روايات

رواية قلبي لك وحدك الفصل الثالث والعشرون 23 بقلم مريم محمد

رواية قلبي لك وحدك الفصل الثالث والعشرون 23 بقلم مريم محمد

رواية قلبي لك وحدك البارت الثالث والعشرون

رواية قلبي لك وحدك الجزء الثالث والعشرون

رواية قلبي لك وحدك الحلقة الثالثة والعشرون

مراد بخوف:مالك يا عشق انتي تعبانة؟!
عشق وهي تفقد وعيها:الح…. الحقني يا مراد
تحرك مراد من مكانه وركب العربية
وساقها بسرعة… ووصل المنزل
ودخل بسرعة لقى عشق واقعة على الكنبة وفاقدة الوعي
مراد بلهفة:عشق…عشق…. فوقي يا حبيبتي
اقترب من الدواء الذي تأخذه ووجدها لم تأخذ منه اليوم
قام مراد وعلق لها محاليل
وجهز لها الطعام……..واقترب منها حتى تستيقظ
مراد وهو يمسك إيدها يقبلها بحب:مش حرام اللي بتعمليه فيا ده
حرام عليكي والله قلبي كان هيقف من كتر الخوف
عشق بضحك:سلامة قلبك يا حبيبي
مراد بإستغراب:بعد كل ده تقوليلي سلامة قلبك يا حبيبي
عشق:اومال اعمل إيه؟!
مراد:عارفة نفسي اعمل ايه دلوقتي
عشق بضحك:إيه؟!
مراد:اقوم اضربك
عشق:ليه بقى ان شاء الله.. أنا عملتلك حاجة عشان تضربني
مراد:يا شيخة ده أنا قربت اتشـ ل
من اللي انتي بتعمليه فيا
عشق:خلاص بقى عشان خاطري
مراد:مش مسامحك بردو

 

 

بس ممكن اسامحك ف حالة واحدة
عشق:إيه هي؟!
عند جاسر وملك
في فيلا سليم التهامي
سليم*:أهلاً يا جاسر منور يا حبيبي
جاسر:ده نورك يا عمي
عمر بضيق:إيه أخبارك يا جاسر
جاسر:الحمدلله يا عمر
سليم*:خير يا جاسر
جاسر:خير ان شاء الله… أنا جاي وطالب القرب من حضرتك… وطالب إيد الآنسة ملك
سليم*:كلمني عن نفسك يا جاسر
جاسر:حاضر يا عمي
وسرد له كل شئ عن حياته
سليم*:كل كلمة قولتها يا جاسر مستني قوي…. ودعمك ومساعدتك
لمامتك ولأختك ده شئ يخليني أثق أن انت هتحافظ على بنتي وإنك مستحيل تتخلى عنها
جاسر بإبتسامة:ده شئ يشرفني يا عمي
سليم*:على العموم أنا عن نفسي موافق… بس لازم اعرف رأي ملك
جاسر:طبعاً يا عمي
ذهبت عشق* إلى غرفة ملك
عشق*:إيه يا لوكا قاعدة كدة ليه يا حبيبتي؟!
ملك:مفيش يا ماما

 

 

عشق*:هو أنا مش عارفاكي ولا إيه
ملك بدموع:تعبت يا ماما كل ما اثق
في حد… بيكسر الثقة دي.. من غير ما يفكر في مشاعري
عشق*وهي تأخذها في حضنها:اهدي يا حبيبتي… مش بحب اشوفك وانتي كدة…. بس عايزة أسألك سؤال الموضوع له دعوة بجاسر
ملك:ليه حضرتك بتقولي كدة؟
عشق*:عشان نفس الحزن اللي ف عينيكي ده انا كنت بحس بيه لما كنت مع ابوكي.. أيام ما كان عثمان عايش
ملك:يمكن اه ويمكن لأ… بس انا مش هزعل من حد إلا إذا كان الشخص ده يهمني
عشق*:وايه كمان؟!
ملك:بس مفيش حاجة تاني
عشق*بغمزة:والحب… بالمناسبة جاسر موجودة مع بابا ومستني رايك…
ملك:رأيي في إيه؟
عشق*:موافقة أن جاسر يكون جوزك وابو عيالك وكل حاجة ف حياتك
ملك:هو قاعد تحت عشان كدة.
عشق*:اه يا حبيبتي
ملك:وانا مش موافقة يا ماما
عشق*:ليه يا ملك يا حبيبتي؟!
ملك بدموع:مش هنكر أن انا ف مشاعر بحسها وأنا معاه بس مش هخبي عليكي يا ماما أنا مش عارفة
لو اتجوزني ممكن يصبحني بعلقة ويمسيني بعلقة
عشق*بضحك:يارب عوضني عوض الصابرين مخلفة بنتين يقولوا للهبل قوم ونقعد مكانك
ملك بضحك:ليه بقى يا شوشو

 

 

 

