روايات

رواية عشق الرعد الفصل الخامس عشر 15 بقلم زهرة البستان

رواية عشق الرعد الفصل الخامس عشر 15 بقلم زهرة البستان

رواية عشق الرعد البارت الخامس عشر

رواية عشق الرعد الجزء الخامس عشر

عشق الرعد
عشق الرعد

رواية عشق الرعد الحلقة الخامسة عشر

شاديه بتعب: ليث ي حبيبي
ليث بقلق: مالك ي عمتو
ريتا بقلق: مالك ي روحي
شاديـه: عاوزه اطلب منكم طلب ويريت توافقو
ليث: اي حاجه انت تطلبيها تتنفذ
شاديه: انت و ريتا تتجوزوا
ريتا: نعم ي تيته الا ده
ليث: لا انا اسف ي عمتو اي حاجه الا اللي انتي بتطلبيه ده
شاديه بتعب: انا قلت اللي عندي انا تعبانه و مش قادره اناقش ولا فيا حيل اقنعكم وافقو دي امنيتي قبل ما امو”ت
ريتا بدموع: بعد الشر عليكي ي تيته متقوليش ع نفسك كده و انا اسفه انا مش هتجوز ليث ولا هتجوز اصلا انتي عارفاني رافضه فكره الجواز نهائي
شاديه بدموع: يبنتي اسمعيني انا نفسي امو”ت وانا مطمنه عليكم
ليث: انا استحاله اتجوز ي عمتو وبعد الشر عليكي متقوليش كده
.. وشاديه اغمي عليهاا و راحو المستشفى ودخلوها الاوضه للكشف
الدكتور: هي حالتها خطيره دلوقتي ادعولها
.. وريتا بكيت وبسام وليث كانو بيواسو فيها
ريتا ببكاء: انا السبب

 

 

ليث بحزن و دموع: هي قلتلي مش هتسبني زي الباقي ي بسام لي سابتني ليي
بسام بحزن: استهدوا بالله
.. بعد شويه الدكتور طلع
الدكتور: هي دلوقتي دخلت ف غيبوبه ويااريت لما تفوق منهاا تنفذولها اي حاجه هي عاوزاها
ريتا بدموع: هعملها اللي هي عاوزاه بس تفوق
.. و مروه كانت ماشيه ف المستشفى علشان كان معاها تدريب هناك ولقيت ريتا وبسام
مروه بقلق: اي اللي جابك هنا
ريتا بدموع: تيته يمروه
بسام بإستغراب: مرروه؟؟
ليث: اي ده انتو تعرفو بعض
ريتا: مروه صحبتي
مروه بإستغراب اي اللي جاب بسام هناا
بسام: ريتا اختي وانتي اي اللي جابك هنا
مروه: لا ما انا نسيت اقولك اني ف كليه طب فعندي تدريب ف المستشفى دي
عنـد رعـد وليـن
.. لين راحت مكتب محمود
لين: عمي
محمود: نعم يبنتي
لين: انا عاوزه اتطلق
محمود بصدمه: نعممم ازاي ولي رعد عمل حاجه تدايقك قوليلي
لين: لا يعمي رعد معملش حاجه تدايقني بس انا عاوزه اتطلق خلاص انا دلوقتي اشتغلت واقدر اعتمد ع نفسي وكلها شهر واكمل عشرين سنه
محمود بجديه: يعني انتي و رعد مش بتحبو بعض
لين بأنهيار مبيناه بثبات: انا مبحبش رعد جوازنا كان مجرد حمايه وخلاص ع كده هو من حقو يرجع لمراتو
محمود بحزن: اخر كلامك ي لين
لين: اخر كلامي ولو سمحت قلو وانا عاوزه اتطلق ف اقرب وقت
.. وطلعت ع اوضتها وفضلت تبكي
لين ببكاء هستيري: اناا اسفه ي رعدد جوازناا غلط وحتي حبناا كانن غللطط انااا اسـفـه
تحت
.. رعد جه
محمود: رعد عاوزك ف موضوع ضروري
رعد: نعم ي بابا
محمود: لين عاوزه تتطلق
رعد بغضب: اززززااايي هي فيين

 

 

