روايات

رواية ضحية الحب والانتقام الفصل السادس 6 بقلم سمر أحمد

رواية ضحية الحب والانتقام الفصل السادس 6 بقلم سمر أحمد

رواية ضحية الحب والانتقام البارت السادس

رواية ضحية الحب والانتقام الجزء السادس

رواية ضحية الحب والانتقام الحلقة السادسة

_ومصطفى وقع القهوة من الصدمة وعنيه دمعت :- تتجوزك؟!
_اياد بحب:- قولتي ايه يافاطمة؟؟
_فاطمة :- بقا اياد بيه صاحب الشركات يتجوز فاطمة البنت البسيطة اللى على قد حالها
_اياد:- وانا كل اللى عايزه بنت احبها وتحبنى مش تحب فلوسي وده لقيته فيكي يافاطمة ،وانا بحبك ايوا بحبك وعارف انك بتحبيني ،قام اياد من على الأرض وقرب من فاطمة
_فاطمة بدموع:- لااا انا مبحبكش يااياد ووقت مااحب هحب واحد بسيط زيي
_اياد مسك ادرعتها :- كدااابة يافاطمة حبك ليا باين ف عنيكي ،صدقينى انا مش وحش انا بحبك ،حبيت بساطتك وكبريائك وعزة نفسك
_فاطمة:- حتي لو بحبك مش هينفع نكون لبعض شوف انا فيين وانت فين
_اياد:- انتى ليه مش عايزة تصدقي انى عايز فاطمة ،عايز فاطمة وبس
_فاطمة بصتله بقهر:- يعنى مش هتندم انك اتجوزت البنت الفقيرة
_اياد بفرح :- مستحيل ياعمري انتي
_فاطمة بخجل:- طب سيب ايدي بقا
_مصطفي كان متابع وهو حزين
_اياد:- مالك يامصطفي وشك قلب ليه؟!

 

 

_مصطفى حاول يتمالك نفسه :- لااا ياحبيبي الف مبروووك انا بس متفاجىء لانك كنت رافض فكرة الجواز دى ومرة وحدة هتتجوز
_ اياد :- البركة في فاطمة بقا اللى شقلبت كياني
_مصطفي:- طب استأذن انا بقا
_اياد:- ومفاجاتك؟!
_مصطفي:- ابقي اقولك بعدين
_خرج مصطفي من عند اياد وهو قلبه مكسور وراح شركته
___اياد:- احنا هناجي عندكم النهاردة ونحدد الفرح وكل حاجة
_فاطمة بخجل::- تنور ياقلبى
_اياد:- عديها تأني يااي …مش مصدق
_فاطمة بهزار:- رخم
__جه الليل وراح اياد ومامته ومصطفي عند فاطمة ومامتها وحددو الفرح بعد أسبوعين وهيكون في قصر اياد عشان هيعزم ناس كتير وكدا ….
___
_ام فاطمة:- يبنتى حراااام عليكى كفاية شغل باليل بقا تعبتى نفسك ،ارتاحي حتي عشان فرحك اللى قرب ده
_فاطمة:- معلش ياامى مينفعش اسيب الشغل الا لما الدكتور يجيب بديل مكاني
_ام فاطمة:- ربنا معاكي يبنتى ويفرحك
______
___وفي يوم كان الجو ليل واياد بيجهز عشان فرحه شاف فاطمة طالعة عمارة ( كانت رايحة شغلها ) نزل من العربية بسرعة وراح يشوفها رايحة فين باليل ملقاش ليها اثر ،فحب يعرف خطبيته كانت طالعة فين فضل قاعد في العربية مستنيها تنزل وتطلع من العمارة…
__في العيادة كان جه الصبح
_الدكتور::_ بما ان دا اخر يوم ليكي يافاطمة ابنى احمد هو اللى هيوصلك🙆🤦
_فاطمة:- لا يادكتور انا هروح لوحدى
_الدكتور:- كدا تزعليني منك يافاطمة يابنتى
_فاطمة:- وانا ميرضنيش زعلك دانت خيرك عليا يلا يا احمد
_نزلت فاطمة مع احمد من العمارة واياد شافها بقا وهي بتركب مع واحد غريب وكمان طالعة من بليل ونازلة الصبح، كانت صدمة بالنسبة ليه

 

 

