روايات

رواية الأولى وقبل الأخيرة الفصل الرابع 4 بقلم مريم سمير

رواية الأولى وقبل الأخيرة الفصل الرابع 4 بقلم مريم سمير

رواية الأولى وقبل الأخيرة البارت الرابع

رواية الأولى وقبل الأخيرة الجزء الرابع

الأولى وقبل الأخيرة
الأولى وقبل الاخيرة

رواية الأولى وقبل الأخيرة الحلقة الرابعة

_انا ، أنا مش بنت
=نعم !!
_عشان خاطري يا احمد اقعد وانا هفهمك
قعدت =أي طلعتي ولد بقي ولا اي؟
عيطت _من سنتين كنت ماسكه شركه بابا وكان فيه شغل لازم يتسلم وسهرت لقرب الصبح ، خلصت وركبت العربيه وقفني واحد معرفتش اسوق ومنعني من السواقه واتهجم عليا و..
فضلت تعيط _اتبنجت وصحيت لقيت نفسي في شقه معرفهاش ، مكنتش عارفه اقول ل بابا حاجه عشان مريض سكر لو كنت قولتله كده كان ممكن يموت فيها ، أنا والله مليا ذنب في الي حصلي
سبتها وخرجت وقفلت الباب وانا لسه سامع صوت عياطها ، نزلت تحت وصوت باباها وقفني
*رايح فين يا احمد ؟
=رايح بيتنا ، ه هشوف امي وارجع عشان تعبانه
*الف سلامه عليها ، هتروح ازاي ؟
=هركب تاكسي
*ازاي يعني ! لا لا استني
نادي علي السواق وركبت العربيه وروحت البيت
_احيه انت راجعلي دلوقت لي ؟
=مفيش مخنوق شويه قولت افصل
_تفصل تالت يوم جواز ! اي لحقت تزهق مثلا !

 

 

=يماما أنا والله مش ناقص ، أنا داخل اوضتي عشان هنام
دخلت اوضتي معرفتش افكر ف أي حاجه غير أنها خدعتني وضحكت عليا ! للدرجاتي أنا مليش قيمه قدامها !
نمت وصحيت علي لمس في وشي فتحت عينيا لقيتها بعدت بسرعه
_انا اسفه
=انتي اي الي جابك هنا ! وجيتي هنا ازاي ؟
_جيت ازاي ، عمو السيد الي وصلك سألته علي عنوانك ف وصلني ، جيت هنا عشانك
=عشاني اه ، أي محضره أي تاني تضحكي عليا بيه؟
_والله يا احمد مكان في دماغي حاجه غير كده ، عشان محدش يفكر يتجوزني ، أنا لقيتك طيب عشان كده شاركتك السر الي جوايا ، أنا والله اسفه حقك عليا مش قصدي
=مريم ، امشي
_لا ، همشي وانا معاك
=أنا مش عاوز ارجع معاكي ، مش عاوز ابقي لعبه تاني
عيطت _والله مكان قصدي ، طب منا كنت ممكن استمر في الكدبه دي بس محبتش كده انا كده بخدعك ، خصوصا انك شخص طيب وجميل ، أنا حقيقي اسفه ، ولو عاوز تطلقني ف فعلا عندك حق ، أنا محدش يطيق يعيش معايا ، صحابي سبوني ومحدش معايا ف أنا متعودة اني لوحدي بس كل الي فارق معايا انك متزعلش مني
غمضت عيني وفتحتها ب الراحه =أنا آسف معتيش تعيطي
_لا هعيط
=الاه ! خلاص والله
_..
=طب أنا مضطر احضنك عشان تبقي احسن
حضنتها وهي تبتت فيا =خلاص والله معتيش تعيطي ، فهمت خلاص عملتي كده لي ، أنا الي انسان غبي عشان مشيت من غير حتي مديلك فرصه تبرري ، بس تعرفي اصحابك دول كانوا اغبيه اوي عشان سابوا واحده زيك والله
ضحكت =ربنا يخليني أنا ليكي بقي وخلاص ، وبعدين اعتبريني صاحبك احمم بس مش اوي عشان ممكن اتحرش بيكي وقتي ولا يهمني
بعدت عني وهي بتضحك _انت قليل الادب
=لا لا والله ازعل ، أنا مشوفتش ادب اصلا يمريم !!
_اصلا !
قربت =اصلا
_لو قربت خطوه زياده هرقع ب الصوت و..
حطيت ايدي علي بوقها =شش ، تعرفي انك حلوة حتي وانتي معيطه؟ دا انا يبختي والله الحمد لله
*احمم احمم
_يخربيت امي ، قصدي ماما اتفضلي
*شكلي جيت في وقت مش مناسب ولا اي
_والله اه
ضربتني في كتفي =لا ازاي يا طنط دا انتي تيجي في أي وقت
*كان مزعلك الواد دا ولا اي

 

 

