روايات

رواية ملاكي الفصل الثالث 3 بقلم ميساء عنتر

رواية ملاكي الفصل الثالث 3 بقلم ميساء عنتر

رواية ملاكي البارت الثالث

رواية ملاكي الجزء الثالث

ملاكي
ملاكي

رواية ملاكي الحلقة الثالثة

عز شال شعرها من علي وشها وبصدمة : م م ملك
حاول يفوقها كتير بس لا حياة لمن تنادي
فجأة سمع صوت ضر*ب نار علي المكان اخدها في حضنه بخوف بدون تفكير واتواصل مع يوسف
عز : يوسف انت فين أمني بسرعة ملك بتمو*ت
يوسف : ملك مين
عز بعصبية : مش وقته ي يوسف بسرعة هتروح مني
يوسف : طيب طيب انا داخلك اهو
عز فضل يفوق فيها لحد م فتحت عينيها بارهاق وتعب
ملك : ع ع عز انت معايا
عز بدموع : معاكي يروح عز معاكي
…يوسف دخل وعز اخد ملك وخرجوا بمهارة وسط ضر*ب النار
عز : يووسف بسرعة علي المستشفى
يوسف : تمام تمام ساق بأقصي سرعته ونزلوا علي المستشفي
عز شالها ودخل : دكتور دكتور بسرعة
الممرضين جم اخدوها علي العمليات..
يوسف : عز مين دي
عز بعيون حمرا من حبسة للدموع : دي ملك ال حكتلك عنها
يوسف بصدمة : ملك ودي اي ال جابها هنا

 

 

عز : معرفش معرفش انا كنت سايباها امبارح في بيتها وكله تمام
يوسف : متقلقش ي صاحبي كله هيبقي تمام أن شاءالله
عز بتنهيدة : أن شاءالله
فات ٣ ساعات والدكتورة طلعت
عز بلهفة : خير ي دكتوره
..للأسف مقدرتش انقذ الجنين هي بخير شوية وهتفوق
عز : شكرا
يوسف : البقاء لله ي صاحبي
عز ببرود : البقاء لله دي تتقال لامه وابوه انا مالي
يوسف بعتاب : بردو مصمم
عز : يلا نطمن عليها وبعدين نشوف حكايتها اي
عز دخل الاوضة لقاها قاعدة تعيط ووشها باهت واصفر : احم
ملك رفعت عيونها وبصتله بعتاب ممزوج بحب
يوسف : حمدالله علي سلامتك
ملك : الله يسلمك
عز : اي ال جابك هنا ووقعك في أيديهم
ملك : مش عارفة انا كنت نازلة باليل كنت جاية عندك لانك مش بترد علي مكالماتي وفجأة محستش بنفسي الا وانا هناك
عز بهدوء : يوسف سيبنا لوحدنا شوية لو سمحت
يوسف بهدوء : تمام واهدي عليها
عز هز رأسه بهدوء ويوسف طلع
عز قرب منها ومسكها من شعرها : انتي ي بت انا مش مصدق أن الواد ال ما*ت دا ابني اصلا متحاوليش تلبسيني والا قسماً بالله اكون د*افنك هنا وكمل بصوت عالي : مفهوووووووم
ملك هزت راسها بخوف ودموعها نازلة : ح ح حاضر
سابها وطلع : يلا يوسف عاوزك

 

 

يوسف : وملك
عز : هي مش صغيرة هي عارفة تتصرف كويس
يوسف بقلة حيلة : تمام
****
في بيت ملك”
حورية : يااااالهووووي يالهوووي
صبحي والد ملك : في اي يولية علي الصبح
حورية : ملك ياخويا مش هنا ودخلت أوضتها الصبح لقيت في د*م علي سريرها وهي مش موجودة
صبحي : اي يعني هتلاقيها راحت هنا ولا هنا
حورية : يارب يارب احميها يارب
***
عز ويوسف نزلوا من المستشفى عملوا كام مشوار وراحوا الفندق
دخلوا الاوضة وانصدموا لما ****

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على 🙁رواية ملاكي)

اترك رد