.. لين سمعت صوت زعيق رعد ومسحت دموعها وحاولت تتمالك اعصابها ورعد راح عندهااااا
رعد بغضب وزعيق وصوت كفحيح الافعي: اللي سمعتوو ده صح
لين بجديه: ايوه انا عاوزه اتطلق.. وادتلو ضهرها… انا مبحبكش ي رعد
رعد بدموع وغضب: قووليهااا ف عيني ي ليين
.. لين حاولت تقاوم دموعها وبصت ف عينو وقالت: انا مبحبكش يرعد طلقني
.. رعد بدأ يكسر ف الاوضه ويقول: انتتييي اااي بعددد ما حبيتتك وعشقتكك عاوززه تتطلقي كلاامك كلووو كااان كدبب عليااااااا
وبعدين ايدو اتعورت ولين جريت علشان تياعدو قام هو زقها بعدين وقلهاا: هههههه كدبه من كدبك احب اقولك ي رائده لين انتي طااالق… طاااالق.. طاالق
وبعدين طلع ولين فضلت تبكي وبعدين لمت هدومها هي وبتبكي ونزلت لقيت رعد والمحامي ومحمود وديما
رعد بجمود: ادي ورقة طلاقك وقعي
.. محمود دمع
رعد: ديما دي ورقه جوازنا وقعي
.. لين وقعت ع ورقة الطلاق وحاولت تمسك دموعهاا وراحت باست ايد محمود وقالت: مش هنساك ي بابا
محمود بدموع: انتي لازم تيجي تزوريني ي لين
لين: ماشي ي بابا
وبعدين مشيت ورعد ركب اوضتو وفصل يبكي وهي ازاي طلعت مش بتحبو واتخلت عنو بسهوله ولين راحت بيتهم القديم وكان مترتب و فاضي وفضلت تبكي بهستيريه
عند عدي ومريم
عدي: اي اخبارك انتي والنونه
مريم: كويسين
عدي: حبيبتي
مريم: نعم
عدي: بحبك
مريم بضحك ودموع: كداب بعد ما اولد هتأخد النونه وتسبني
عدي بإستغراب: اي الكلام الاهبل ده
مريم بدموع: لا بجد انت هتعمل كده وسبني انا عاوزه اذاكر
عدي بضحك: هرمونات حمل دي ولا اي
مريم بدموع: ايوه اتريق عليا انا وابنك
عدي: لا يحبيبتي مش كده
.. مريم ركبت وعدي راح وراها
مريم بدموع: عدي الحقني
عدي بقلق: اي يمريم مالك
.. مريم حضنتو بكيت

 

 

عدي بقلق: مالك ف اي تعبانه اجبلك الدكتور يعني
مريم ببكاء: انت دلوقتي مبقتش تحبني علشان خلاص انا تخنت بسبب ابنك
عدي بضحك: اصرخ طيب الم الناس علياا انا بحبك والله انتي اللي فيه ده هرموناات
.. وفضل يرتب ع شعرها
مريم: ي واد ي عدي
عدي بخبث: واد وعدي كمان اسمي حبيبك ع فكره او ابو العيال مش مشكله ايزي
مريم بضحك: بص بقي ي ابو العيال
عدي بضحك: الاسم مضحكني بس عجبني اي ي ام العيال هههه
مريم: هنسمي النونه اي
عدي: انا عاوز بنت واسميها وعد
مريم: حلو اسم وعد
عدي: الحمدلله انو عجبك
مريم: يعني لو مكنش عجبني كنت مش هتسميه
عدي بضحك: لا كنت هسميه
مريم: ع فكره انا اللي تعبت فيها وهشيلها 9 شهور اهو
عدي بضحك: انتي من دلوقتي بتقولي 9 شهور وكده مال لما تتولد هتقولي اي
مريم: بس انا عاوزه ولد مش بنت
عدي بضحك: لا انا عاوزه بنت
مريم: بص لو كنت حامل ف ولد هسميه سيف علشان يبقي سيف السيوفي
عدي بضحك: دمااغ شغاله مش بتنااام الله اكبررر
مريم بفخر: مال انت فاكر اي يبني
.. عدي حط ايدو ع بطنها وحضنهاا
عدي بحنيه: بحبكم ي عيلتي الحلوه
مريم بدموع: بنحبك اكترررر
.. عدي حضنها وناموو
عنـد ريتا و ليث
ريتا بقلق : انتو الاتنين
ليث وبسام: اي
ريتا: هنعمل اي احنا دلوقتي
ليث:…………….

 

 

يترا ليث قال اي؟
ورعد ولين نهاية حبهم هتبقي فراق 💔؟
ولي لين بعدت عن رعد؟

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية عشق الرعد)

اترك رد