روايات

رواية حمل بدون قصد الفصل التاسع عشر 19 بقلم سارة أحمد

رواية حمل بدون قصد الفصل التاسع عشر 19 بقلم سارة أحمد

رواية حمل بدون قصد البارت التاسع عشر

رواية حمل بدون قصد الجزء التاسع عشر

حمل بدون قصد
حمل بدون قصد

رواية حمل بدون قصد الحلقة التاسعة عشر

يقاطعها ذاك الصوت الساخر….
ولا ايه يا رضوي…. تلتفت اليه رضوي وتصعق عندما تراه…
رضوي:مستحيل هو انت الا وراي كل المصايب دي مستحيل…..
يقترب منها عمران ويبتسم ب’شر
عمران:ايواه انا يا قطه…..
تنظر اليه رضوي بق’رف وتبعد يده انا وتتحدث بنبره محذره….
رضوي:طيب يا زعيم لو قربت من عيلتي هدمرك انت والقنتيسه الا هناك دي…..
تحمر عيون عمران غض’با ويجذبه’ا من شعرها بقوه ويقربها لي وجه….
وبصوت يشبه زائير الاسد الجائع يتحدث….
عمران:اياك تفكري نفسك حاجه ده انتي عروسه انا بحركها في ايدي…
تتوجع رضوي… :اي حاسب ابعد عني… بقي…. انت احق”ر حد انا شوفته في حياتي…..
يرميها عمران ارضا…. ويبتسم ساخر:بصي يا حلوه انا مش هرد عليكي بس لو فضلتي تتلوعي كده حبيب القلب هيحصل حليم….

 

 

 

تبكي رضوي وتتوسله:خلص هنفذ كل الا تأمر بيه…..
عمران:شاطره …. يلا بقي قومي عشان في حفله بليل بعد كم ساعه اجهزي عشان صفقه ال”سلاح والاثار هتم بليل…. طبع في الخضار والفاكه الا هيصدرها ريان لي الصين ….
رضوي بقله حليه ودموع :حاضر…
كان هناك من يسمعهم وصور كل ما حدث…..
بقي كده يا شكريه انتي سبب كل المصايب شكل الحساب قرب…..
حنين:كده بقي الحكايه احلوت جدي ممكن تاخر ترتيبات البوليس شويه يعني اخر وصولهم حبه….
حيدر ببسمه ثقه:اكيد وفاهم انتي هتعملي…. ايه بس خالي بالك… من نفسك…..
حنين:متخفش يا جدي…. كل علي الله…..
يدخل عليهم مازن وقصي….
مازن:حنين انتي متأكده من قرارك ده انتي عوزه ريان يعرف ازاي الحمل غير المقصود ده حصل…..
حنين ببسمه كلها حزن:ايواه لازم يعرف…..

 

 

 

قصي بشك:هي ايه الحكايه…..
حنين: هتعرفها بليل…. بس انت جهزت كل حاجه
قصي:كله تمام التمام….
حنين:طيب انا رايحه لي ريان عشان اضبط معاه كل حاجه…
تذهب حنين لي ريان….
ريان ببمسه:اهلا يا قلب ريان…..
حنين: حبيبي ها كل حاجه جاهزه
يقترب منها ريان ويضمها اليه…
ريان:حنين انا خايف عليكي من الخطوه دي…..
حنين بثقه:لا تخاف ربنا معنا….
شكريه:ها يا رضوي هتنفذي الا اتفاقنا عليه….
رضوي:انا لازم اخلص من حنين…
ياتي المساء والكل مشغولين في الحفله وصوت الموسيقي عالي… وصاخب….
وفجأه تصرخ حنين اه يا بطني مش قادره الحقني يا ريان… يحملها ريان بخوف كبير وقلق ويذهب لي المستشفي وهو في حاله انهيار والكل خلفه….
وعمران يكاد ان يم’وت قلقا علي حنين…..

 

 

 

يخرج الطبيب والحزن مرسوم علي وجه ويقول…
الطبيب:البقاء لله لازم نبلغ البوليس دي جريمه ق’تل مع سبق الاصرار..
يصرخ فيه ريان بغض’ب نا”ري…
ويمسك في خناقه… ريان:انت بتقول ايه مستحيل حنين لسه عايشه سبني ادخل…. لا لا لا حنيييين اه يا قلبي…..
الكل ظل يصرخ ويبكي وفعلا حضرت الشرطه وبدأت في التحقيقات….. الكل متهم ومشتبه فيه…..
اما عمران فقرر ان يقتص من الجميع وخصوصا شكريه ورضوي….
عمران بغضب وحق”د: جهزوا كل حاجه يا رجاله……
وفعلا في مكان منعزل يدخل عمران وهو يبتسم بش”ر
ويقرب من شكريه ويهمس لها….
عمران:بقي انتي الا قتل’ي حنين بس”م ومين الا ساعدك رضوي…..
الكل مقيد ريان بغ’ضب هما الا قتلو”ها وقت”لوا بناتي انا لازم ادفنهم سبني….
عمران:ومش بس كده دول اصل مش بنات حليم حليم عمره ما لمسه حنين تعرف حليم كان رجل شهم وضابظ نبيل…..
يهتز ريان بكل جسده غاضبا وعصبيه لدرجه ان الكرسي المقيد عليه كسرت قدمه…. هو يصرخ اخرررررس حنين اشرف منكم كلكم…..
عمران ببرود:اهدي ومين قال ان حنين مش شريفه عوزه تعرف مين ابو البنات…. اسأل شكريه…..
او ليه تسأل بص علي الشاشه دي الليله الا حصلت فيها الحادثه ومات حليم قصدي فداك….
يصعق ويزهل ريان اول ما يشوف….

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية حمل بدون قصد)

اترك رد