روايات

رواية رعد مفتون بنوره الفصل التاسع 9 بقلم منال آدم

رواية رعد مفتون بنوره الفصل التاسع 9 بقلم منال آدم

رواية رعد مفتون بنوره البارت التاسع

رواية رعد مفتون بنوره الجزء التاسع

رعد مفتون بنوره
رعد مفتون بنوره

رواية رعد مفتون بنوره الحلقة التاسعة

نور بصدمة: ااانت
رعد بغضب : انت اي ال دخلك ي زين انا مش قولتلك متدخلش دلوقتي الا لما اسمحلك
زين : انا عاوز اطمن على اختي ي رعد
نور ببكاء : لا لا انا مش اختك ابعد عني ارجوك
رعد بقلق : اهدء ي حبيبتي
نور بخوف : خليه يروح ي رعد اااانا مش ااخت حد
زين بقلق : ماشي انا هروح بس انتي اهديء انتي لساتك تعبانة انا اااهووو مروح
رعد وهو يحتضنها: اهدء ي حبيبتي نور عشان خاطر ابنا متعمليش في نفسك كده هو خلاص رااح
نور بخوف : متخلهوش ياخذني ي رعد
رعد بحب : محدش هياخذك مني ي حبيبتي
زين طيب خااالص ومستحيل ياذي حد هو صاحبي وعارفه
نور : انا مش فاهمة هو لي بيقول انه انا اخته
رعد : لانك اخته ي نوري
نور : ااااازاي بس

 

 

رعد : معرفش ازاي بس وعد هعرف ووقتها لكل حادث حديث اطمني ي حبيبتي كله هيوضح قريب ان شاء الله
نور بخوف: وده هياثر على علاقتنا ي رعد
رعد : انتي غبية ي بت انتي
علاقتنا مفيش حاجة هياثر فيها ابدااا مهما حصل انتي مراااتي وامه لابني وكل حاجة حلوة في حياتي
نور : هي هتكون بنت ان شاء الله
رعد :بنت ولا ولد كله حلو بس انتي تقومي بالسلامة
رعد بخبث: انتي بخيلة اووي ي نوري مفيش حلوان للمناسبة الحلوة دي
نور بعدم فهم: حلوان اي مش فاهمة
رعد وهو يعتليها فجاة : افهمك انا ي حبيبي
نور بصدمة: انت بتعمل اي ي مجنون نحن في المستشفى ممكن حد
ابتلع باقي كلامها في جوفه فاخذ يقبلها بعشق وحب جارف مخصص لها فقط
*******************
عند سمااااااا
كانت تجري في الرواااق حتى اتت للمر التى تجد فيها نور فاصطدمت به للمرة الثانية
سما بغضب : اااااه مش تشوف قدامك ي بنى اادم انتي
زين بصدمة : انتي
سما بغضب هي الاخرى بعد ان راته : انت
زين بغضب : انتي في حد مسلطتك عليا انا ي بت انتي اي ال جابك هنا
سما : وانت مال اهلك
زين بغضب : لمى بسانك قبل ما اقطعهولك انتي مش عارفة بتكلمي مين انتي انا زين الصياد
سما : سيادة الوزير انت ولا ايه
زين : بقولك ااي روحي قبل ما ابتلا فيكي دلوقتي
سما : مش رايحة و اعلى ما في خيلك اركبه
زين : انتي ي بت انتي استني عندك داخلة على فين
سما : اللهم طولك ي روح وانت مالك انت
زين : الاوضة ال انتي داخلة لها دي فيها اختي
سما باستغراب : اختك مين

 

 

زين وهو يقلدها : اللهم طولك ي روح وانتي مالك انتي
سما بغيظ : بتغيظني كده انت يعنى
زين : اااااه
سما : طب بص هدخل ومش هتقدر تمنعني
زين : انتي ي بت انتي اقفي عندك
كانت قد دخلت فذهب خلفها وهو يتبعها لكن ما ان دخل حتى صدم ممما راااه
*****************************
عند مرررررراد
دخل ووجدهااااا تجلس شاردة الذهن
مراااد : ال يشوفك دلوقتي يقول ي حرااام موجعة على فراق جوزك وابنك
حور بصدمة : مرراااد انت عرفت مكاني اازاي
مراد : انتي نسيتي مين مراد الجارحي واقدر اعرف اي حاجة ومكانك اسهل حاجة اعرفها هي مخدتش وقت كتير
تعرفي انا كان اقدر الاقيك من زمان بس انا مكنتش عاوز اعرف حاجة عنك وقتها كنت عاوز انساكي ي حور بس انتي رجعتي فتحتي جروحي من جديد
حور : وجاي ليه دلوقتي
مراااد : جاي انتقم منك ي مرااتي
حور ببكاء : اتفضل انا معنديش حاحة اخسرهاا اصلا
مراد : لا غلط ي حبيبتي عندك حاجات كتيرة تخسريها
عندك مثلا اخوكي زين و نور
حور بسخرية : ومن امتى مراد الجارحي بياذاي اصحاب عمره ولا من امتى الميتين بيرجعوااا للحياة
مرااااد بضحك : هههههههه في ميت رجع على الحياة
حور : قصدك اي ي مراااد
مراد : اختك عايشة ي قلب مرااااد
حور بصدمة: ااازاي بس
مراااد : ازاي معرفش بس ال اعرفه انها عايشة وهي مرااته لرعد المنشاوي ي حوررر
حور : انا لازم اشوفها دلوقتي
مراااد : مش هيحصل ي حور

 

 

حور : ليه بقى ان شاء الله انا عاوزة اشوف اختي ومحدش هيمنعنى من اني اشوفهااااا
مراااد : محدش هيمنعك بس هي مش هتتقبل تشوف حد دلوقتي هي مش فاكراكم ولما شافت زين وحاكلها تعبت ونقلوها المستشفى
حور بقلق: طب هي كويسة
مرااااد : اااااااه هي كويسة
بس انتي مش هتكوني كويسة بعد ال هعملوا فيكي
حور بخوف : انت هتعمل ااااي
مراد : هعاقبك ي حور على كل لحظة جرح انتي سببها
حور : ابعد عني متعملش حاجة هتندم عليها بعدين
مراد : هندم لو معاقبتك ودفعتك التمن قتلك لابني
توقف مراد فجاة وهو يسمع صوته الصغير وهو يركض تحاه حوررر
عامر بطفولة : ماما
مراد بصدمة: ده ابن مين

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية رعد مفتون بنوره)

اترك رد