روايات

رواية وتيني الفصل السادس 6 بقلم دارين

رواية وتيني الفصل السادس 6 بقلم دارين

رواية وتيني البارت السادس

رواية وتيني الجزء السادس

وتيني
وتيني

رواية وتيني الحلقة السادسة

فجاة اتفتح باب و دخلت رنا تنهج : انا اسفة يا فندم ع تاخير دي ملفات لي طلبتها مني مبارح و كمان عملاء حددوا ميتينج
زياد بهدوء : ماشي يا رنا دي اخر مرة كمان قولي لاختك تاخد معك شغل
رنا بغرابة : تقصد ايه يا فندم
زياد : يعني تقسمو شغل انا رقيتها و خليتها معاك سكريتيرة مش هي ترجمة يعني انت تجهزي شغل و هي ترجمه و كمان ححتجها كمساعدة ف اجتماعات هي اللي حترجم كلام عملاء
رنا : حاضر يا فندم لما ترجع حبقى ابلغها
زياد: ليه هي فين
هي سافرت دلوقتي لمدة اسبوع و اخدت اجازة
ادم بتدخل : ماشي خلاص نرجع لموضوعنا عملاء قالو ميتينج امتى ايه الوقت اللي ناسبهم للاجتماع
رنا : قالو بكرة بس محددوش وقت قالو يوم يبعتو لحضرتك امتى
زياد بهدوء : ماشي تفضلي انت شوفي شغلك
تسريع في الاحداث
نجد في غرفة الاجتماعات زياد يترأس طاولة و بجانبه الايمن ادم يجلس قبالته عمه اما في جهة معاكسة نجد العملاء
زياد : اظن كل حاجة واضحة و شروطي مفهومة

احد عملاء : و احنا قابلين عرضك
ادم: تفضلو الاوراق دي عشان امضاء
قامو بالامضاء وولما وصلت الاوراق لزياد عشان يمضي فجاة و بدون سابق اندار انفتح باب بعنف و دخل منه
احد عملاء: مين دي
زياد و شرار غضب يتطاير من عينيه : انت مين سمحلك تدخلي لغرفة اجتماع و كمان باسلوبك همجي ده
ميرنا نعم انها ميرنا يا سادة بلحمها و شحمهابهدوء و رصانة تحسد عليها في موقفها هذا و كان شيء لم يكن ذهبت لاخر غرفة و عادت بكرسي لتجلس عليه و ضعته امام زياد شبه ملاصق له و جلست بثباتها : انا اسفة يا جماعة اعرفكو ع نفسي انا ميرنا سكريتيرة زياد بيه و كمان مساعدته شخصية ميرنا باستفزاز مظنش اتاخرت انا كده جيت ميتينج من اولو تفضلو ابداو احنا سامعينكم
احد عملاء: صىراحة احنا خلص..

ميرنا : تمام زي م قلت متاخرتش تفضلو الاوراق اهي و نزعت اوراق من يد زياد و اعطتها للوفد
زياد و هو يتكلم من بين اسنانه بغضب شديد: ايه اللي بتعمليه ده انت مجنونة
ميرنا: انت اللي حمار ازاي تعمل ميتينج من غيري
زياد بغضبو قد فاض به كيل: انا حمار !
ميرنا : عارفة عارفة انك حمار من غير متقول
احد عملاء بتدخل : تفضل يا زياد بيه امضي عشان مش فاضيين
زياد : اسف يا جماعة و جاء ليمضي اذ يجد ميرنا تسحبه من يده بسرعة في اخر دقيقة
اخدت منه الاوراق و رفعت ورقة ورقة بين يديها و كانها
بتعملها تحاليل : الورق ده مزور
زياد و ادم في نفس وقت : نعععععم

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية وتيني)

اترك رد