=لا والله دا انا علي مزعلاه
*طب واتصالحتوا ؟
=تقريبا
*مشوفكوش في بيتي تاني بقي
_ايدا في أي يماما ؟
*أنا مصدقت خلصت منك تيجي بقي كل لما تتقمص تنطلي هنا ؟ ولا ولا أنا هغير الكالون ووريني هتدخل تاني ازاي
_بتموت فيا ، طب يلا يمريم عشان ماما ماسكه فيا جامد واحتمال نبات هنا لو أصرت
*صحبتكم السلامه
_لا كتر خيرك والله
مشينا واحنا بنضحك ونزلنا تحت
=بلاش عربيه عاوزة اتمشي شويه
قولت ل عمو السيد يروح واحنا هنروح الفله مشي
اتمشينا وفجاه وقفت
_في أي ؟
=دي عربيه فول؟
_اي الانبهار دا؟ ايوه يستي عربيه فول
=عاوزة اجربها ب الله عليك
_ايدا عمرك مكلتي من عليها ؟
=لا ، أنا خروجي محسوب اوي مش بخرج غير فين وفين حتي ولما كنا بشتغل كان بمواعيد الا بعض الأيام الي كان بيبقي فيها شغل كتير
_طب تعالي أنا عازمك
روحنا كلنا وكانت مبسوطه اوي ، ازاي فيه حد ضحكته حلوة اوي كده؟ وعيونه جميله ب الشكل دا ! واحيه شكلك وقعت يا احمد ولا اي !
خلصنا وروحنا الفله
*مامتك بقت كويسه يبني ؟
_الحمد لله بقت احسن
*طب الحمد لله، اقعدوا عاوزكم في موضوع مهم
قعدنا وهو قعد قدامنا

 

 

*عاوزكم انتوا الاتنين تمسكوا الشركه بتاعتي انتوا الاتنين خرجين تجاره ف هتفهوا في الشغل بسرعه ، غير كده مريم كانت ماسكه الشركه اصلا قبل كده ف ها أي رأيكم؟
=امسكها أنا وهو ؟ خلصانه موافقه
_بس ..
=بس اي يا احمد ؟ خلاص يعم هشتغل أنا عندك متعيطش
_انتوا هتمسكوني شغلكم بجد !
=ايوه مفيش احسن منك يعمل كده ، وب المناسبه دي بقي هعمل كيكه
مشيت وهي بتضحك وباباها طبطب علي كتفي وخرج الجنينه ، بجد هيسبوني امسك شغلهم!
_مريم
=اي يسطا
_عاوز اتكلم معاكي شويه
=طب أصبر أخلص الكيكه
_انتي عمرك عملتي كيكه؟
=هجيب طريقه عملها من اليوتيوب حالا وهجرب فيك ، بابا مش هيدوقها الله وكيل
_هتجربي؟
=بهزر معاك انا اسمي الحقيقي شيف بوراك
_انتوا ازاي هتمسكوني شركتكم؟ انتوا عرفني من تلت ايام بس !
=أنا واثقه فيك يا احمد
_جبتي الثقه دي منين؟
=عشان سامحتني ، مفيش انسان يسامح التاني غير لما يكون عنده قلب كبير وانت عندك يا احمد وسبني بليز عشان أخلص الكيكه دي
_مسألتيش نفسك أنا اتجوزتك لي ؟
=في أي !
_انا اسف
=علي اي ؟
_تعالي نطلع فوق نتكلم
خدها وطلعنا وقعدنا علي السرير
=في أي قلقتني
_انا ، انا اتجوزتك عشان غنيه
=اي ؟ اتجوزتني عشان الفلوس ؟

 

 

_بصي والله هشرحلك
=سمعاك
_انا وامي كنا شايفين انك مناسبه اوي ، بنت راجل غني يعني ، بس والله لما قربت منك لقيتك انك مناسبه مش عشان الفلوس عشانك انتي ، أنا بجد اسف والله حقك عليا
ابتسمت =مش زعلانه منك ، لو كنت عاوز تكمل كده كنت كملت بس انت اخترت تعرفني ، يعم مش احنا صحاب ؟
قربت _قولت مش اوي يعني
قامت بسرعه =هروح اعمل الكيكه عشان متتحرقش
ضحكت وهي نزلت ، قربنا جامد وبقينا فعلا صحاب اوي ، حكينا ل بعض كل حاجه ، مسكنا احنا الشركه وما شاء فعل بتكسب اوي هه بهزر معاكم محدش هيجيب أجل ابوها غيرنا
_يبنتي قولتلك تعالي عاوز اقولك حاجه
=يوه يبني مشغوله خالص بجد
_اقسم بالله لو ملقيتك قدامي ل طالب السكرتيرة للجواز
=اي يحبيبي عاوز اي ؟
ضحكت _اي السرعه دي؟ انتي لحقتي !
=اخلص عاوز اي عشان احاسبك علي كلمه السكرتيره دي
_مبسوطه معايا ؟
=انت مسيبني حالي ومحتالي عشان تقولي مبسوطه معايا ؟
_ايوه جاوبي بقي
=ايوه مبسوطه هموت من الفرحه يا رب مموتش من الانبساط
_سيبي الدوسيه الي في ايدك وركزي معايا

 

 

=وربي مشغوله
_مريم أنا بحبك
=اي الفضا الي انا فيه دا بجد ، ها كنت بتقول أي ؟
_بقول اني بحبك
=اخيرا جالها جال احبك جالها وانا جلبي جلبي اتوجف بعدها
_ايدا في أي
=هسيبك بقي قبل مهحمر
_ثواني بس هو أي الكروته دي ؟ مش هقوليها
مسكت الباب وهي بتبتسم قبل متقفله
=دا انا الي بحبك والله

تمت..

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية الأولى وقبل الاخيرة)

اترك رد