روايات

رواية قاسي احب طفلة الفصل السابع 7 بقلم حبيبة محمود

رواية قاسي احب طفلة الفصل السابع 7 بقلم حبيبة محمود

رواية قاسي احب طفلة البارت السابع

رواية قاسي احب طفلة الجزء السابع

قاسي احب طفلة
قاسي احب طفلة

رواية قاسي احب طفلة الحلقة السابعة

ملك: يعني انت مش زعلان
سليم : بصي هو مينفعش الي عملتوا بس احن بشر وكلنا بنغلط مفيش حد مبيغلطش وانا هسامحك عشان صارحتيني وانا هكلم مراد
ملك قامت من علي الكرسي ووضعت قبلة علي خد سليم وهي تمسك وجه بيدها شكرا يا احلى اخ في الدنيا
ابتسم سليم : طب يلا عشان متتاخريش علي الجامعه
وحرك العربيه واتجة الي جامعة ملك
بعدها اتجهه الشركه
ودخل المكتب علي طول وكان بيكلم السكرتيرة لوجين تعالي ورايا
لوجين: تمام لحظه واحده
دخل وقلع الجاكت وقعد علي المكتب
وبعدها بلحظات لوجين دخلت
لوجين : سليم بية حضرتك طلبتني
سليم : اه ناديلي مراد و عايز قهوة سادة
لوجين : تحت امرك بعد اذنك
واتجهت الي مكتب مراد لتخبره أن سليم يريد رؤيته
وذهب اليه مراد

وخبط ودخل
سليم بسخرية : اول مره تخبط يعني
مراد : عادي يا سليم يعني لوجين قلتلي انك عايزني خير يا صحبي
سليم : مدام انت بتحبها مجتش قلتلي ليه
مراد بتوتر : بحبها بحب مين
سليم : انت كمان هتستعبط
اتوتر مراد : انت عرفت منين
سليم : انت وبترن عليها الصبح يخويا
مراد : انا اسف يصحبي بس انا كنت خايف لتقول اني ببص لاهل بيتك
سليم بضحك: لا مش هقول يخويا وخطبتكو الخميس الجاي انت وهي
مراد بصدمه وفرحه : قول والله
سليم بضحك : والله😂
قام مراد من علي الكرسي يا حبيبي يا سلم وحضنه
حضنة سليم : يلا علي مكتبك
مراد : طب اللحق افرح البت 🙂
سليم : علي مكتبكك
مراد وهو طالع بضحك : يا ساتر حاضر حاضر وانت عامل فيها استاذ الناظر كدا😂
سليم: بتقول حاجة 🤨
مراد : بكح 😅

واتجه الي مكتبه
(استغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم و أتوب إليه غفر له وإن فر من الزحف)
نكمل
عند اسيل
سعاد دخلت علىيها الاوضة دون استأذن: انتي يا ذفتة يلا قومي
فتحت عينيها اسيل: ايه في ايه
سعاد قومي يختي البسي سليم بيه جاي ياخدك كمان شويه
اسيل : حرام عليكم انتي لو عندك بنت توافقي تتجوز بالعافية
سعاد ببرود: والله لو ورها مصلحة فعافية ذوق هتتجوز
اسيل : حسبي الله ونعم الوكيل فيكم
سعاد بزعاق: اخرسيي يبت
ولا غوري اللبسي اي حاجه
قامت اسيل وهي طبعا مش قادره تحرك دراعها من الي حصل امبارح
بس حاولت تلبس
وكانت مدايقة جدا أنها هتقابل سليم لوحدهم بعد الي حصل في الكافية🙂
في الشركة عدا الوقت وخلصوا شغل

 

