روايات

رواية عمياء قلبي الفصل الخامس والثلاثون 35 بقلم ميرا أبوالخير

رواية عمياء قلبي الفصل الخامس والثلاثون 35 بقلم ميرا أبوالخير

رواية عمياء قلبي البارت الخامس والثلاثون

رواية عمياء قلبي الجزء الخامس والثلاثون

رواية عمياء قلبي الحلقة الخامسة والثلاثون

سيلا بصدمه: ج جوزي قت’ل اهلي لا لا اكيد في غلط.
قصي بص للارض وسيلا جريت عليه: قول انه محصلش قول انه مش انت يلي حرمتني من اهلي هصدقك والله بس انطق يا قصي.
عاصم بغضب: هو يلي قت’لهم كان سكران وفي حضنه بنت زبا”لة.
سيلا باصه لقصي يلي ساكت و في حالة صدمة: ليهههههههه عملتلكككك ايههههههه انا بكرررر*هكككك تحرمني من اهليييي ليههه حرام عليكككك.
قصي بحزن: كانت غلطه مكنتش في واعيي صدقيني.
سيلا قامت وقربت منه وبسرعه سحبت مسد”سه من جيبه وحطته علي دماغه: يبقا هتحصلهم يا قصي مش هسيبك تتهنى.
قصي وقف ساكت وعاصم خاف علي اخوه لانه سيلا في لحظة غضب اعمى.
عاصم وقف قدم سيلا: سيلا اهدي كله هيتحل.
سيلا بغضب زقت عاصم وداست علي المسدس وو….
لااااااااااا.. اااه.
بقلم ميرا ابوالخير.

 

 

سيلا بتقوم بخضه وزعر وقصي بيداخل جري عليها: في ايههه مالك.
سيلا بزعر وخوف: ا انا ق قت”لتك يا قصي.
قصي بعدم فهم: في ايه يا حبيبتي اهدي دا حلم خدي اشربي مياه.
سيلا بتشرب المياه وبتلاقي نفسها في اوضتهم مش في الشقه وقصي قدمها خايف عليها.
سيلا حضنت قصي: متسبنيش يا قصي دا كابوس وحش اوي انك قت’لت اهلي وزينب حامل منك .
قصي سكت وانفجـ. ـر في الضحك: اي الهبل دا وانا اعرف اهلك منين انا غير زينب دي مفيش حاجه بيني وبينها.
سيلا بصت له بخوف ودموع وقصي بحنان وبيطبطب عليها: معاكي يا حبيبي اهدي عشان البيبي متخفيش انا معاكي.
سيلا هديت في حضنه واتنفست بعمق وهو فضل معها.
بقلم ميرا ابوالخير.
عند سرين بتلمح شويه شباب واقفين بتعدي بهدؤء من قدمهم.
سرين مشيت من قدمهم بهدؤء لقيت يلي بيشدها من ايديها: ا انت مين وعايز ايه.
الشاب بخبث: ماشيه لوحدك ليه بليل تعالي وهوصلك.
سرين بخوف شدت ايديها: م متشكرة هعرف اروح لوحدي.
الشاب الاخرى وقف وراها: طب متيجي نروح ونسهر عندنا.
سرين بخوف: ايه قلة الادب دي معندكمش اخوات بنات.
الشاب بسخريه: لا معندناش اخوات بنات وهتيجي من غير كلام لانك عاجبتينا وايلا.
سرين بخوف: وايلا ايه.

 

 

 

طلع مطوة من جيبه: هنقـ. ـطعك حـ. ـتـ.ـت.
سرين بصت علي شويه رمل وقالت بدلع: موافقه اجي معاكم بس هتدوني كام.
الشاب: يلي تؤمري بيه يا مزة.
سرين ابتسمت بخبث ومشيت جنبهم وميلت بسرعه علي شويه الرمل وحدفتها عليهم وطلعت تجري.
االشاب وبيعمل عينه: بنت ال*** ورهاااا.
بقلم ميرا ابوالخير.
عند طه.
سالي بحب: لولولوولويييي هنكتب امتي بقا.
طه بضحك: يوم الخميس الجاي يا حبيبي والفرح كمان.
نعيمه: الف مبروك يا حبيب قلبي مبروك يا بنتي.
ابتسمت سالي بحزن طه: مالك.
سالي بحزن: كان نفسي اهلي يكونوا معايا النهارده.
طه بحنان: وانا ايه يعني مت مثلا.
سالي بتسرع: بعد الشر عليك متقولش كده تاني.
طه بابتسامة وباس ايديها: انا كل اهلك يا سالي.
سالي ابتسمت بفرح.
بقلم ميرا ابوالخير.

