليه
شامي _ مفيش كملي كملي
ناردين تقفل بوقها وهو مليان اكل _ وتديلو الكيس اللي في كام واحده
شامي _ لا كولي انا مش جعان
ناردين تبلع الاكل _ احسن، وتبتدي تكمل علي الباقين
شامي بإبتسامة _ شكلهم عجبوكي
ناردين بكبر_ لا مش حلوين انا بس جعانه
شامي بإبتسامة _ بالهنا طيب
ناردين ترمي الكيس وتنفض ايديها، وتبص للمكان _ مفيش مكان ارقا من كده تشتغل فيه
شامي _ للأسف لا
ناردين _ طيب ما تشتري مكان احسن من كده وتجيب عمال يشتغلو عندك احسن من التعب ده
شامي _ ههههه حاضر

 

 

ناردين _ بتضحك ليه
شامي _ على هبلك
ناردين _ انا هبله، ليه بقا
شامي يلف في المكان ويشتغل وبدون الالتفات لها _ اصل مش كل الناس طلعت لقت نفسها غنيه زيك. في ناس انتي مسمعتيش عنهم بيكملو عشاهم نوم
ناردين _ انا مطلعتش لقيت نفسى كده، احنا كمان كنا على قدنا بس بابا اشتغل لغيت ما بقينا معانا فلوس كتير
شامي _ شغل ايه ده اللى طلعلكم الفلوس دي كلها، باين علي لبسك والخواتم اللى فى ايدك وعربيتك انكم ناس فوق فوق،
ناردين _ انت مركز في مجوهراتي بقا
شامي _ ولا مركز ولا حآجه، انتي اللي لابسه كتير زي ما يكون معندكش صندوق تلميهم فيه،
ناردين _ لازم ابان بنفس المستوا بتاعنا والا مش هفرق حآجه عنكم
شامي _ ههههه طيب البسي لغيت وما واحد ابن حلال يخطـ.فك ويتاو.يكي علشانهم
ناردين _ مفيش الكلام ده ما انا معاك من امبارح وكنت تقدر تعمل كده
شامي _ مين قالك انى مبفكرش اعمل كده، انتي عارفه ان خاتم واحد من دول يفك زنقتي لخمسين سنه قدام
ناردين _ طيب وايه مانعك
شامي بزهق _ متربي ياستي ومش بقبل حآجه حرام،
ناردين _ ههههه وانت زعلان علشان متربي

 

 

شامي _ يعني بقول لو تنازلت شويه كان زماني في مستواكم كده، انتي لسه قايله انكم كنتو علي قد حالكم وبقيتو اغنياء
ناردين تشرد بتفكيرها وتفكر بصوت عالي_ صحيح احنا بقينا كده فجاه، بس ماما بتقول ان ليلي وشها حلو علينا
شامي _ ههههه وشها ايه،، اصلها تعويذة الحظ بقا ونبي عرفيني عليها
ناردين بغيظ _ متجبش سيرتها انا ما صدقت غارت
شامي _ دا انتي شايله منها اوي
ناردين _ بكرها من يوم ما جت وهي واخده كل حآجه حتي حب ماما و ادم اخويا،
شامي يقرب منها وبتركيز _ من الواضح انها عملالك عقده
ناردين بزهق _ معرفش بس انا مبحبهاش نفسي تموت وارتاح منها، دي حتي الولد الوحيد اللي اعجبت بيه خدته مني
شامي_ هو انتي بتعجبي وتحبي زينا عادي
ناردين بغيظ _ قصدك ايه
شامي قصدي انك سوده من جوه وعمر ما حد هيحبك
ناردين _ غلطان انا هحب وهتحب واللى هيحبني هيتمنالي الرضا
شامي _ مش باين، هيحبك فيكى ايه واحده متكبره ومتعاليه على خلق الله زيك متتحبش يتبص عليها وعلي شياكتها زي المانيكان وخلاص
ناردين تبصله ودموعها تنزل _ غلطان انا مفيش احسن مني انتو بس بتحقدو على اللى أعلى منكم
شامي بإبتسامة_ مقتنعه بكلامك دا؟
ناردين بلخبطه_ ايوة
شامي_ طيب خلاص طالما انتي مقتنعه وشايفه انك صح، كملي بس في الاخر هتلاقي نفسك وحدك،
ناردين تبصله وتشرد في كلامه

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية هذه ليلتي)

اترك رد