روايات

رواية عقاب بلا جريمة 2 الفصل الحادي والعشرون 21 بقلم زينب سعيد

رواية عقاب بلا جريمة 2 الفصل الحادي والعشرون 21 بقلم زينب سعيد

رواية عقاب بلا جريمة 2 البارت الحادي والعشرون

رواية عقاب بلا جريمة 2 الجزء الحادي والعشرون

عقاب بلا جريمة 2
عقاب بلا جريمة 2

رواية عقاب بلا جريمة 2 الحلقة الحادية والعشرون

في صباح اليوم التالي.
يستيقظ سليم علي رنين هاتفه المتواصل لينهض بتكاسل ويجلب الهاتف من علي الكوميدينو ليجده رغم غير معروف ليرد بهدوء:ألو وعليكم السلام أيوة أنا المقدم سليم الجارحي ليكمل بلهفة يعني نتيجة التحاليل ظهرت طيب مسافة الطريق وأكون عندك مع السلامة ليغلق الهاتف وينهض سريعاً ويرتدي ملابسه علي عجلة ويخرج من الغرفة.
************************************
في الخارج.
تضع جنة طعام الإفطارعلي السفرة لتتفاجئ بسليم خرج من غرفته ويستعد للخروج
سليم بهدوء:صباح الخير.
جنة بتوتر:صباح النور أنت رايح فين.
سليم بهدوء:ورايا مشوار مهم هخلصوا علي طول وأجي.
جنة بتساءول:مش هتفطر.
كاد أن يرفض سليم لكن بعد أن رأي نظرة الحزن في عينها عدل من رأيه :لا هفطر الاول ليكمل بتساؤل هو بودي فين.
جنة بهدوء:نايم لسه علي فكرة قعد يعيط إمبارح عشان فاكر إنك زعلان منه.
سليم بأسف:لما أرجع بإذن الله هبقي أصلحه.
جنة بهدوء:تمام .
ليجلس الأثنين ويبدأون في تناول الطعام بصمت ليتناول سليم عدة لقيمات وينهض ليغادر.
سليم بإستئذان:لازم أمشي محتاجة حاجة.
جنة برفض: شكرا مع السلامة.
سليم بهدوء:الله يسلمك.
************************************
في شقة رامي.
تجلس سهي في غرفتها بشرود وعيونها تبكي دون توقف .
ليدخل رامي وهو يحمل الطعام وينظر لها بحزن ليضع الطعام على الكودينو ويجلس أمامها ويمسح دموعها بأصابعه بحنان.
رامي بحنان:إهدي بقي يا سهي ده عمرها وأنتي كده بتعذبيها.
سهي بدموع:مش قادرة يا رامي خلاص مش هشوف شذي تاني.
رامي بحنان وهو يضمها لصدره ويمسك عليه :أنتي أه مش هتشوفيها بس هي عايشة جواكي وروحها موجود حوليكي ليبتعد عنها ويتحدث بترجي:يلا بقي قومي أغسلي وشك وتعالي عشان تأكلي أنت من ساعة إلي حصل وأنتي مأكلتيش.
سهي بحزن:مليش نفس يا رامي.
رامي بحنان: معلشي عشان خاطري.
سهي بقلة حيلة: حاضر لتنهض سهي بتثاقل متجهه للمرحاض لغسل وجهها وسرعان ما تفقد قواها وتسقط أرضاً.
لينهض رامي بفزع وهو يصرخ باسمها.
************************************
في شقة عامر.
يقف في البلكونة ينظر للشارع بشرود تام لا يدري ما عليه فعله فيجب أن يحادث إبن أخيه ويخبره بموت شقيقته وما حدث لوالده لكن لا يدري كيف فهو يعلم جيداً مدي تعلق شهاب بشذي.
ليرن هاتفه في هذه اللحظة ويجده شهاب ليتنهد براحة فعلي ما يبدو أنه علم من الاخبار ليرد بهدوء ألو أيوة يا شهاب وعليكم السلام ليومئ بأسف أيوة يا رامي حقيقي أنت راجع إنتي تمام يا حبيبي توصل بالسلامة هبقي في إنتظارك في المطار مع السلامة ليغلق معه ويتنهد بحزن:ربنا يصبرك.
************************************
في شقة حسام في القاهرة.
