روايات

رواية المتمرده وجحيم القاسي الفصل الرابع 4 بقلم إسراء الاتربي

رواية المتمرده وجحيم القاسي الفصل الرابع 4 بقلم إسراء الاتربي

رواية المتمرده وجحيم القاسي البارت الرابع

رواية المتمرده وجحيم القاسي الجزء الرابع

المتمرده وجحيم القاسي
المتمرده وجحيم القاسي

رواية المتمرده وجحيم القاسي الحلقة الرابعة

إلياس عنيه اسودت بلون الجحيم… ضربها بالقلم ومسك دراعها بين ايديه بعنف وقال.
إلياس بغضب: انتي هنا مش اكتر م خدامه ليا وبس
نور نتشت ايديها… بقوه من قبضة ايديه
نور بقوه: انا مش خدامه لحد انت فاهم وانت فعلا مش راجل ي إلياس بيه
إلياس بغضب: اخرررسي.. انتي كده جنيتي ع نفسك ي قطه.
نور: تعرف اني مش خايفه منك ولا انت فارق معايا.
إلياس بصلها بغضب… واستغرب كلامها وعدم خوفها منه.
إلياس بصلها بشرر: يعني مبتخفيش مني اممم انا هعرفك الخوف ع حق جهزي نفسك علشان تدخلي جحيمي.
نور بصتله بعدم فهم… وقالتله.
نور: يعني اي هدخل جحيمك هو ف اكتر م اللي انا في.
إلياس ضحك… بصوته كله بتريقه عليها.
إلياس: ليه هو انتي فاهمه انك كده ف جحيم ضحكتيني.

 

 

نور بقوه وعناد: وانا برضو مبخفش
إلياس قرب منها… ساحبها لحضنه برقه.
إلياس بهمس: علفكره انا لحد دلوقتي هادي معاكي بس اصبري ع اللي هعمله فيكي
نور: ابعدد عني متقدرش تعملي حاجه
إلياس رفع.. وشه وبص ع شف*اتيها ليقبلها بعمق نور بعدته عنها بصعوبه وغضب.
نور بغضب: اي اللي انت بتعمله ده انت حق*ير
إلياس بغضب: اكتمي ولمي لسانك غوري نامي
نور: اطلع علشان انام
إلياس بخبث: تؤ مش هطلع.. دي اوضتي و ده السرير بتاعي.
نور بغيظ: خلاص طلعني انا
إلياس راح ونام ع السرير… وقفل النور وتجاهل كلامها.. بصت ع مكان تنام ف لاقيت كنبه راحت ونامت عليها.
إلياس لاقي… مبقتش تتكلم بص لاقها نامت ع الكنبه قام اتسحب.. لاقها نايمه بعمق وواضح عليها التعب.. شالها ف حضنه حاطها عالسرير وحوطها.
إلياس باستغراب م نفسه: انا مش عارف اي اللي مصبرني عليكي… إلياس نام بعمق لاول مره.
في يوم جديد… صحيت نور ولاقيت إلياس محوطها بايديه بقوه.
نور بغضب: انت ي بني ادم اي انا اي اللي جابني هنا
إلياس صحي ع صوتها… وبصلها
إلياس ببرود: انا مجبتكيش انتي اللي جيتي لوحدك صعبتي عليا وخليتك تنخمدي هنا.
نور: ده ع اساس قلبك كبير وف حد بيصعب عليك يعني.
إلياس تجاهل كلامها… وقام دخل الحمام اخد دوش وطلع وكان لافف فوطه حوالين وسطه وعضلاته باينه وبارزه. وشكله جذاب جدا.بص ع نور ولاقها لابسه قميص من بتوعه.
نور بصتله للحظه بانبهار… وفافت ع صوته
إلياس: اي عجبتك ي قطه
نور بغضب: انت قليل الادب اي اللي مطلعك كده
إلياس ببرود: دي اوضتي اطلع بالشكل اللي يعجبني

 

 

نور: انا بجد بكرهك اوي
إلياس: اي اللي لابسك هدومي
نور: معيش هدوم وانت قطعت هدومي
إلياس: الدولاب عندك ف هدوم حريمي
نور: ليه وانت فاكر اني ممكن البس م القرف ده
إلياس بلامبالاه: براحتك خليكي باللي انتي لابساه
سابها إلياس… وطلع هدوم ودخل الاوضه المخصصه للبس خلص وطلع.
إلياس بتحذير: انا هقفل عليكي الباب واياكي تعملي اي حاجه انتي فاهمه
نور بغضب: انا مبتتهداتش
إلياس: اكتمي صوتك ده مش عايز اسمعه تاني
إلياس بصلها بغضب… وطلع وقفل الباب فعلا بالمفتاح و طلع ع شركته اللي بيداره وراها م تاجره الاسلحه.
وصل ودخل مكتبه… دخل وراه زيدان قعد ع الكرسي قصاده.
زيدان: إلياس النهارده ع الساعه عشره بليل لازم نكون ف المكان اللي بنستلم منه
إلياس: كويس خلينا نخلص
زيدان: مش عارف ليه انا مش مرتاح ي إلياس المره دي بجد
إلياس: بطل خوفك الزياده ده ي زيدان بقولك عايزك تجيلي النهارده بعد ما نخلص شغل ف الشركه ومعاك ماذون
زيدان باستغراب: ماذون ليه ي إلياس
إلياس: لما تيجي هتعرف
زيدان: تمام انا هروح مكتبي
بليل إلياس روح… وطلع اوضته فتح الباب ودخل قرب وقعد جنب نور.

 

 

إلياس: جهزي نفسك علشان هنكتب كتابنا
نور قامت بصدمه: كتب كتاب مين انا عايزه امشي من هنا
إلياس: خلاص بلاش كتب كتاب اخد اللي انا عايزه وم غير جواز وهسيبك تمشي
نور بغضب: ده بعدك انا مستحيل اسمي ينكتب ع اسمك
إلياس: خلاص هنخلص دلوقتي وتغوري م حياتي
إلياس بخبث قرب… منها وف لحظه كانت ف حضنه اقترب منها وووو…

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية المتمرده وجحيم القاسي)

تعليق واحد

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: