روايات

رواية حكاية مسك الفصل الخامس عشر 15 بقلم نورهان أشرف

رواية حكاية مسك الفصل الخامس عشر 15 بقلم نورهان أشرف

رواية حكاية مسك البارت الخامس عشر

رواية حكاية مسك الجزء الخامس عشر

رواية حكاية مسك الحلقة الخامسة عشر

مراد:انك تقضى معايا ليله
لم تفكر فريده مرتين وضربت مراد بغضب وهي تقول: انت حيوان انا عمرى ما هعمل كدا
مسكها مراد من شعرها وهمس فى اذنها بفحيح كالافاعى: يبقا انتى اللى طلبتى كدا وانا معنديش حل غير انى اعمل اللى انا عاوزه من غير اى تفكير
بثقت فريده فى وجهه وهى تنظر له بقرف:انا بجد بقرف منك انت انسان مريض لازم تتعالج لان مفيش حل ليك غير كدا اى حل تانى لا
وضع مراد أنفه على رقبتها واخذ يشتم رائحتها كأنه مدمن :وانتى اللى هتكونى العلاج يا فريده.
أبعدته فريده عنها بقرف وهى تقول:انا بقر.ف من نفسي بسببك بقر.ف من نفسي لانى شوفتك فى يوم بكره اليوم إلى. شوفتك فيه لانه خلانى اشوف انسان مختل نفسي زيك
قال ذلك ورمها على الفراش كانها بلا قيمه وليس لها اى اهميه
ام عن فريده جلست تبكى على الفراش تعلم انها أخطأت ولكن هى لا تطلب سوي السماح
🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺
عند الفجر استيقظت مسك لكى تؤدى فرضها فهى عاشقه لصلاه الفجر جلست تصلى بتضرع وتبكى تطلب من الله أن يقف بجانبها استيقظ على إثر بكائها حسام الذي نظر لها بسخرية وجلس على الكرسي امامها وهو يقول:اى بتدعى عليا

 

 

 

نظرت لهم مسك بهدوء وهي تقول :لا بادعيلك بادعيلك ان ربنا يهديك هي دي الحاجه الوحيده اللي ممكن اقدر اعملها
نظر لها حسام بسخريه وهو يقول: فعلا حاجه حلوه هو انت فاكره لما تقوليلي الكلمتين دول انا مثلا هاتنازل عن اللي في دماغي
نظرات له مسك بسخريه وهي تقول: مش مهم مش مهم تتنازل او لا بس انا عايزه اسالك سؤال هو انت تقبل ان انا بعد ما اخلف اخذ ابني وامشي او انت حتى تفكر مجرد تفكير ان انا ممكن اقبل انك تاخذ ابني من حضني انت ازاي بتفكر بالطريقه دي ازاي فاكر ان انا انسانه زباله قوي كده وممكن اتنازل عن ابنى انا اللي جبته وانا اللي تعبت فيه حتى لو ما حصلتش ما بيننا حاجه بس دوت في الاخر ابني من اول يوم اتحط في بطني فيه انا مش هتنازل عنه على فكره ده اصلا لو انا وافقت انك تعمل الفكره المجنونه اللي انت بتقول عليها
نظر لها حسام بهدوء وهو يقول: انا بقدملك فرصه على طبق من ذهب مش من فضه هاديك فلوس عايزه مليون اثنين ثلاثه اربعه كل اللي انتى عايزاه هاجيبهولك عايزه شقه معنديش مانع لو عايزاني ادور لك على ابوك وعلى اهلك واجيبهملك برده ما عنديش مانع شوف اللي انتي عايزاه كله بس بشرط واحد انك تتنازلي عن الطفل مش اكتر من كدا وعلى فكره موافقتك انك تعملي العمليه ده مربحه لك مش مربحه ليا لان كده كده هتعمليها اذا كانتى موافقه او حتى غصب عنك

 

 

نظرت له مسك بقوه وهى تنهار من الداخل :تبقى مجنون لو فاكر انك ممكن تخليني اعمل العمليه غصبا عني انا عندي استعداد اني اموت نفسي لكن ما عملش الهبل اللي انت بتقول عليه دوت عندي انا عندى امو.ت نفسي ومعملش اللي انت بتقول عليه حتى اهلي مش مهمين عندي المهم عندي اني ما دمرش طفل زي ما انا ما ادمرت انا واحده عشت حياتي كلها في ملجأ عايشه وحيده كنت انت النجده والامل ليا كنت انت الحاجه الحلوه اللي ظهرت لي وقولت هى دى اللى هتعوضني عن سنين سنين من الذل والاهانه سنين كانت صعبه هو انت كنت فاكرني اني انا مبسوطه لم الناس بتقول انى بنت حرام بالعكس كان بيقتلني في كل لحظه مهما المشرفين قعدوا يقولوا ان ممكن ما يكونش بنت حرام بس كان عندي دائما سؤال لو انا مش بنت حرام أهل رموني ليه ما قبلوش ان هم يعترفوا بي ليه اكيد في سبب لما انت ظهرت وقلتلي ان انت مستعد تنسى كل اللي فات وتنسى الماضي اللي انا ما ليش يد فيه اصلا حسيت انك نجده من ربنا وعوض عوض عن الحاجات الوحشه اللي شفتها لو حسيت بيها بس انت اثبت ليا ان انا غبيه ومتخلفه كمان وان انا هافضل طول حياتي اتعاقب بحاجه انا ما ليش يد فيها
قالت ذلك وانهارت فيه بكاء مرير ومسكت يد حسام وهي تقول: ابوس يدك ابوس يدك طلقني سيبني انا متنازله عن كل حاجه بس بلاش تاخذنى تعمل فيا كدا انا مش وحشه اوى كدا مسح حسام على راسها وقال

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية حكاية مسك)

اترك رد