روايات

رواية علمتني الحب الفصل الثامن والعشرون 28 بقلم ميرفت سعيد

رواية علمتني الحب الفصل الثامن والعشرون 28 بقلم ميرفت سعيد

رواية علمتني الحب البارت الثامن والعشرون

رواية علمتني الحب الجزء الثامن والعشرون

علمتني الحب
علمتني الحب

رواية علمتني الحب الحلقة الثامنة والعشرون

سما بدموع:طلقني ياسليم
سليم بصدمه:اييي
سما:طلقنننني
******
عند مصطفي وريهام
ريهام وهي بتعدي الطريق جت عربيه اتجاه ريهام وووو
مصطفي بصدمه:ريههههههههام
مصطفي جري عليها بسرعه وشدها ووقعوا علي الارض والناس اتلمت عليهم
راجل كبير:انتم كويسين
مصطفي وهو بيقوم ريهام وبيخدها في حضنه:الحمدلله كويسين
الراجل:منهم لله بيمشوا يطيروا بالعربيات ومش همهم ارواح الناس خد يابني مراتك احسن شكلها من الخضه تعبانه
مصطفي وهو مازال حاضن ريهام:شكرا ليكي ياحج
الناس مشت ومصطفي خد ريهام علي العربيه
مصطفي لريهام:انتي كويسه
ريهام:كويسه ايدي بس انجرحت
مصطفي:لما نروح هعقمها وخدها في حضنه وكملو الطريق
***********
عند سليم وسما
سليم:عايزه تطلقي ياسما ليه

 

 

سما بدموع:لما طلبت منك اقعد مع ماما …انت وافقت فرحت وقولت ده اكيد مدايق عشان مش هبقي معاه وضحكت بسخريه:وفضل طول الليل اقول ياترا هو عرف ينام ومليووون سؤال في دماغي اول ما صحيت جريت عليك ……بس…وسكتت ومع كل كلمه كانت بتقولها كانت دموعها بتنزل بغزارة وهو واقف مصدوم هي قصدها اي انو غلط لما سبها تقعد مع مامتها
سليم بصدمه وعدم فهم :قصدك اي اني غلط لما سبتك وانتي جيتي النهارده طب مدخلتيش ليه مش شوفتك
سما بصراخ:وهتشوفني ازاااي وحبيبة القلب كانت معاك هااااا رد
سليم بعدم فهم:حبيبه قلب مين؟؟
سما:نهااااااال
سليم:سما انتي مجنوو*نه نهال مين اللي حبيبه قلبي ماتخلي بالك من كلامك
سما بصوت عالي:تنكر ان نهال كانت معاك في الجنينه وبتدلع عليك وحاطه ايديها عليك وانت حتي مش منعتها وحطيت ايدك عليها بحنيه اوووي عجبك دلعا
سليم بصدمه مش مصدق كلام سما ازاي ده منعها وكان هيكس*ر ايديها كمان
ام سما بتعب :في اي واولاد صوتكم عالي ليه
سما بصرخ:رررررررررررررد
سليم وهو بيمسك ايديها جامد وبقوه بغضب:سمااااا مش هسمح لك تعلي صوتك فاااااهمه صوووتك ميعلااااش مش عشان بحبك ومش بحب ازعلك تعملي كده وانا ونهااال مش بينا حاجه هي فعلا عملت كده بس انا وقفتها عند حدها وكنت هكس*ر ايديها كمان…..
سما كانت مصدومه:ب بس انا مشوفتش كده
سليم بحده وهو بيسيب ايديها:يمكن مشيتي بس حتي لو اي ياسما مش هسمح ليكي تعلي صوتك عليا ماشي ياسما
اام سما:اهدي يابني هي اكيد متقصدش
سليم :انا ماشي
كل ده وسما واقفه مصدومه من كلام سليم اول مره يزعق لها او يمسك ايديها كده هو كان ديما بيقول لها انه عمره مايزعق لها بس هي اللي غلطانه هي اللي بدأت وزعقت وفهمت ان كده حياتها بدأت بمشاكل ودي اول مشكله بسبب نهال واحلام
ام سما بتعب:ليه كده يابنتي جوزك مهما عمل برده مينفعش تعلي صوتك عليه اهو طلع مظلوم موقفك اي دلوقتي
سما حضنت امها جامد وعيطت وامها برده حضنتها وطبطبت عليها
************
عند سليم كان بيلف في الشوارع بالعربيه زعلان من اللي سما عملته هو بيكره الصوت العالي هو مكنش يحب يعلي صوتك عليها او يمد ايدهعليها بس هي استفزته وقطع تفكيره صوت فونه يعلن عن وصول رساله سليم بيشوفا بينصدم”تعال بسرعه علي العنوان****** في حاجه مهمه هقولهالك عن مراتك
سليم شاف الرساله استغرب اي الحاجه المهمه اللي بخصوص سما بسرعه جري علي العنوان
*************

 

 

عند سما
سما كانت في الاوضه حزينه وقامت عشان تلبس وتروح لسليم تتأسف له
قامت ولبست ولسه هتخرج لقت رساله جت علي فونها
:جوزك بيخو*نك مع نهال حبيبته لو عايزه تتأكدي تعالي علي العنوان****
سما شافت الرساله كانت مصدومه مش عارفه تعمل اي اتصلت بالرقم ولكن الرقم اتقفل خافت تكون دي لعبة من العاب احلام ونهال وخايفه تكون حقيقه قعدة تفكر خمس دقايق وحزمت رأيها وراحت علي العنوان

 

 

 

عند سليم
راح علي العنوان وطلع علي الشقه دخل واتصدم
سليم بصدمه لقي نهال مقتو*له ود*مها سايح علي الارض
سليم بصدمه:نهال قرب منها يشوفها لحظه دخول البو*ليس من برا
:اقف عندك
سليم:في اي
:انت متهم بقت*ل نهال عبدلله اقبضوا عليه
سما دخلت بصدمه:في اي

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية علمتني الحب)

اترك رد