روايات

رواية بين عالمين الفصل الأول 1 بقلم هنا محمد فهيم

رواية بين عالمين الفصل الأول 1 بقلم هنا محمد فهيم

رواية بين عالمين البارت الأول

رواية بين عالمين الجزء الأول

بين عالمين
بين عالمين

رواية بين عالمين الحلقة الأولى

بتخش المدرسه و في ايدها ولد صغير و بتقول
: عندنا تلميذ جديد…. عرف عن نفسك لزمايلك يلا
لكن الطفل مبيتكلمش و بعد عن المدرسه
المدرسه ب ضحك: رحبوا ب التلميذ الجديد كرم… يلا يا كرم اقعد في المكان اللي تحبه
بيروح كرم يقعد في اخر ديسك لوحده و بتقول المدرسه: يلا طلعوا الكتب و الكراريس هتبدأ الحصه
بعد ما بتخلص حصتين بيرن جرس الفسحه و بيبدأ كل مجموعه تاكل مع بعضها و بتلاحظ بنت كرم قاعد لوحده
ف بتقوم و تاخد اكلها و بتيجي تقعد جمبه
بيبعد كرم عنها لكنها بتقرب برضو و بتقول: ماتخفش انا بس عايزه ابقي صاحبتك… بتمد ايدها و تقول: صحاب؟
اتردد كرم شويه لكنه مد ايده ليها و هز راسه ب اه البنت: انا اسمي فرح… اسمك كرم مش كده.
بيهز راسه ب اه و بتبتسم ليه و بدأوا يشاركوا الاكل مع بعض و في الوقت ده كانت فرح بتحاول تضحكه و تكسب ثقته فيها
بعد ساعتين كمان رن جرس المرواح و بيخرج الاطفال من الحضانه و اهاليهم بيوصلوهم
قبل ما فرح تمشي ندهت علي كرم و شاورتله ب ايدها« باي باي»
ابتسم كرم ابتسامه و شاورلها برضو

 

 

مامة كرم بعصبيه خفيفه: مين البنت دي… مش قولتلك تبطل تصاحب بنات.. انت راجل
بصلها كرم بحزن و كمل مشي معاها
بعد ما روحوا
بتلاقي مامة كرم جوزها قاعد بيشرب مخد*رات
هي بعصبيه: مش قولتلك تبطل الزفت ده عندنا طفل يا اخي
جوزها: الواد هيتعود و هيشرب معايا
ضربته بالقلم وقالت مابين سنانها: ابني مش هيبقي ذيك… مش كفايه انت عاطل وانا اللي بشتغل و بصرف عليك انتي و ابنك حس بيا بقي شويه و روح دور علي شغل
مسكها جوزها من شعرها و قال بزعيق: بتمدي ايدك عليا يا **** فضل يضرب فيها وهي تصوت و كرم كل ده مستخبي ورا حيطه المطبخ و خايف من باباه و من منظر امه
راح يحاول يبعد ابوه عن امه لكن ابوه زقه وقعه علي الارض
مامته بسرعه راحت نحيته وقالت:ابني…انت كويس يا ضنايا.باسته من راسه و اطمنت عليه انه كويسه
جوزها بزعيق: اهو دلعك ده اللي هيبوظ الولا… غوروا في ستين داهيه اطلعوا برا بيتي يلا
مامكرم: روح يا اخي حسبي الله ونعم الوكيل فيك
راحت بسرعه تلم هدومها و هدوم ابنها و مشيت راحت عند امها
عند فرح
دخلت البيت مع مامتها بعد ما جبتلها حاجه حلوه
دخلت و هي مبسوطه و بتضحك و بتفتح كيس الشبسي و بتاكله
فرح: ماما تاخدي

 

 

مامتها بحب :لا يا حبيبتي انا شبعانه كلي انتي لحد ما اجهز الغدا
فرح بطفوليه وهي بتلعب برجلها : ماشي
بتبدأ مامتها تجهز الغدا و بعد ما بتخلص فرح اكل الشبسي بتخش تغير هدومها عشان تاكل الغدا
علي الغدا
مامتها: قوليلي بقي مين الولد اللي شاورتيله ده
فرح بابتسامة: ده ولد لسه جاي جديد المدرسه اسمه كرم و هو غلبان خالص و معندهوش صحاب قولت ابقي صاحبته والعب معاه
مامتها: بس ده غلط تصاحبي ولد
فرح: عارفه يا ماما بس هو متندهوش صحاب و دايما زعلان
مامتها: برضو يا فروحه عشان متزعلنيش منك
فرح: حاضر يا ماما
بعد شويه
فرح بتساؤل: ماما هو انا ليه معنديش بابا
مامتها اتصدمت من السؤال لكنها جاوبت: حبيبتي بابا موجود و شايفنا بس من السما
فرح: بابا طار؟
ابتسمت مامتها ابتسامه خفيفه و قالت: لا هو راح عند ربنا يا حبيبتي… مش انتي بتحبي ربنا
فرح؛: اه بحبه اوي يا ماما
مامتها: خلاص كل واحد فينا بيجيله وقت و بيروح عند ربنا
فرح: يعني انتي كمان هتروحي عند ربنا وهتسبيني
مامتها وهي بتحضنها: لا يا حبيبتي انا مش هسيبك ابدا.. هفضل معاكي لآخر العمر
فرح: بحبك اوي يا ماما
مامتها وهي بتبوسها: وانا بحبك اكتر يا روح ماما♡

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية بين عالمين)

اترك رد