يجلس حسام وسلمي والحجة سعاد وعلي سويا يتناقشون في الأخبار التي سمعوها.
ليتحدث علي بتوتر:أحنا هندلي علي الصعيد ميته.
حسام بإستغراب:مش قولنا هنفضل شوية نطمئن علي جنة.
علي بتوتر:أصلي چالي شغل مهم.
الحجة سعاد بهدوء: خلاص يا والدي ندلي أنا وأنت وحسام وسلمي يفضلوا أهنه مع جنة .
علي بموافقة:تمام يا حچة لينهض ويتحدث بإستئذان ساعة زمن وراچع ورايا مشوار عايزين حاچة .
حسام برفض:سلامتك.
************************************
في شقة عائلة مصطفي.
تجلس صفاء مع زوجها وهي تبكي بشدة وتتحدث بحسرة:يا حسرة عليكي يا بنتي مفرحتيش بشبابك.
أحمد بحزن:الله يرحمها .
صفاء بحزن:لغاية دلوقتي مش مصدقة أن دكتور عاصم يطلع كده.
أحمد بتأييد:عندك حق الراجل كان قمة الإحرام معانا.
صفاء بحزن:الله يسامحه بقي ويرحمك يا شذي يا بنتي.
أحمد بهدوء:اللهم أمين.
************************************
في المستشفي.
يصل سليم إلي المستشفي ويصعد ويأخذ نتيجة التحاليل وبعدها يتجه للطبيب كي يخبره النتيجة.
في غرفة الطبيب.
يجلس الطبيب علي مكتبه ويمسك نتيجة التحاليل وسليم يجلس أمامه بتوتر شديد ليتحدث بلهفة خير يا دكتور.
الطبيب بعملية: نتيجة التحاليل متوافقة بنسبة مئة في المئة.
سليم براحة:الحمد لله بعد إذنك يا دكتور.
الطبيب بعملية:أتفضل.
************************************
في مديرية الأمن.
يصل سليم المدرية ويتجه سريعاً لمكتب اللواء سامي ويطرق الباب بفرحة ويؤدي التحية .
ويتحدث بفرحة: عندي خبر هيفرح حضرتك جدا.
اللواء سامي بإبتسامة:أيه هو.
سليم بإبتسامة: نتيجة التحاليل ظهرت وإلي بتثبت أنها بنتك.
اللواء سامي براحة:الحمد لله ليكمل بهدوء أنا عملت التحليل بس عشان أثبت أنها بنتي وعلي فكرة من يوم ما كنا عند جمعة وأنا عمت قضية إسقاط نسب .
ليجلس سليم بسعادة:أخيرا متعرفشي جنة هتفرح أد أيه.
لينهض اللواء سامي ويتجه له لينهض سليم هو الآخر بإستغراب:هو في أي يا باشا.
اللواء سامي وهو يحتضنه بفخر مبروك الترقية يا سيادة العقيد ليكمل بمزاح ولا أقولك يا جوز بنتي.
ليحتضنه سليم بفرحة:الله يبارك في حضرتك بس جتلي إمتي.
ليبتعد اللواء سامي عنه ويجلس قبالته:جت النهاردة الصبح بعد نجاحك وتخطيطك المبهر في القضية.
سليم بإمتنان:كله بتوجيهات معاليك أنا تلميذك يا فندم .
اللواء سامي برفض:أنت أبني مش تلميذي ليكمل بمزاح مش يلا بقي عشان أروح لبنتي وحفيدي.
سليم بإبتسامة:يلا بينا.
************************************
في شقة رامي.
تركض سهي علي السرير وهي ترتدي إزدالها بعد أن ألبسها أياه وبجوارها أميرة و رامي بعد أن جلب الطبيب لها.
لينتهي الطبيب من فحصها ويخرج روشته ويدون عليها بعض الكلمات.
ليتحدث رامي بقلق:هي مالها يا دكتور طمني.
الدكتور بعملية:أطمئن هي بخير أنا كتبت ليها شوية فيتامينات وتقوية وكمان تحاليل تعملها عشان نتأكد من إلي شاكك فيه.
رامي بتوجس:وأيه إلي حضرتك شاكك فيه.
الدكتور بعملية:أن مدام سهي حامل.
ليشهق الجميع من الصدمة ليتحدث رامي بلهفة:أنت بتتكلم جد يا دكتور.
