روايات

رواية الحب يعشق الصدف الفصل الرابع عشر 14 بقلم رحمة محمد

رواية الحب يعشق الصدف الفصل الرابع عشر 14 بقلم رحمة محمد

رواية الحب يعشق الصدف البارت الرابع عشر

رواية الحب يعشق الصدف الجزء الرابع عشر

الحب يعشق الصدف
الحب يعشق الصدف

رواية الحب يعشق الصدف الحلقة الرابعة عشر

ليلي بخوف: عشق مالك ي حبيبتي
ادهم: مالك بتعيطي لي
عشق اترمت في حضن ليلي وبدموع: كان بيخوني ي ليلي في نفس الشقه الي كنا هنتجوز فيها (وعياطها زاد)
ليلي بصدمه: اي الي بتقولي دا
عشق خرجت من حضنها ومسكت تليفونها وورتها رساله جت ليها وكملت بدموع : بصي
ادهم شد التليفون بغضب وشاف الرساله (سيف مبيحبكيش ي غبيه وهو دلوقتي معايا وفحضني وفنفس الشقه الي كنتي هتتجوزي فيها ولو مش مصدقه تعالي وشوفي)
عشق بدموع وصوت شهقاتها بقا عالي: وروحت وشوفته في حضن صافي خاني يوم فرحي ي ليلي خلي اليوم الي استنيتو اسود يوم في حياتي انا بكرهه اوي
ليلي حضنت عشق بحنان: اهدي ي حبيبتي
ادهم بغضب ورمي التليفون في الحيطه كسره ميت حته وخرج من الاوضه
سيف وهو بيتحرك في الاوضه: اا.. اازاي عرفت

 

 

صافي بخبث: معرفش ي بيبي
سيف بصلها بشك: يعني مش انتي الي قولتلها ي صافي
صافي شهقت: انا اقولها لا طبعا وانا هفضح نفسي لي
سيف اقتنع بكلامها وبقا يفكر كتير يعمل اي
صافي ضيقت عيونها: انت كنت بتحبها
سيف ضحك جامد وقعد جنبها : احب اي ي ستي
صافي: اومال مضايق ليه انها عرفت ما تغور فيها اي يعني
سيف: واسيب الفلوس بتاعت ابوها لغيري يجي يخدها مش انا اولي برضو ولا اي
صافي ضحكت بدلع: وانا الي كنت فكراك بتحبها يخربيتك
سيف قرب منها: طب تعالي اقولك حاجه……
جه الليل وليلي خرجت من اوضه عشق بعد ما اخيرا نامت من كتر العياط والتعب
كان ادهم وساره ومني قاعدين ساكتين
ساره: هي كويسه
ليلي حركة راسها بالنفي: لا بس نامت
ادهم بغضب: كنت متاكد ان دا الي هيحصل وحذرتها كتير بس….
ليلي قربت منه وحطت ايديها علي كتفه: مش وقته الكلام دا ي بابا عشق محتجانا جنبها الفتره دي (وكملت بستغراب) فين مراد
مني: خرجو من الصبح ولسه مجوش
ليلي قلقت عليه ولسه هتمشي سمعت صوت سيف
سيف بصوت عالي: فين عشق
كلهم التفتو للصوت وادهم اول ما شافه اتعصب وقرب منه بخطوات سريعه: انت كمان ليك عين تيجي
وضربه بالبو.كس في وشه نز.ف من مناخيره
سيف بحزن مصطنع : سامحني انا…
مكملش كلامه وادهم اداله بو.كس كمان: اسامحك دا انا مش هرحمك
_استني ي بابا

 

 

التفتو لتجاه الصوت وكانت عشق قربت من سيف وهي بصه في عيونه
سيف ابتسم وافتكر انها هتسامحه لكن اتصدم لما لقاها ضربته بالقلم
عشق: انت جاي لي امشي اطلع برا
سيف: عشق اسمعيني
عشق بزعيق: اطلع براااااااا
ادهم قرب منه ومسكه من هدومه من عند كتفه كدا وسحبه علي برا
سيف بصوت عالي : عشششق اسمعيني ي عشق اسمعيني
عشق بصت بعيد عنه وحطت ايديها علي ودنها عشان متسمعش صوته
ليلي وساره ومني جريو عليها
ليلي: تعالي معايا عشان ترتاحي شويه
وفعلا خدوها ودخلوها اوضتها حاولو يتكلمو معاها بس هي نامت
ليلي بعد ما اطمنت علي عشق راحت اوضتها ورنت علي مراد ورد
ليلي بخوف: انت فين طول النهار ي مراد
مراد: كان عندي شغل (وكمل بهزار) اي وحشتك
ليلي بدات تعيط: مراد
مراد قلق: مالك ي ليلي في اي
ليلي حكت كل الي حصل: وهي دلوقتي زعلانه اوي وخايفه عليها
مراد: اهدي انا جيت اهو
ليلي جريت بسرعه وطلعت من البيت كله واول ما شافت مراد اترمت في حضنه عمرو سابهم ودخل البيت ومراد حضنها بحنان : انا خايفه عليها هي موجوعه اوي ي مراد كانت بتحب سيف اوي ومستنيه اليوم دا من زمان وشوفت عمل فيها اي
مراد: كويس انها عرفته علي حقيقته من دلوقتي
ليلي بصتله بعدم فهم: ازاي
مراد ابتسم وطبطب عليها بحنان: يعني قبل ما تكون مراته وخانها اومال لو بقت مراته هيعمل اي الي حصل معاها يوجع بس كويس انه حصل دلوقتي مش بعد ما تكون مراته
ليلي ابتسمت : عندك حق
وانتبهت انها في حضنه وبعدت بسرعها: احمم اسفه
مراد شدها لحضنه تاني: اسفه علي اي انتي هتكوني مراتي
ليلي اتكسفت وبصت في الارض مراد رفع وشها ليه: ليلي مراد التهامي حلو صح
ليلي ضحكت: يلا ندخل
ودخلو الاتنين البيت
باب اوضة ساره خبطت
ساره: ادخل

 

 

عمرو: انا جيتت
ساره قامت وبصتله: ضلمت البيت ي خويا وانا اقول الجو كتم مره واحده كدا لي
عمرو بغيظ: هو انتي كل مره تضايقيني كدا
ساره: خلاص متتكلمش معايا
عمرو: انتي خطيبتي ومراتي المستقبليه وهتكلم معاكي براحتي وللاسف هستحملك واستحمل جنانك دا باي ي بيبي
وخرج من الاوضه
ساره ببتسامه: بيبي في عينك
مراد: تعالي
دخل ادهم بيت في مكان غريب ومش فاهم حاجه
ادهم: انت جايبني هنا لي
مراد شاور لحد من البودي جاردات وولع النور وبعدين شاور لادهم في اتجاه يبص عليه
ولما بص كان سيف متعلق من ايدو بسلسله حديد ووشه كله د.م
مراد………

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية الحب يعشق الصدف)

اترك رد