روايات

رواية عشقت حورية الفصل الثاني والأربعون 42 بقلم يوستينا سامي

رواية عشقت حورية الفصل الثاني والأربعون 42 بقلم يوستينا سامي

رواية عشقت حورية البارت الثاني والأربعون

رواية عشقت حورية الجزء الثاني والأربعون

رواية عشقت حورية كاملة (جميع فصول الرواية) بقلم يوستينا سامي
رواية عشقت حورية كاملة (جميع فصول الرواية) بقلم يوستينا سامي

رواية عشقت حورية الحلقة الثانية والأربعون

في الفيلا اسد دخل و معاه حور
عليا / حمدلله علي السلامة يا حبيبتي ، مش كنت تقولي يا اسد علشان اجي اخدها معاك من المستشفى
اسد/ وليه يا حبيبتي التعب ، ما انا موجود اهو
بس بقولك خليهم يجهزوا الفطار علي الاوضة علشان حور تعبانة شوية و لازم ترتاح
عليا / طيب عينيا ..
مراد/ اي ده حرم اسد العقاد وصلت بالسلامة للفيلا
حمدلله علي السلامة يا فندم
حور ابتسمت / والله يا مراد انت كلك ذوووق
و بني ادم لذيذ
اسد / والنبي و ايه كمان يا مدام حور تحبي تروحي تخديه بالحضن مثلا ، ما تظبطي كدة بدل ما ارجعك المستشفي تاني
مراد / اهووو انتوا كدة اعداء النجاح ، نبقي نتكلم انا وانتي بعدين يا حور .
اسد مسكه من قميصه بغيظ / مالك ياض ما تظبط كدة و استرجل بدل ما اقل منك قدامها ، و بعدين تعالي هنا يلاا مش انت طول عمرك مش بتطيقني
دلوقتي حبيتني خلاص .

 

 

 

حور / اسد عيب كدة ، ليه تحرج مراد كدة
مراد/ لا بصراحة انت اسلوبك غير لائق تماما و مش هقدر اتكلم معاك ابداا خليكي شاهدة يا حور
اسد بغيره / مراد بس ماتوجهش ليها كلام اصلا
وانتي اخرسي خالص و حسابنا فووق ..
عليا بضحك / خلاص يا حبيبتي بيهزروا معاك يا اسد
يلا اطلعوا ارتاحوا عقبال ما اجهز الفطار ..
اسد / ماشي يلااا قدامي انتي كمان ..
مراد / انت هتسيبها تطلع كدة لوحدها يا اسد .. ايه خلاص مابقاش في قلب ولا رحمة كدة ابداا
اوعي انا اساعدها
اسد مسك مراد المرة دي جامد من لياقة القميص (من قفااه 🤣) / لا ده انت زودتها اوي و شكلي كدة بجد يضربك بقي ..
مراد / خلاص يا عم القفووش انا كنت بهزر معاك والله
حور مسكت ايد اسد / خلاص والله ده احنا كنا متراهنين عليك بس ..سيبه بقي
اسد / هسيبه دلوقتي لكن والله يا مراد لاربيك بجد
تعالي يا حور ..
و فعلا اسد شال حور و طلع بيها الاوضة ….
عليا بضحك / ما انا قولتك بلاش هزار مع اسد
ده معندوش تفاهم يا ابني
مراد / عندك حق والله ..ده طلع غبي اوي
طيب انا هطلع اكلم حسن احسن هو تقريبا راجع القاهرة بكرة . وبعدها هاروح المستشفى عند جاسر اطمئن عليه هو وحياه وباذن الله تكون فاقت
______________________________

 

 

 