مراد قبل ما يمشي اتجه إلى مكتب سليم
سليم اول ما شافه استغرب
سليم : انت لسه ممشتش
مراد : بصراحة كنت طالب طلب كدا
سليم : ايه
مراد : ممكن اجيب ملك انهارده من الجامعة عشان عايز اقلها على خطوبتنا
سليم : تمام بس تيجبها علي اللبيت علي طول
مراد بفرحة : من عنيا واتجه الي خارج
بعدها سليم بداء يسرح شويه في موضوع لين
بينما مراد كان وصل إلي جامعة ملك
وكان واقف مستنيها
مراد اول ما شافها نده عليها
ملك : ينهار ابيض انت ايه الي جابك هنا
مراد وهو يرفع حاجبة🤨 : في واحدة تكلم خطيبها كدا
ملك وهي بتفتح باب العربية وركبت : خطيبها
مراد : اه يا حبيبتي خطوبتنا الخميس الجاي
ملك وهي تضع كفها علي وجه وتضربة بخفة
ملك : أنت شارب ايه

 

 

مراد ضحك: والله يبنتي بكلم بجد
ملك : جد ازاي سليم عرف انهارده كل حاجه
مراد : ما هو كلمني وو
ملك: استنا بس يعني انت بتكلم بجد يا مراد
مراد: اه والله يا قلب مراد
ملك تلقائياً حضنت مراد : انا بحبك اوي اوي يا مراد
مراد قبل ما يرد
ملك وعيت لما فعلته وبعدت عنه واتحرجت
ملك : احم احم ا انا
مراد عشان ميحرجهاش : بس خلاص مفيش حاجة
ملك فضلت ساكته ووصلها مراد ومشي
عند سليم افتكر لين الي هيروحلها
واتحرك بسرعه

 

 

وصل سليم تحت العمارة وشافو عامر
عامر : اسيل يلا انزلي سليم تحت
نزلت اسيل دون أن ترفض عشان خافت من الي حصل المره الي فاتت
اسيل اول ما نزلت وقفت قدام العربيه وكانت متوتره
سليم فتح الشباك: ادخلي
دخلت اسيل وهي متوتره واتوترت اكتر لما ملقتش فاطمة موجودة وهي بتبص حاوليها
سليم : بدوري علي حاجة
اسيل بلعت ريقها : ه هي طنط فاطمة مجتش
سليم : لا مجتش في حاجه
اسيل : لا ابدا هو انت وافقت عليا ليه مدام بتحب واحده تانيه
سليم : انا بحب واحده تانيه مين اللي قال كدا
اسيل: البنت الي كانت معاك في الكافيه
سليم: اه لا دي زميلتي في الشغل كل الي بينا شغل وبس
اسيل : اه طب ليه وافقت عليا
سليم ببتسامه : مش عارف شكلي حبيتك
ابتسمت اسيل بكسوف : بسرعه دي
سليم : اه عادي المهم احن ملحقناش نعرف بعض

 

 

 

اسيل: انا اسيل عندي 17 سنه ونص وحيده معنديش اخوات المفروض كنت رايحه أولي جامعه
سليم :ومرحتيش ليه
اسيل ببتسامه حزن : بابا مواففش
سليم طب يلا عشان وصلنا
ودخلو شافو الشبكه وبعدها راحو شربو حاجة واخدو ارقام بعض وسليم وصل اسيل
اسيل قبل ما تنزل : ممكن تخلي الشبكه معاك
سليم بستغراب: ليه
اسيل:معليش
سليم : تمام
ونزلت اسيل
وطلعت علي شقتها

 

 

اسيل اول ما دخلت شدتها سعاد: فين الشبكه يا بت
اسيل : معاه
سعاد وهي ترفع حاجبها: ليه انشاللة
اسيل : عشان مضعش
ودخلت اوضتها
وكانت مبسوطه اوي من معامله سليم معاها
وفجأة هاتفها اعلن عن رساله وكان
في الشات
سليم : وصلتي يا اسيل
اسيل : اه
سليم : تمام خلي بالك من نفسك
اسيل : حاضر
سليم : تمام تصبحي علي خير
اسيل : وانت من أهله

يتبع….

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية قاسي احب طفلة)

اترك رد