الدكتور بعملية:بشكل مبدأي أيوة يلا بعد إذنكم.
رامي بفرحة :أتفضل ثم خرج معه لتوصيله.
لتجلس أميرة بجوار سهي وتتحدث بحنان:ألف مبروك يا سهي.
سهي بحزن:الله يبارك في حضرتك .
ليدخل رامي من الخارج بفرحة:أيه يا أم شذي هتفضلي زعلانة كدة.
سهي بلهفة:هنسميها شذي.
رامي بإيجاب:بإذن الله لو جت بنت هنسميها شذي.
شذي بتمني:يااارب.
************************************
في شقة سليم.
يجلس بودي يشاهد الكارتون بينما جنة تقف في المطبخ تعد الطعام.
ليفتح سليم الباب ويدخل هو واللواء سامي.
ليصيح الصغير بفرحة :بابا ويتجه نحوه .
ليحمله سليم بحنان ويحدثه بمرح:الو*حش بتاعي عامل أيه.
لتخرج جنة من المطبخ بلهفة عند سماع صوته وهي ترتدي عباءة إستقبال فقط دون حجاب لتشهق عندما تجد شخص معه وسرعان ما تتجه لغرفتها سريعاً.
ليوقفها سليم بلهفة:أستني يا جنة ده أبوكي.
لتقف جنة في مكانها بصدمة ثم تلقت له وعلامات الاستنكار علي وجهها:أبويا أزاي.
لينزل سليم الصغير ويذهب لها ويمسك يدها ويتجه بها للواء سامي الذي يقف وينظر لها بشوق .
ليتحدث سليم بأسف:اللواء سامي يبقي والدك يا جنة وأحنا أتاكدنا من ده.
جنة بصدمة:أبويا وأتأكدتوا أزاي بقي.
سليم بأسف:من قسيمة الله من إعترافات جمعة ومن تحليلDNAإلي خلتهم يخدوا عينته يوم لما عملنا فحص شامل.
جنة بصدمة وهي تنظر له بزهول:ده كله حصل من غير ما تقولي.
لينطق اللواء سامي أخيرا :أنا إلي قولته ميقولكيش كنت خايف يأذوني فيكي.
لتتحدث جنة بإصرار:أنا عايزة أعرف كل حاجة دلوقتي.
سليم بقلة حيلة: حاضر.
ليجلس الجميع ويبدأ سليم في سرد كل شئ حدث
حتي ينتهي.
سليم بهدوء:دي كل حاجة يا ستي.
لينهض اللواء سامي ويتحدث بحنان:مش هتيجي في حضن أبوكي بقي يا جنة.
لتنظر له جنة بتوتر وتنظر لسليم ليومئ لها بهدوء .
لتذهب جنة له وترتمي في أحضانه وتعوض حرمانها منه طوال سنوات عمرها.
بعد فترة.
تجلس جنة مع اللواء سامي وهي تبكي وتشرد كل شئ حدث معها .
اللواء سامي بأسف: أوعدك يا بنتي أني أعوضك عن ده كله وحقك جبناه من كل إلي أذوكي.
جنة بسخرية:ويا تري جبت حقي من سيادة المقدم قالتها وهي تشير لسليم بسخرية.
سليم بتفاجئ :حق أيه يا جنة.
جنة بسخرية:حق جوازك مني يوم واحط ورميتي في الشارع يا سيادة المقدم.
لينهض سامي بفزع:أنت بتقولي أيه .
جنة بسخرية:أيوة البيه لما أفتكر أني بنت جمعة اتجوزني يوم ورماني في شارع وأنا اختفيت وبعدها إكتشفت حملي.
لينظر سامي لسليم بخيبة أمل:آخر حاجة كنت أتوقع إنك تعملها يا سليم لينظر لجنة بحنان إلي أنتي عايزاه هيحصل يا بنتي.
جنة بإصرار:عايزة أطلق.
اللواء سامي بهدوء:حاضرجهزي نفسك أنتي وإبنك وتعالي معايا.
جنة بهدوء: حاضر.
ليحاول سليم أن يدافع عن نفسه:لكن يوقف اللواء سامي بإشارة من يده ألا يتحدث.
ليجلس سليم بخيبة أمل لتخرج جنة من الغرفة بعد أن إرتدت ملابسها هي والصغير ويغادروا مع اللواء سامي تاركين سليم ينظر في آثرهم بحسرة.

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية عقاب بلا جريمة 2)

اترك رد