في المطار ..
حسام كان واقف حزين وكانه بيودع مصر لاخر مره وفعلا ركب الطياره ..
حسام قاعد جمب الشباك و بيكلم نفسه / الحمدلله انها انتهت علي خير و كفاية اوي لحد كدة ..
وفي نفس الوقت اللي حسام كان بيكلم فيه مع نفسه لقى بنوته جات قعدت جنبه و رمت الشنطه علي الارض وهي متضايقه جدا
حسام كان بيبصلها وهو مستغربت طريقتها وخاف لاحسن يتكلم معاها تزعقله ..
حسام حاول يتجرا وقالها / مالك في حاجه ولا ايه اصل انت اول ما دخلتي رميت الشنطه على الارض وشكلك متضايقه انا ممكن افيدك على فكره
البنت ريماس / هو بصراحه انت هتفيدني وهتفدني قوي كمان بس يا ريت يبقى عندك احساس
حسام / ايه قلة الذوق دي .، هو في حد بيقول لحد كدة برضوو ..
ريماس / ايه ده انت زعلت ولا ايه انا مش قصدي حاجه ، انا بس قصدي ان انت تفهم موقفي بصراحه كده انا اول ما اركب طياره لوحدي دائما باركب مع اخويا او بابا او ماما وبيسيبوني اقعد جنب الشباك النهارده انا لوحدي وانا باحبها جنب الشباك و حضرتك قاعد جمبه اهوووو
حسام ابتسم تلقائي / شباك ، اممم انتي عندك كام سنة
ريماس / لا باقولك ايه ما تبصليش البصه دي انا مش تافهه انا عندي 23 سنه يعني انا مش صغيره بس دي حاجه باحبها يعني

 

 

 

حسام / طبعا طبعا .. طيب تعالي اقعدي يااا … اسم الجميل ايه بقي
ريماس / انا ريماس .. وانت
حسام / انا حساام …تعالي اقعدي يا ريماس
وفعلا حسام قام من مكانه لها وخلاها تقعد جنب الشباك زي ما هي كانت عايزه و كانت فرحاانة اوي
حسام / احم طب بقولك بم انا طريقنا طويل اوووي
اي رايك لو نتكلم مع بعض شوية
ريماس /امممم يا ريت والله اهو نضيع وقت احسن انا عندي فوبيا اصلا من الطيارات
حسام باستغراب/ انتي عندك فوبيا من الطيارات وقاعده جنب الشباك ازاي يعني
ريماس / لا ما هو انا دكتوره نفسيا وحاليا انا باقعد جنب الطياره عشان اكسر حاجز الخوف اللي عندي لحد ما بقيت احب شكل المباني وهي صغيره بس مازلت بخاف برضوو
حسام في سره/ لا دي عبيطة بجد .
وفعلا بداوا يتكلموا مع بعض وحسام متفاجئ ان ريماس تبقى بنت رجل اعمال هو يعرفه ومش بس هو لا ده هو و كل الشلة ..
___________________________________
في المستشفي عند جاسر …
جاسر كان قاعد جمب حياه و فرحان اوي لانها بدات تفوق ..
جاسر بصوت واطي جنب ودنها / انا عارف انك هتسمعيني يا حياه ، ارجوكي قومي و اتكلمي معايا
انا تعبت من الانتظار ده ..

 

 

 

حياه بدات تربش بعينيها و جاسر كان مستنيها تفتح عينيها و فعلا فتحت عينيها و لقت جاسر قدامها ..
جاسر ابسم اوي و مسك ايديها و باسها / اخيررا ده انا كنت بمووت هناا ، ايه يا بنتي اللي انتي بتعمليه فيا ده
حياه / جاسر انت كويس مش اكده .
جاسر / انا مش مصدق انك فوقتي خلاص يا حياه
انا حاسس ان قلبي هيخوني و يقف من الفرخة اللي انا حاسس بيها ..
و قرب جاسر من حياه و حضنهاا و هي كمان بادلته الحضن ..
حياه / حسام طمني علي ابننا ..
جاسر / 😳😳😥
تفتكروا هيقولها ايه ؟؟؟؟
___________________________________
في اوضة اسد و حور .
اسد / لا برضوو ما تهزريش معاه كدة يا حور ، عارفة لو جدي بنفسه برضوو متهزريش معاه كدة
حور/خلاص بقي ما تبقاش قفووشة كدة .. يلا تعالي نفطر بقي مع بعض
اسد / لا ماليش نفس كلي انتي براحتك بقي علشان تاخدي الدوا بتاعك
حور / والله طيب انا كمان ماليش نفس و مش هاكل غير لو جيت كلت معايا. اهااا
اسد / والله هو عند يعني و خلاص
حور/ اشمعنا انت مسموحلك تعاندني وانا لاء بقي
و بعدين ليه كل الزعل ده علي حاجة اصلا ما تستاهلش والله ..
اسد بحدة/ والله يعني انا غيرتي و حبي ليكي بقي حاجة ما تستهلش بالنسبة ليكي مش كدة
معمومة براحتك يا حور ما تكليش خالص
و فاجأه لقوا الباب بيتفتخ ..

