روايات

رواية عشقته بالصدفة الفصل الثالث 3 بقلم إسراء السيد

رواية عشقته بالصدفة الفصل الثالث 3 بقلم إسراء السيد

رواية عشقته بالصدفة البارت الثالث

رواية عشقته بالصدفة الجزء الثالث

عشقته بالصدفة
عشقته بالصدفة

رواية عشقته بالصدفة الحلقة الثالثة

يزن دخل الحمام وغسل الجرح اللي في ايده وبعدها طلع لقي رنا مرمية على الأرض قرب منها لقى دم في رأسها ومغمي عليها شالها بسرعة وبعدها نزل والكل شافوه وهو شايل رنا بس ما شافوش الدم بس هو مشي بسرعة بعدها راح المستشفى والدكتور خيط لرنا ويزن خلي الممرضة تغير على ايده وبعدها رنا فاقت وبصت على يزن بحزن وبتتوعد ليه وبعدها مشيرا ركبوا العربية ووصلوا البيت جده وأمة وابوه وباقي العيلة كانوا مستنينه وقالهم انها وقعت واتخبطت في الكنبة محدش صدق بس الجد قاله يطلع يخليها ترتاح وبالفعل طلعوا ورنا نامت علي السرير ويزن على الكنبة وبعدها الصبح جه كانت الساعة ستة رنا صحيت قررت تعمل حاجة تنتقم منه بعدها نزلت تحت جابت زيت ودقيق وحطت الزيت على الأرض والدقيق بعيد عنه وبعدها عملت نفسها نايمة ويزن صحي وفكر يبقى يعتذر من رنا وبعدها وهو داخل الحمام اتزحلق في الزيت ووقع على الدقيق وفضل ينادي يا رنا ورنا هتموت من الضحك 😂 😂 😂 😂 وبعدها راحت عنده وهي كمان اتزحلقت ووقعت عليه وبعدها يزن حاول يقف وبص ل رنا وعنيه كلها شرار رنا خافت جدا وكانت مش مبطلة ضحك
يزن :حسابك بعدين يا رنا

 

 

رنا :وهي لسة بتضحك كان منظرك تحفة 😂😂😂
وبعدها رنا مسحت الزيت والدقيق وهو دخل اخد شاور وبعدها طلع وهي دخلت ولبست بنطلون ضيق جدا وبلوزة
يزن كان متوقع كده وقف عند الباب وقالها مفيش نزول كده يا رنا
رنا وقفت بتحدي وقالت انت ملكش كلام عليا.
يزن اتعصب جدا وخبط جدا على الباب وقالها مفيش نزول خالص
وفتح الباب قفلة بالمفتاح وفصل الكهربا
رنا بتخاف جدا من الضلمة وفضلت قاعده خايفة وبعدها غمضت عنيها من الخوف
يزن نزل وسألوه على رنا قالهم انها فوق
رنا كانت فوق اتوعدت ل يزن بأنها هتنتقم منه نورت نور الكشاف وجنبها وجعها جدا وفضلت تدور على العلاج وجابته وشربت (رنا عندها الزايدة)
رنا قررت تهرب وجاية تمشي ازازة دخلت في رجلها (يزن كان كاسر المرايا) وبعدها حاولت تشيل الازازة وقاومت وجابت ملاية ونطت من البلكونة وفضلت تجري تجري وبعدها الناس بيسألوها انتي مين لأنهم اول مره يشوفها وبعدها وهي بتجري عربية خبطتها بس محصلش ليها حاجة وفصلت تجري وحست بدوخة واغمى عليها وهي في الطريق والناس اتلمت

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على 🙁رواية عشقته بالصدفة)

اترك رد