_اياد بغضب شديد:- بقا انتى تضحكي عليا يبنت الك** يابتا** الرج** وعاملة فيها صاحبة الصون والعفاف ،بس اقسم بالله لاتجوزك واعيشك في نار جه* نم أن ماوريتك مبقاش انا اياد الانصاري لف عربيته ومشي ولا كأنه شاف حاجة عشان الجوازة تتم وين*تقم منها
__كان باقي على الفرح يومين وام فاطمة تعبت __
_فاطمة :-احنا لازم ناجل الفرح ياياد مينفعش نعمله وامي ف الظروف دى
_الام بتعب شديد:_ لااااا ……أمانة….عليكى يابنتى …تعملى الفرح في وقته …عشان لو مت اكون مرتاحة
_فاطمة قربت منها وحضنتها وبعياط:- متقوليش كدا يامي
_اياد :- خلاص احنا هننقلك القصر بتاعنا عشان تكوني جنبنا .
__امر اياد عربية اسعااف تيجي تنقلها وحطها في أوضة وجهزها من الأجهزة وعلقلها محاليل لأنها تعبت جدا وطبعا فاطمة مشيت معاهم كان صلاح متابع ده كله..
__جه اليوم المشئوم يوم الفرح ___
_كانت فاطمة في اوضتها بتلبس ومبسوطة واياد بيقابل المعازيم ومن الناحية التانية صلاح بيخطط لخطف ام فاطمة …
_جه صلاح قدام القصر بس بعيد شوية هو وست قاعدة على كرسي متحرك بس طبعا عشان ممعهوش كرت دعوة هيدخل ازاى؟! ،شاف راجل نازل من عربيته جري صلاح ناحية الراجل ده وشاورله على حد مرمي على الأرض :- ارجوك ممكن حضرتك تساعدني أغمي عليه ومش عايز يفوق
_الراجل :-اكيد
_راح الراجل ناحية الحد اللى مرمي على الأرض ووطي ناحيته جه صلاح من ورا خب*طه على دماغه وخد منه كرت الدعوة مكنش عليها أسماء المدعوين فده كان في مصلحة صلاح، دخل صلاح القصر وهو ممشي قدامه الكرسي المتحرك ،الجو كان زحمة ودوشة محدش خد باله ،فجاة قامت الست من على الكرسي لنكشتف أنه راجل اصلا فضلوا يدورا على الاوضة اللى فيها ام فاطمه لحد اما عرفوها ،لبسو ام فاطمة الباروكة والحاجات اللى كان لبسها الراجل اللى قاعد على الكرسي المتحرك وحطوها على الكرسي وخرجوا …..
_نزلت فاطمة وهي بتتمختر بفستانها الابيض وراحت أوضة امها ملقيتش امها قلقت بس تحسب اياد نقلها أوضة تانية ،فونها رن..
_ الو ياعروستى امك في الحفظ والصون ولو مجتيش دلوقتي واتجوزنا قولي على امك يرحمان يارحيم وكمان اوعي تجيبى سيرة لحد وإلا…….الخط قطع
_فاطمة بعياط:- عملتها يصلاااااح الك*لب ،مسكت فستانها وجريت عشان تطلع برا القصر قابلها اياد ببرود:- رايحة فين مش المفروض أن النهاردة فرحنا
_فاطمة:- اتجوز انت انا مش عايزة اتجوزك ،وسابته بسرعة وجريت ركبت تاكسي ومشيت ،
_اياد:- مش هسيبك يبنت ******, خرج اياد وركب عربيته ومشي وراها …

 

 

_نزات فاطمة بفستان فرحها من التاكسي واتجهت ناحية بيت صلاح وهي مش شايفة قدامها نزل وراها اياد من عربيته ومسك*ها من دراعها قبل ماتدخل بيت صلاح شد*ها بعيد وهي بتحاول تبعد أيده عنها …..
_فاطمة بعصبية وعياط :- سيبنى ياحقييي*ر انا بكر*هك بكر*هك انا بحب صلاح وهتجوزه ومفيش قوة في الدنيا هتمنعنى من ده
_اياد :- وانا مش هسمحلك تتهنى بحياتك ياخا*ينة يابنت ستين********وطلع حقنة من جيبه وهو بيقرب فاطمة ليه وهو بيقول:- كنت عامل حساب للغ*در ،يوم فرحنا ياقذ*رة ياقاد*رة..
_فاطمة بصت للحقنة وبعياط هستيري – حقنة ايه دى سيبنى يااياد سيبنى …..
_اياد دخل الحق*نة في دراعها :- النهاردة انتى ملكى ملكى انا وبس وبالحقنة دى هتبقى زى الخاتم في صباعى وهتنفذى كل اللى انا عايزه..
_فاطمة بضعف:- ام……ام……

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية ضحية الحب والانتقام)

اترك رد