 

 

 

مراد / احم انا متاسف جدا اني قطعت اللحظة الرومانسيه في الخنااق .. بس انا كنت عايز تليقونك يا اسد اعمل مكالمة مهمة اوي
اسد / هو اللي حصل ده بجد هو انت فتحت الباب منغير ما تخبط صح ..
مراد / تصدق انا عملت كدة فعلا .. بس طبعا انا لو حلفتلك اني فعلا نسيت و مش قصدي خالص اني انرفزك مش هتصدقني صح
اسد / تعالي بقي انا هوريك ازاي مكنش قصدك ..انا اصلا مستحلفلك بقالي كتيير ..
و فاجأه اسد جري ورا مراد علشان يضربوااا
لكن مراد استغل وجود عزيز جده و جري ووقف وراه
مراد / الحقني يا جدي اسد عايز يضربني ..
عزيز بحده / اسد هو فعلا حسام سافر امريكا النهاردة .. ليه سبته يبعد تاني يا اسد ؟
اسد 😳😳😳 اكيد لا يعني هو لحق ياخد القرار
ده امتي ، و بعدين انا ماكد عليه انه علي الاقل يقولي ، اكيد ماسافرش
مراد / لا سافر يا اسد .. هو بقاله حوالي ساعتين في الجوو ، سيبه هو عايز يبعد يمكن يبقي احسن ليه
اسد قعد علي الكرسي / تاني .. هيرجع لوحده تاني
عمره ما اتعلم من غلطه بس انا تعبت يا جدي
انا طول عمري بحاول احلق علي مشاكله بس هو غبي .. طول عمره غبي ولولا غبائه ده مكنش ضاع من عمرنا سنين كره و عداوة و دلوقتي هيضيع برضو سنين فراق منغير سبب . بس خلاص هو اختار
. خد يا مراد الموبيل .انا طالع لحور علشان هي تعبانة ..
و فعلا طلع اسد اوضة حور و قعد معاها و اكله مع بعض و اخدت الدواء ..

 

 

 

حور و هي في حضن اسد / مالك بقي ، اكيد الزعل اللي في عينيك ده كله مش بسبب مراد
اسد ضحك/ مراد ده ليه روقة والله لاربيه علشان يتفق معاكي عليااا
حور / انا اللي طلبت منه علفكرة ، يعني كنت عايزة اتاكد ان انت بتغير عليا ولا لاء
اسد قرب منها / امم و اتاكدتي بقي ولا لسه يا قمر
حور اتكسفت من قربه / يعني مش اوي .
اسد / لا ودي تيجي برضوو .. انا هخليكي تتاكدي حالا ..
حور / اسد بس انا تعباانة من العملية بلاش حركاتك دي بقي
اسد / عيب عليكي ثقي فيااا … 😉😉
__________________________________,
في الجنينة
خرج مراد الجنينة ومسك تليفون اسد وبدا يرن على نسمه من تليفوني .. ولانها متعرفش الرقم ردت ..
نسمة / الوو مين معايا
مراد / انا اللي بحاول اوصلك بقالي كتير و مش عارف و حلفت اني عمري ما هسيبك لغيري..
نسمة بدموووع / مراد انا محتجاك اوي ..
مراد / نسمة مالك !!!

يُتبع ..

اترك رد