عشق*:يعني انتي مش لاقية عيب تطلعيه ف الراجل المسكين اللي بيحبك يا ملك
ملك:وانتي عرفتي منين بقى انه بيحبني يا ماما يا حبيبتي
عشق*:باين في طريقة كلامه
ونبرة صوته وهو بيتكلم عنك ولما كنت في خطوبة عمر واسيل
شوفت ف عنيه حب وهو بيبصلك
بس بصراحة كدبت احساسي
بس لما جه وشوفته وهو بيتكلم اتأكدت من اللي أنا شوفته يوم الخطوبة
ملك:يعني انتي ايه رايك يا ماما
عشق*:المهم رايك انتي يا حبيبتي
ملك بكسوف:اللي تشوفيه يا ماما
عشق* بضحك:اللي تشوفيه يا ماما
يابت ده انتي بتحبيه حب وباين ف عنيكي يا لوكا ده أنا امك يا بت واعرف انتي بتفكري ف إيه من غير ما تقولي
ملك:الله بقى يا ماما… يلا قوليلهم
احسن يطلع يجري
عشق* بضحك:مش بقولك هبلة
هيطلع يجري ليه… هو مجنون
ملك بخفوت:هو فعلاً مجنون
نزلت عشق* تحت واخبرت سليم برأي ملك وقرأوا الفاتحة
وعلت الزغاريط في الفيلا بصوت عشق والخادمات وكانوا مبسوطين
أوي

 

 

بعد شوية
عاد جاسر إلى منزله وذهب إلى غرفته وابدل ملابسه.. وجلس على سريره.. وفتح الهاتف
وبعت رسايل لملك على الواتس
وكان مضمونها كالتالي
جاسر:عارف أن انتي مدايقة مني
بس أنا ميهونش عليا زعلك يا ملكة قلبي.. . صدقيني أنا مش هفكر في يوم من الأيام أن انا ممكن ااذيكي
يا ملك… صدقيني انا بحبك أوي
ملك:بتحبني بأمارة اللي حصل النهاردة في الجامعة
جاسر:مش انتي اللي استفزتيني بتصرفاتك يا ملك
ملك:مكنتش اقصد وانت عارف كدة كويس
جاسر:لأ كنتي تقصدي متكدبيش على نفسك يا ملك
ملك:المهم بقى انت لازم تغير من نفسك
جاسر:حاضر يا روحي هغير من نفسي
ملك:عايزة حاجة كمان
جاسر:اوامري يا تاعبة قلبي

 

 

 

ملك:مش عايزة اشوفك بتكلم واحدة ست خالص.. وإلا انت اللي هتكون جنـ ـيت على نفسك يا جاسر
جاسر بضحك:لأ يا روحي أنا مش هتكلم مع واحدة ست خالص
ملك:شاطر يا جاسوري
جاسر:تصبحي على خير يا حبيبتي
ملك:اوعي تقول كدة تاني.. إحنا نكلم بعض عادي يعني انت تقولي لوكا وأنا اقولك جاسوري
لكن حبيبى وحبيبتك دي مش دلوقتي الكلام ده بعد الجواز
جاسر:ماشي يا لوكا…هتنامي ولا لسة
ملك:لأ هنام… تصبح على خير يا جاسوري
جاسر بحب:وانتي من اهله يا لوكا
عند مراد وعشق
مراد:بس ممكن اسامحك في حالة واحدة
عشق:هي إيه؟!
مراد:عايز بوسة حالاً
عشق:لأ طبعاً
مراد:يعني هي البوسة خسارة ف اللي أنا عملته النهاردة.. ووجع قلبي وخوفي عليكي.. وتقوليلي مفيش بوسة
عشق:بطل قلة الأدب دي بقي
مراد:عشان خاطري

 

 

 

عشق:هتاخد بوسة بس الأول تسمع أنا عايزة اقول ايه
مراد:يلا بسرعة
عشق:إحنا هنتجوز من اول وجديد
وتعملي فرح بدل اللي كان عامل زي المحزنة ده
مراد:موافق
عشق:وتخطبني من أول وجديد
مراد:نعم يا روحي؟؟!!… ده ناقص تقوليلي تعالى اطلب إيدي كمان
عشق بغمزة :وماله يا حبيبي… مش كله يهون عشان البوسة
مراد:هو الموضوع فيه غمز كمان
عشق:يلا بقى شيل الخاتم من الإيد دي حطه في الإيد التانية عشان نبقى مخطوبين
مراد:حاجة تاني
عشق:وبعدين البوسة بقى
مراد:مش عارف أنا اكيد مزودتش حاجة في الدواء عشان تأثر بالشكل ده
عشق بغيرة:انت بتعمل إيه يا حبيبي
حط البتاع في إيدك تاني.. ومتقلعهوش من الإيد دي.. أنا بس اللي اعمل كدة لكن انت لأ
مراد بغمزة:بتغيري عليا يا بطة
عشق:لأ بس يعني احتياطي مش اكتر
مراد:طب والبوسة

 

 

 

عشق وهي تقترب منه بإبتسامة حب:بس أنا مش هبوسك اصلاً
مراد:نعم يا عمر؟؟!!
عشق وهي تجري بسرعة.. ولكن امسك بها مراد وهو يحتضنها من الخلف
مراد:والله ما هسيبك غير ما اخُد
البوسة بتاعتي
عشق:خلاص ابعد وأنا
مراد بمقاطعة:لا خلاص ولا مش خلاص
وجذبها من خصرها واقترب منها بحب وطبع القيل من القبلات على شفتيها بحنان وكأنه عاشق متيم يستنشق من حبها
ولا يستطيع الإبتعاد عنها

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية قلبي لك وحدك)

اترك رد