روايات

رواية تزوجني لينقذني 2 الفصل التاسع 9 بقلم رحمة محمد

رواية تزوجني لينقذني 2 الفصل التاسع 9 بقلم رحمة محمد

رواية تزوجني لينقذني 2 البارت التاسع

رواية تزوجني لينقذني 2 الجزء التاسع

رواية تزوجني لينقذني 2 الحلقة التاسعة

فريده قرب اكتر ومبقاش في مكان تاني صبا تبعد عنه فيه: وانتي كويسه
صبا قامت وقفت : ايوا
وشهقت بصد’مه لما شدها وقعدها علي رجله
صبا: يالهوي اي الي بتعمله دا سبني
فريد ببتسامه: مفيش مكان تاني يرضيكي اسيب مراتي حبيبتي تفضل واقفه
صبا بصت للمكان مكنش في حد: فريد سبني لحد يشوفنا هيقول علينا اي
فريد: يقولو الي يقولو مليش دعوه (وقرب وشها منه وهمس قدام شفا’يفها ) انتي ناسيه انك بقيتي مراتي وان النهارده اول يوم لينا مع بعض
صبا اتو’ترت من قربه وتكلمت بهمس : احنا في المستشفى
فريد كان مركز علي شفا’يفها وطبع بو’سه رقيقه عليها.. صبا غمضت عيونها

 

 

فريد ضحك : فراوله
صبا فتحت عيونها وقامت بسرعه وبصت ليه بكسو’ف: قليل الاد’ب
فريد ضحك جامد: تعالي نشوف جميله ورائد
حركة صبا راسها بالايجاب وفتحو الباب لقو رائد نايم وفي حضنه جميله
صبا ببتسامه: الله شكلهم حلو اوي ربنا يخليهم لبعض
فريد بصلها وغمز: ويخليكي ليا ي حبيبي
صبا بصت في الارض وابتسمت وخرجو الاتنين من الاوضه وفضلو قاعدين برا يهزرو ويضحكو ودي كانت اول مره صبا وفريد يقعدو يتكلمو مع بعض فتره طويله كدا
فتحت جميله عيونها ببطئ شافت رائد نايم لسه طبعت بو’سه علي خده وتكلمت بصوت هادي: لو كان حصلك حاجه كنت همو’ت مقدرش اتخيل حياتي من غيرك بحبك ي رائد
رائد ابتسم: وانا بموت فيكي
جميله شهقت: انت صاحي من امتي
رائد فتح عيونه وبصلها: من ساعه البو’سه كدا
جميله ضحكت: طب سبني بقا عايزه اقوم
ولسه هتقوم رائد شدها ونايمها تاني: مقدرش اسيبك وامشي انا وعدتك اطمني انت معاكي وجنبك علطول
جميله الدمو’ع اتجمعت في عيونها وحضنته اوي اكنه هيهرب منها وهو حضنها وشدد علي حضنها عشان يطنها
وفجاه سمعو صوت واحده بتعي’ط وبتنادي علي رائد
جميله بستغراب: في اي
وقامت من جنبه في دخول واحده بتعي’ط ووراها فريد وصبا

 

 

صبا بستغراب : مين دي ي جميله
جميله ورائد اول ما شافوها ابتسمو كانت مامت ساره راحت لرائد: انت كويس ي حبيبي
رائد حضنها بحب: ايوا ي ست الكل كويس اهو وزي الفل متقلقيش
مامت ساره بحنان ام وبتمسح دمو’عها : الحمدلله يارب الحمدلله
جميله ببتسامه وراحت حضنتها: وحشتيني
مامت ساره ابتسمت: وانتي كمان ي حبيبتي
وفضلو يتكلمو التلاته
صبا: انا مش فهمه حاجه مين دي
فريد مسك ايديها وطلعو الاتنين برا وحكلها مامت ساره تبقي مين

 

 

بعد فتره كانو كلهم موجودين مع رائد في الاوضه (جميله وصبا وفريد و صابر و مامت ساره) بيتكلموا وقاطعهم
وتليفون رائد رن ورد وكان واحد من الظابط بيبلغو ان الباشا اتقبض عليه وكل الي بيشتغلو معاه خلاص
وفجاه الدكتور دخل الاوضه كلهم بصولو وووووو…..

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية تزوجني لينقذني 2)

اترك رد