روايات

رواية احببت زين الصعيد الفصل السابع والعشرون 27 بقلم ذات الخمار

رواية احببت زين الصعيد الفصل السابع والعشرون 27 بقلم ذات الخمار

رواية احببت زين الصعيد البارت السابع والعشرون

رواية احببت زين الصعيد الجزء السابع والعشرون

احببت زين الصعيد
احببت زين الصعيد

2رواية احببت زين الصعيد الحلقة السابعة والعشرون

مصطفى بغضب: اطلقك انتي اتجننتي
ريم بدموع: لو سمحت يا مصطفى
مصطفى حاول يهدا و قرب منها: انا مستحيل اسيبك خلاص مش جاهزه انا هستناكي العمر كله بس بلاش معاملتك ليا جافه يا ريم
ريم نزلت رأسها و مصطفى قرب و حضنها
عند فرح زين بعد ما اتخانقو مرجعش خدت العيال و نزلت ل حماتها خبطت و دخلت قعدت جنبها
سميحه بصتلها: عايزه تقولي حاجه
فرح بتوتر: بصراحه ايوا
سميحه: قولي يا حبيبتي
فرح حكت ليها كل اللي حصل بينها هيا و زين
سميحه: انتو الاتنين غلطانين

 

 

فرح: ي ماما انا مغلطتش لما اكون خايفه علي عيالي و جوزي و كمان كان هيضر’بني لولا ياسين عيط
سميحه: عارفه اكده يابتي بس الكلام يكون اهدي من اكده لما ييجي جوزك صالحيه و انتي فاهمه كويس ايه اللي في الدار قصدها علي رضوي
فرح: حاضر يا ماما
قاطع كلامهم زين
سميحه: كنت فين يا ولدي
زين باس ايديها: كنت بخلص شغل والله استأذنك هطلع انام علشان تعبان
سميحه: ماشي يا ولدي
زين خد ياسين و طلع
سميحه: قومي يلا و مشي امورك اكده
فرح: حاضر يا ماما و خدت يزن و طلعت لقاته في الحمام
قعدت تستناه لحد ما طلع
زين خلص و نام علي السرير فرح قربت تنام في حضنه بعد عنها و كل اما تقرب يبعد ايده عنها
فرح قامت قعدت: فيه ايه بقا يعني غلطان و زعلان
زين مردش عليها و اداها ضهره
فرح: زين رد كلمني
زين: لما تبقي تحترميني تبقي تنامي في حضني
فرح: هو انا محترمتكش امتا ي زين
زين قام قعد قصادها: مبقتيش تحترميني انا اللي بيتهزلي شنبات بقيتي تعلي صوتك و تزعقي في وجودي و كمان عاوزه تمشي

 

 

فرح بدموع: والله مش قصدي اعلي صوتي او ازعق في وجودك بس افهمني انا قلقانه عليكم والله العظيم انا خايفه و كمان كنت هتضر’بني
زين بهدوء: و انا قولتلك متخفيش هي مش هتأذيكي ولا حد يقدر يأذيكي طول منا عايش و بالنسبه ل اني كنت هضر’بك ف انا والله كنت بخوفك بس
فرح نزلت راسها: اسفه
زين حضنها: انا اللي اسف و بعدين هو احنا كل اما نتخانق تحلوي ولا ايه
فرح بكسوف: يا زين بقا
زين ضحك عليها: يلا ننام علشان عندي شغل الصبح و اليوم طويل و خدها في حضنه و نامو
الصبح حمزه خبط علي زين
حمزه: صباح الخير ياخوي
زين بنوم: صباح النور ي حمزه في ايه
حمزه: المهندس كلمني نروحو دلوقت تيجي ولا اروح انا
زين: لا استني هلبس و اجي
حمزه: ماشي هستناك تحت و نزل
زين راح عند فرح
زين: فروحه
فرح بنوم: نعم
زين: معلش قومي حضري هدوم و تعالي نامي تاني
فرح قامت و فضلت قاعده لحد ما مشي و نامت تاني
ريم خبطت و دخلت لقاتها نايمه قفلت الباب و نزلت لقت رضوي قاعده
رضوي: صباح الخير يا ريم
ريم: صباح النور انتي صاحيه بدري ليه
رضوي: كنت بوصل حمزه
ريم في سرها: ليه هو صغير و بعدين والله منا مرتحالك
رضوي: تحبي اجيبلك حاجه
ريم: لا انا هدخل لامي و سابتها و دخلت
عدي اسبوعين و العيله كانت هاديه و مفيش مشاكل و فرح مش بتكلم رضوي

 

 

عند فرح و زين
فرح: زين يا حتة سكره
زين بصلها: ايه
فرح: عايزه طلب صغنن قد كده
زين: ربنا يستر من طلباتك والله
فرح بضحك: لا متخفش انا عايزه اروح بيت بابا يومين انا مش زمان مروحتش
زين مردش عليها
فرح: زين و حياة ولادك
زين: اظن اتكلمنا في الموضوع ده قبل كده و انك استحاله تنامي بعيد عني
فرح بزعل: دول يومين يا زين
زين: ولا ساعه و ياريت تقفلي علي الموضوع ده هبقي اخدك انا يوم و ارجعك انما تباتي لا
فرح بزعل: تمام و نزلت
ام مصطفى ( صابرين): ايه يا ريم مش ناويه تفرحينا ب حتة عيل ولا ايه
ريم بصت ل مصطفي: قريب ي مرات عمي
صابرين: قريب امتا يعني
مصطفى: لما ربنا يريد ياما
سميحه: خليهم براحتهم يا صابرين العمر لسه بدري عليه
صابرين: لا مش لسه بدري هما يروحو يكشفو يشوفو المشكله عند مين
فرح: ان شاءلله مش هيجيب مشاكل ي مرات عمي هي بس مسئلة وقت
ريم بصتلها بابتسامه
فرح همستلها: بقولك ايه تعالي نعملو حلويات بدل القاعده المعفنه دي
ريم ضحكت بصوت عالي و كله بصلها
ريم باحراج: اسفه يا جماعه و قامت مع فرح راحو المطبخ
رضوي دخلت وراهم: فرح
فرح من غير ما تبصلها: نعم
رضوي: هتفضلي يعني مخصماني ولا بتوجهي كلام ليا لحد امتا

 

 

فرح: معلش بس خليكي بعيد عني و عن عيالي و جوزي ما انت مضربتنيش بالقلم دا انتي كنتي هتمو’تيني
رضوي: كان غصب عني والله انا اسفه و اخر مره هضايقك و طلعت
فرح: بنت مش سهله
ريم: فرح انا شاكه في البت دي وراها حاجه
فرح: مش عارفه يا ريم والله مش عارفه ربنا يستر خلصو و طلعو
فرح: هطلع اغير و اجي
ريم: ماشي
فرح طلعت لقت..

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية احببت زين الصعيد)

تعليق واحد

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: