روايات

رواية حب في انتظار الميلاد الفصل الأول 1 بقلم سارة أحمد

رواية حب في انتظار الميلاد الفصل الأول 1 بقلم سارة أحمد

رواية حب في انتظار الميلاد البارت الأول

رواية حب في انتظار الميلاد الجزء الأول

حب في انتظار الميلاد
حب في انتظار الميلاد

رواية حب في انتظار الميلاد الحلقة الأولى

انتي حامل مني..
انت بتهزر صح يا دكتور
بجدية لا مش بهزر انتي فعلا حامل في طفلي
بصدمه وتعجب انت مجنون انت صح استاذي في الجامعه بس ده ميدقيش الحق في تجاوز حدودك معاي مش كفاية انك ابتزتني وهددتني
انك تحرمني من اعمال السنة ودخول الامتحان عشان اجاي واقبلك
اياد :اهدي بس يا مليكه عشان تفهمي وشدها من ايدها اقعدي بقي عشان نتفاهم
مليكه: بغ’ضب نتفاهم علي ايه
اياد :ببرود بصي يا مليكه انا هجوزك بس لمده حاملك وهتيجي معاي الصعيد عشان تتعرفي علي اهلي
قدامك لحد بليل فكري وقراري وبعدين اتصلي بيه سلام
ورجع تاني اه علي فكره انتي لسه عذراء زي ما انتي
ماشي وسابها اسيرة الحزن والهم والحيره
وبكت معقول يوم ما يحس بي ويطلب الجواز تبقي كده لا مستحيل

 

 

وقامت تجري علي بيتها وفي طريقها اشترت تحليل حمل وحليلت وكانت النتيجه ايجابي
جنت اكتر وبكت مستحيل واتصلت بجني صحبيتها الانتيم
الحقني انا في مصيبه
جني طب انا جاية فورا وبعد نصف ساعه كانت جني عندها
ارتمت في حضنها وبكت
جني بقلق تطبطب عليها بس اهدي واحكي
حكت مليكه كل حاجه
جني بصدمه مستحيل احنا لازم نروح لدكتوره عشان نفهم
وفعلا رحوا لدكتوره وطلع كل كلام اياد صح
كتابه
حكايه كاتب
تعرف علي الشخصيات
اياد شخصية بارده لا تظهر مشاعرها بسهوله استاذ تاريخ في كلية الاداب واديب روايات شهير
وسيم ولهو طله ساحره

 

 

عنده 28 سنة كان مرح لطيف بس حصلت حاجه غيرته لجمود والغضب
مليكه عنيده جيدا وشقية وطفولية وصعبه الاقناع بس قلبها ابيض جريئه عندها 18 سنة بتدرس تاريخ في كلية الاداب
جمالها في برئيتها وشجاعيتها
جني عقلانية جيدا وصحبت صحبيتها حالمها تكون مرشده سياحية وزميله مليكه وفي نفس سنها جمالها هادية بس سر جذبيتها في راححت عقلها
نادر ابوها جراح مخ واعصاب ذو شهوره عنده 50سنة
ملاك جميله اوي لدراجه الفيتنه مغروره ومدلعه وانانية وعندهش اخلاق خبيثه خريجه الجامعه الأمريكيه
عندها 23سنة حقوده
ادريس متهور وعصابي واسهل حاجه عنده مسك المسدس مهندس زراعي وسيم وجذاب شخصية حاده الطباع عنده 29سنة ماسك شركات ومزارع ومصانع العيله
تاج وهلال اخوان كانوا أحباب بس حصلت حاجه فرقتهم هتوضح مع الاحداث
مصطفي الجد طيب القلب عادل زو اخلاق حميده لكنه قوي الشخصية حازم القرار
حورية مصرواية جميله وحرباية
فريده طيب القلب
سندس ذكية مهندسه برمجه جمالها في عقيلها هادية منطوية
ايهم وايان لهم ادوار مأثره هتوضح مع الأحداث
________________________

 

 

مليكه بانهيار ودموع وشهقاتها تهز الكيان انا مش فاهمه ازي دي حصل هجنن يا جني
تحضنها جني اهدي مش كده الناس هتتلم
مليكه ناس فضحتي هتيبان طب ابوي هقوله ايه دي انا كل دنيته بعد وفاة امي
يارب ساعدني..
جني اهدي وتعالي عندي اهلي مسافرين ومش هيرجعوا غير بعد اسبوع
وفعلا كانوا في بيت جني
جني خدي اشربي اليمون ده عشان تهدي
وبعدين مش انتي بتحبيه من زمان حتي قبل ما يدرس لنا في الكلية من شهر انتي بتحبيه
من 5سنوات لما كان عندك 12 سنة
ايه المشكله بقي
مليكه بغضب وعناد مشكله اني مستحيل اقبل الاهانة دي حتي لو هجوز الا روحي فيه
انا لازم افهم وفضلت ترن بس هو مردش فرحتله
جني استني يا مجنونة
مليكه ده مش هنا طيب وكتبت رساله انا مش هجوزك
وروحت البيت
في المساء
جني بغ”ضب كده يا مليكه مبرديش عليه وايه الهبل ده
قبل ان تنطق مليكه يخبط باب اوضتها

 

 

تمسح مليكه دموعها وبتماسك اتفضل يا بابا
نادر الاب بمكر انا عارف بتتودوده في ايه
تصفر مليكه وتتوتر بابا انا…انا
وكان قلبها هيقف من الخوف
نادر يبتسم اهدي يا حبي
مليكه بفضول ايه الا في ايدك ده
نادر بخبث شبسي ده فستان فرحك يا موكي
تقترب مليكه ايه فرحي
نادر اصل
مليكه بغضب ونرفزه اصل ايه يا حج..
يكتم نادر ضحكته اصل انا..
مليكه بقلق شكلك مش مريحني..
لم يستطيع نادر كتم ضحكته
فجنت مليكه وصدمه جني انا مش فاهمه حد فاهم
ويقاطعهم صوت اجش انا افهمك يا جني
بصوا نحيت الصوت وتنحوا

 

 

اياد ببرود ومكر مالكوا متنحين كده ليه
مليكه بغضب تمسكه من ايده انت بتهبب ايه هنا
اياد يشدها نحوه ويبصلها ويضحك حد يسأل جوزه ايه الا جابه مش عيب كده
مليكه بتوتر جوز مين؟
يحط ايده علي وسطها انتي يا حبي
جني وحيات امك وده ازي
يبصلها اياد بغضب فتبلع ريقها
يقعد اياد علي السرير ويشد مليكه الا مش هنا خالص
اياد ببرود عمي خد جني واطلع بره فهمها لحد ما فوق بنتك
نادر بضحك حاضر وشد جني وطلع
مليكه بغضب هستري تمسك في قميصه وده بقي اسمه ايه مسلسل هندي ولا تركي
اياد يجذبها فوقه ويضمها من خصرها بقوة وببسمه ساخره
مش عيب تبقي حامل في ابني ومش عايزه تتجوزني ومش عيب برده تبقي هتموتي فيه وتخلي عنادك ده يدمرك
تنصدم مليكه وترتبك
وتحمر خجلا
اياد شوفتي مش عارفه تردي
مليكه بعناد تحاول تسحب نفسها من بين ايده
كدب مش بحبك انت مغرور وبعدين جوزي ازي بقي
اياد دي حكاية طويله

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على 🙁رواية حب في انتظار الميلاد)

اترك رد