روايات

رواية جميله في قلب الاسد الفصل الثاني والأربعون 42 بقلم شهد هاني

رواية جميله في قلب الاسد الفصل الثاني والأربعون 42 بقلم شهد هاني

رواية جميله في قلب الاسد البارت الثاني والأربعون

رواية جميله في قلب الاسد الجزء الثاني والأربعون

رواية جميله في قلب الاسد الحلقة الثانية والأربعون

عزام بحب:جري وحضن متولي وقال اوعا تقول كدا انت ابويا عمري م هنساك انا عمري م هسيبك وبص لي أسد وقال أنا اسف بس دا الي رباني لازم امشي معاه.
جميله:هنا عيطت ومسكت أيد عزام وقالت ونبي ياابني مش تحرمني منك ولله أنا ابوك واخوك دورنا عليك كتير مش نسناك خالص احنا بتنا عباره عن عزا.
عزام: رق لي أمه جري حضنها وقالها صدقني ياست كل انتي من ساعه م شوفتك انا حاسس بحب كبير بحبك تلقائيا وأن شاء الله هاجي دايما ازورك عشان انتي امي.
أسد:واقف:عندك حق يا عزام وجاي يلف.
متوالي:اكلم انا مش هقبل علي نفسي اني اخدك من اهلك ياحسن يا ابني دول اهلك عزوتك وانا يابني ابقا افتكرني.
أسد:فرح جدا وقال عم متولي انت هتعيش معانا في جناح كنت عمله في جنانه لي ضيوف اعتبره بتاعك ياعم متولي
أسد: بص لي عزام حط ايده علي كتفه اتنهد وقال تعرف يا عزام يا ابني اخوك عمار شايل حمل انوا هو سبب ف انوا مش يعرف ينقذك امك الي كانت دموعه مش بتنشف عليك دائما معلقه صورك في كل حته وانا اسم شركه بتاعتي الفرع تاني اسمه عزام عزام لي صلب.
عزام بحب:عيط دي لي اول مره يحس بالحب دا وحضن أسد جامد وعيط قال انا كنت طفل فتحت عيني علي راجل الطيب دا رباني لحد م بقيت شب بس دايما قلبي موجوع بيفكر في عائلتي قول ياترا انتوا الي رمتوني ولا انا توهت منكم..
متولي: تأثر جدا قرر يبعد وجاي يمشي .

 

 

عمار:قال استنا ياعم متولي انت من هنا رايح واحد من العيله الأسد.
أسد:بعد عن عزام مسح دموعه بص ليه متولي قال عمي متولي انت من هنا ورايح واحد من العيله بتاعتنا.
قمر:هنا واقفه مركزه مع عزام ونفسها تحضنه جامد بس واقفه وسكته.
عزام:هنا راح لي جميله الي عماله تعيط ونزل عند رجليها وباسها وقال صدق قول الله لما قال جنه تحت اقدام الامهات ف ولله ي امي انتي جنتي في دنيا وفي الاخر.
جميله:نزلت وحضنته جامد وقالت ياحبيبي وخدته في حضنها وقالت يديمك ليا.
مروان:واقف بقا مشاعره اتحركت لي العيله دي ومركز مع حوريه الي عماله تمسح دموعها تقول يانوحي يانوحي.
حوريه:بتمسح دموعها بتقول يانوحي يانوحي.
مروان:وقف وراها وقال قمر ولله حتي وانتي بتعيطي.
حوريه:امشي ياولاا.
مروان’احلا ولاا في دنيا كده كنتي عاوزه تنخطفي لا حوله ولا قوه الا بالله.
حوريه:دا انا نفسي اتخطف احب البطل هو يحبني.
مروان:خلاص نرجع فلاش باك بس انا الي اخطفك بقا اي رأيك .
حوريه اكسفت:قالت عزام اخويا ابن امي ابويا.
عزام بحب:انتي يابت دمك خفيف طالعه ليا.
انا عمار:بص لي جويريه الي ساكته وقال بمناسبه الحب دا ف انا عاوز اتجوز

يتبع

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية جميله في قلب الاسد)

اترك رد