روايات

رواية كياني الفصل السادس 6 بقلم سلمى هاني

رواية كياني الفصل السادس 6 بقلم سلمى هاني

رواية كياني البارت السادس

رواية كياني الجزء السادس

كياني
كياني

رواية كياني الحلقة السادسة

عائشه : انا عندي مفاجأة ليكم
يونس: ايه قرارتي تسمحني
عائشه:لا طبعااا … انا قرارت أسافر
كلهم بصدمه :ايه لا مستحيل
يونس:ازي عاوزه تسافري لوحدك
احمد :يونس معه حق ي عائشه انا مش هسيبك لوحدك دي وصية ابوكي ي بنتي انا اسف مش هينفع
مني :انتِ زعلتي من حاجه ي بنتي علشان كده عاوزه تسافرى
عائشه بهدوء:ممكن فرصة علشان اتكلم انا مش عارفه اتكلم كل اسئله
يونس بعصبيه: فرصة ايه انتِ مش هتسافري ف حته
عائشه بعصبية :ليه ان شاء الله كنت انت مين علشان تقول كده وانا حره فاهم
احمد بزعق:ايه في ايه مافيش احترم ليا خااالص

 

 

عائشه بصت ل يونس وسكتت
يونس بهدوء: انا اسف ي بابا بس مش شايف هي بتقول ايه عائشه: بقول أيه مش دي الحقيقيه… انا فعلا هسافر امريكااا
يونس بعصبية: برضو برضو بتقول انااا قولت مافيش سافر فاهمه
احمد بهدوء: عاوزه تسافري ليه ي عائشه
عائشه بهدوء : علشان شغلي انا دكتوره ونجحت ف اخر شهور واهو جالي فرصة عمري شغل ف أمريكا
يونس : وانت محتاجه حاجه هنا ليه عاوزه تسافرى
عائشه :علشان ده كياني و ده حلمي مش هوقف ع حد
يونس :ليه مش عاوزه تسمحني
احمد بزعق: يونس اقفل السيره دي
عائشه بعصبية:لا ي عمو سيب يونس يتكلم عاوز تعرف ليه عاوزه اسافر ليه عاوز تعرف مش عارفه اسمح حضرتك ليه اصلك اناني ي يونس
يونس بصدمه : اناني انا اناني ي عائشه
عائشه بنهيار :اه اناني علشان فكرت ف نفسك وبس فاكر زمان وقت ما كنت محتاجك جمبي قولي بقي عملت ايه قولي كنت فين انت وقته هااا فاكر ولا افكرك
شكلك مش فاكر افكرك انا ..
يونس بحزن وندم : انا اسف ي عائشه كان غصب عني ان اسيبك
عائشه : وانا مش متقبله اعتذرك يا يونس . لانك جرحتني اووي لاني مش ناسيه مش ناسيه انك سبتني ف اصعب وقت محتاجك فيه افكرك انا
فلاش بالك
عائشه بنهيار :امي سبتني يا يونس ماما ماتت
يونس بحزن : ربنا يرحمه ي عائشه مش هينفع كده انتِ بقالك تلات ايام قفله ع نفسك طب قومي علشان ابوكي شوفي حالكم عامل ازي انت اقوي من كده ي عائشه .. و اوعي تنسي انك ثانويه عامه وإنا عاوز تكون احسن دكتوره و ده حلمك انتِ اولاً وحلم مامتك وعمي محمد صح يبقي لازماً تقومي توقفي ع رجليكي من تاني
وأكمل بحزن

 

 

لاني مش هكون جمبك الفتره الجايه ..
عائشه بصدمه: انت بتقول ايه يا يونس مش هتكون جمبي انت كمان هتسبني لوحدي ، هتروح فين
يونس :انت عارف اني حلمي اكون دكتور ناجح صح واكمل بتوتر .. جالي منحة ف لندن واني ادرس طب هناك
عائشه بخوف :و هتسبني ي يونس هتسافر
يونس بحزن:مضطر اسيبك ي عائشه انت عارفه ده حلمي
عائشه قامت وقفت وقالت بزعق:لا يا يونس ده حلمنا صح وقولنا هنكون سوا مع بعض للآخر الطريق انت ال هتسبني انت اناني يا يونس اناني
يونس بزعق :انا مش اناني انا عاوز احقق حلمي واني اكون دكتور ناجح انت ال انانيه عاوزني جمبك عطول … انا بقولك ع قراري نهائي انا هسافر كمان يومين وانا كنت بقولك القرار
عائشه بقوه :تمام يا يونس امشي بس افتكر اني عمري ما هسامحك علي وجعي ده والخذلان ده وانك سبتني ف اكتر وقتك محتاجك فيه امشي. يا يونس ..

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية كياني)

اترك رد