روايات

رواية لم تكن خادمتي الفصل الأول 1 بقلم الفتاة الخجولة

رواية لم تكن خادمتي الفصل الأول 1 بقلم الفتاة الخجولة

رواية لم تكن خادمتي البارت الأول

رواية لم تكن خادمتي الجزء الأول

لم تكن خادمتي
لم تكن خادمتي

رواية لم تكن خادمتي الحلقة الأولى

في أحد المناطق الراقية في شقة فخمه في الساعه السادسة صباحا رن جرس الباب
حازم بغضب وصوت مليان نوم : ايوه ايوه
فتح الباب حازم: نعم !خير !!مين ؟
نورا(بخوف): انا اانا. …
حازم بغضب: انجزي انتي علقتي
نورا: انا نورا ست هانم فريدة بعتتني عشان شغل البيت
حازم بص ليها من فوق لتحت هدومها بسيطة محترمة جسمها الي حد ما ضعيف
حازم: انتي عندك كام سنة ؟!
نورا: 19
حازم: امممم باين ادخلي
وفتح ليها الطريق تدخل وهي دخلت بصت الشقة مكركبة جدا
نورا لنفسها: ياخبر كل ده شغل يعني يارب مفيش غير شقة الاعزب ده!
حازم : هتفضلي متنحة كتير
نورا: آسفة هحضر لحضرتك الفطار واشتغل في البيت

 

 

حازم بإستغراب: فطار؟ أنا هدخل أكمل نوم وانتي متجيش بدري كده تاني
نورا: آسفة بس ده جدول مواعيد
حازم بسخرية: جدول مواعيد مرة واحده انا هنام شوفي شغلك انتي
نورا: حاضر
حازم شاب في عمر 29 مدير في شركة أجهزة كبيره شاب وسيم ورياضي لكن مش بيهتم بمواعيد شغله اوي لأنه شريك كمان في الشركة
نورا/ بنت جميلة وهادية في سن 19 سنة يتيمة اتربت في ملجأ وهربت من قسوة المعاملة و بتشتغل في البيوت
_____________________
علي: هو مفيش فايدة
فريدة: في ايه ؟!
علي: تاني بعتي شغاله عنده
فريدة: لاء اسيبه يعفن وهو لوحده
علي: والله ماحدش قاله يبقي لوحده
فريدة بقهر : اسكت لو سمحت اسكت
____________
بعد مرور 4 ساعات
نورا بتعب: يا ساااتر اتهديت ايه ده كله
حازم من وراها: ايه مفيكيش نفس للشغل
نورا اتخضت: بسم الله الرحمن الرحيم انا انا أسفه مقصدش
حازم: انتي لبستي ليه؟!

 

 

نورا: افندم؟
حازم : قصدي لبستي البالطو ليه ماشية؟
نورا: ايوه
حازم: والشغل ؟!
نورا: انا خلصت وفطار حضرتك جاهز بس انا كده هتأخر علي البيت البعدك لازم امشي
حازم: جميل بس اوضة نومي مش اتروقت
نورا: حضرتك كنت نايم ف اكيد مش هدخل
حازم: اممممم طيب أدخلي روقي
نورا: والبيت ال….
حازم : هديكي فلوسهم وخليكي كملي وارتاحي انا كده كده هنزل وهرجع بليل ف براحتك سلام
حازم خرج بعد ما قفل علي أي حاجه مهمه أو خايف عليها
نورا في الشقة ايه ده مكلش الفطار ومشي قبل ما أرد اعمل ايه بس …دخلت نضفت الاوضة وكأنها مهجورة مش فكرة أوضة عاذب بس و صعب عليها الي حد ما خلصت وشالت الفطار ونضفت كل حاجه وجت تخرج من الشقة وكانت الصدمة …..
___________
حازم: فريدة مش انا قولت مش عايز منكو حاجه
فريد

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على 🙁رواية لم تكن خادمتي)

اترك رد