 

 

 

عند رهف ومصطفي.
رهف بضحك: هات الريمود ياض.
مصطفي: تعالي خديه يا اوزعه.
رهف قامت عشان تاخده شدها لحضنه بابتسامة: اوعا انت غشاش سبني.
مصطفي بحب وبيرجع شعرها لورا: تؤ مش هسيبك حد يسيب حتة من قلبه بردو.
رهف ضحكت: مصطفى هو ليه مش خلفنا لحد دلوقتي.
مصطفى اتعدل بهدؤء: امر ربنا يا حبيبتي لسه ربنا مش اراد.
رهف بابتسامة: هو لو انا مش بخلف هتسيبني مثلا او تتجوز عليا.
مصطفى بجدية: اولا انتي قبل اما تكوني مراتي فانتي بينتي وحبيبتي وانا مش طالب غير كده.
رهف حضنته بحب وهو ابتسم بحزن وفي نفسه: اومال لو تعرفي انه انا العيب مني هتسبيني يارهف مش عارف اقولهالك ازاي ومش عايز اجرحك.
بقلم ميرا ابوالخير.
سرين كانت بتجري لاقت يلي بيشدها لحضنه: ع عاصم.
عاصم بجمود: اركبي.
سرين بخوف: ل لا مش هركب انا ماشيه.
عاصم بفزع فيها: اركبيييييي.
في ثانيه ركبت وهو ضحك في نفسه: مجنونه.
ساق بهدؤء ووصل الفيلا.

 

 

 

عند قصي.
كان شايل سيلا بحب وحاطط حاجه علي عينها وداخلها اوضه نزلها بحب وحضنها وحط ايه علي بطنها بحب وشال الشال من علي عينها اتصدمت من يلي شافته كل صورها والارض كلها بلونات وورد و شوكولاته علي شكل تمثال ليها: الله ايه دا.
قصي وبيشم رقبتها بحب: لاجمل حب في حياتي.
سيلا بفرح حضنته وباسته من خده شالها وقعدها علي الارض وسط الورد والبلونات: انسي كل الوجع والالم وكل حاجه حصلت انسي وركزي معايا.
سيلا بخضه: لا لا لا.
قصي ببراءة: تفكيرك غلط علي فكرة قصدي نقضي شويه وقت بتسلية الله.
سيلا بضحك: اذا كان كده ماشي.
قصي قام: اثبتي مكانك.
سيلا باستغراب: ليه في ايه.
قصي داس علي زرار نزل من السقف هدايا كتير وورد جوري وسيلا وقفت بفرحه وسعادة.
سيلا بدموع: كل دا ليا.
قصي بحب وحط ايده علي وسطها: واكتر يا قلب قصي.
سهروا اجمل ليلة مع بعض كلها حب وسعادة.

 

 

 

تاني يوم.
الكل قاعد بياكل وعتمان وجميلة باصوا لبعض وزينب عرفت بيفكروا في ايه.
جمال لقصي: هترجع الشركه امتي.
قصي ببرود: براحتي وبعدين انا حابب افضل مع مراتي شويه.
جمال بسخريه: لا والله خاليك جنبها علي طول.
قصي ببرود وبوقا”حه باس سيلا وهي بتاكل قدم الكل: اومال هسبها مثلا.
سيلا وشها احمر من كتر الكسوف و سرين بصت ليهم بحزن وعاصم بص بفهم.
سرين في نفسها: اكيد لسه بيحب مرات اخوه وكدب عليا.
قامت من علي الاكل بحزن.
بقلم ميرا ابوالخير.
عند المدير.
المدير: لازم اروح اسال الست يلي عمل معها كده طب اكيد ليها صورة معينه.
بيدور لاقي صورة لام قصي و اختها بس: نهار اسووود هي دي ام البنت الغير شر”عيةةة عشان كده اتغير مع مرات ابنه اعمل ايه دلوقتي .
عند قصي لسيلا: هروح اعمل شويه حاجات في السريع وجاي عايزة حاجه.
سيلا هزت راسها ب لا.

 

 

 

باس دماغها وقام وزينب عملت نفسها هتتكلم في الفون قامت وراه.
جمال ابتسم بسخريه: تعالي يا سيلا عايزك.
سيلا قامت معه.
راحو مكان ما في المخزن اوضه قديمه واتصدمت الارض كلها ازاز متكسر: ا ايه دا ياعمي.
جمال ببرود: هعرض عليكي عرض.
سيلا بعدم فهم: مش فاهمه.
جمال شاور علي الازاز يلي علي الارض: هتمشي علي الازاز دا لو قصي طلع علي علاقة ب زينب من غير اما يعرف.
سيلا بصدمه: ايههه ليه واي الطلب دا وبعدين انا واثقه في قصي وحبي له.
جمال بسخريه: هنشوف ولو انا يلي غلط انا هختفي من حياتكم.
سيلا بتحدي: قصي جوزي وحبيبي ومستحيل يعمل كده تمم.
مشيت من قدمه وهو ابتسم بسخريه.
بقلم ميرا ابوالخير.

 

 

 

سرين كانت قاعده في الجنينه وسمعت صوت حد بينادي عليها من برا البوابه قامت تشوف اتصدمت طلعت تجري عليه وحضنته تحت عيون كلها غضب.
سرين بتحضنه: وحشتني اوي اوي كنت فين يا حبيبي.
عاصم بغضب من وراهم: حبيبكككككككككككك قرب بكل غضب ووو……
عند زينب.
زينب بدلع وفي حضنه: خلاص تتجوزني وتطلقها هي.
سيلا كانت معدية سمعت الجملة دي بتداخل وبتلاقي زينب في حضنه وجميلة وقفه مبتسمه .
سيلا بصدمة ولسه بتقرب عليهم صرخت و فجاءة……

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية عمياء قلبي)

اترك رد