روايات

رواية حب حد التملك الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم دينا عبدالحميد

رواية حب حد التملك الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم دينا عبدالحميد

رواية حب حد التملك البارت الثاني والثلاثون

رواية حب حد التملك الجزء الثاني والثلاثون

حب حد التملك
حب حد التملك

رواية حب حد التملك الحلقة الثانية والثلاثون

كلام كانت بتشيل روان وهتخرج بس اتصدمت بيه داخل اتخبت بسرعه كان بيبص ملقهاش ف مكانها وقبل ميستوعب انضر*ب علي دماغه وقع دايخ وقفت ليلي قدامه وهى بتطلع مسد*سها وبتركب الكاتم وبتنطق انت خلاص مبقتش مفيد لازم نخلص منك
قبل متقتله دخلت رنا ببرود مسكت اديها وقالت اطلعي بسرعه انا خدرت رجلته فكى روان واطلعوا اخرى راهب متخلهوش يدخل
لبلي لما ننضف المكان رنا نطقت خديها وانا هصفى حساب….
ليلي كانت هتعترض بس رنا نطقت انا عندى خطه فياريت تثقي فيا…
ليلي خرجت وهى شايله روان
اما رنا فنطقت حذرتك ان مو*تك علي ايدي مصدقتش بس انا هخليك تمو*ت ابش، ع مو*ته هتجرب النا*ر هنا وفوق… كملت بضحك هو*لع فيك
بصلها ونطق انتىمين
راحت جابت جردل مواد قابله للأشتعال وكبته عليه وهى بتثول (انتربول) يا روح امك وفجاه و*لعته كان بيصرخ ورنا بتنشر الماده ف المكان ووصلتها لحد الركن المليان كتير من الماده دى وبدأت النار تنتشر ف المكان تحت انظار رنا البارده رنا كانت بتخرج وهى شايفه رجالته الي يفوق يجري علي بره فجأه حست بنا**ر، ف رجلها بصت لقته ماسك رجلها والنا*ر لسه وال, عه بيه
رنا ضربتع برجلها رجع وجت تمشي حست بو*جع الحر*ق وبدات تمشي بوجع وهى بتعرج…لحد مفجأه مقدرتش تمشي ووقعت ومن الدخان اغمي عليها….

 

 

 

ليلي كانت بره منتظراها برعب بس راهب جه ودخل منغير ميسال اما راغب حضنها بخو*ف عليها
راهب دخل لقي رنا شالها وخرج وكلهم راحوا المستشفي غيروا عبي الحرق واطمنوا عليها
رنا بهمس ل ليلي الي جنبها اتصرفي ونروح العربيه هناك
ليلي قامت بصت للدكتور وقالت ينفع نروح؟
الدكتور طبعا ده حرق بسيط غيرنا عليه وبكره تيجي نغير تانى
راهب شال رنا ونزل وليلي شالت روان ف حضنها وراغب شد ليلي ل حضنه بتملك ونزلوا روحوا الكل اطمن عليهم وطلعت رنا ترتاح وليلي جنبها اما راغب وراهب كانوا بيتناقشوا الي حصل
ليلي انا هخرج اخبي العربيه وارجع
رنا هزت رسها وليلي نزلت من البلكونه سرقه
كانت رنا قاعده مستنياها بس لقت راهب بيحضنها الجميل وحشني كان بيقول كلمته بين قبلا*ته ليها ومش مديها فرصه ترد بس راهب نطق ليلي فين
رنا نطقت وهي بتتعلق ف رقبته سيبك من ليلي انت وحشتنى قوى….
راهب كمل بو*س وسط كلامه وانتى كمان بس خايف ليلي تشوفنها…

 

 

 

رنا حضنته وقالت هي ف الحمام وعلت صوتها بتاخد شاور،
كانت ليلي دخلت البلكونه لكن لما سمعت كده دخلت من البلكونه للتانيه ودخلت من هناك للحمام وقعدت
راهب اتفاجأ بالفون بيرن قام يرد فقامت رنا تعرج راحت ل ليلي ونطقن عملتى ايه
ليلي خبيتها
هنا راهب نده فقالتله رنا ان ليلي دخلتها الحمام
راهب دخل وهو بيقول ومقولتليش ليه؟ كنت دخلتك
بص ب ليلي ونطق روحى نامى وانا معاها
خرجت ليلي وراهب شال رنا وخرج
رنا انا لسه داخله….
راهب با*سها وهو بيهمس اما عارف انك دخلتى تهربي ليلي وتغطى خروجها وحط رنا علي السرير ونطق وعارف انك مخبيه عنى كتير بس فجأه ملامحه اتغيرت وهو بينطق بس يلتش انك تقتـ*لي
رنا تنحت ونطقت انا…….

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية حب حد التملك)

اترك رد