روايات

رواية عقاب بلا جريمة 2 الفصل التاسع 9 بقلم زينب سعيد

رواية عقاب بلا جريمة 2 الفصل التاسع 9 بقلم زينب سعيد

رواية عقاب بلا جريمة 2 البارت التاسع

رواية عقاب بلا جريمة 2 الجزء التاسع

عقاب بلا جريمة 2
عقاب بلا جريمة 2

رواية عقاب بلا جريمة 2 الحلقة التاسعة

سليم بأسف: مش هينفع .

جنة بصدمة :هو أيه إلي مش هينفع.

سليم بهدوء:ممكن تهدي عشان نعرف نتكلم.

جنة بعصبية:لأ أهدي أيه بتقولي مش هينفع تسجل إبنك لو شاكك أنه مش إبنك ممكن تروح تعمله تحليل Dna.

سليم بعصبية:ممكن تهدي وتفهمي وتوطي صوتك.

جنة بنفاذ صبر:أديني سكت قول بقي .

سليم بتوتر:لما تعرفي مين أبوكي الحقيقي الأول.

جنة بإستغراب:أبويا مين وحقيقي أيه.

سليم بأسف:والدك ميبقاش حامد يا جنة.

جنة بصدمة :يعني أيه أبويا مش حامد قصدك أيه.

سليم بأسف:حامد قالي أنه عقيم وأنتي مش بنته.

جنة بصدمة:يعني أنا بنت حرام.

سليم بأسف:ده إلي قاله وأنا أتاكدت فعلا من ده .

لتنهض جنة بزهول وتتحدث بحسرة:يعني أيه أبويا مطلعش قت*ال قت*لة وبس ده أنا طلعت بنت حرام وعشان كده بقي حضرتك مش عايز تسجل أبنك عشان متربطش إسمك بواحدة بنت حرام صح أطمئن يا سليم بيه هاخد أبني وأمشي لتنهض وتتجه سريعاً لغرفتها.

ليمسك سليم يدها بقوة ويتحدث بلهفة:لا طبعا أنا مسجلتش الولد لاني بحاول أوصل لوالدك .

لتقف جنة وتنظر له بعدم فهم:يعني أيه مش
فاهمة.

سليم بهدوء:جنة إحتمال كبير أصلاً والدتك متبقاش أمك الحقيقة كمان .

جنة بصدمة:أنت بتقول أيه .

سليم بتفكير:الفترة إلي أنفصل فيها حامد عن والدتك كنتي أنتي مولودة وكمان سنك بياكد كلامي.

جنة بإستغراب:يعني أيه.

سليم بتفكير:أنا شاكك إنك كنتي واحدة من إلي حامد كان بيخطفهم وممكن تكون والدتك حبتك وخدتك تربيكي.

جنة بحيرة:طيب وأنت هتعرف منين.

سليم بهدوء:كان صعب قبل ما أنتي ترجعي لكن برجوعك سهل وأنا بدأت فعلا في آول الخيط .

جنة بحيرة:مين آول الخيط كلامك ألغاز.

سليم بحنان:مش مهم تفهمي المهم تطمني وأوعدك أني أوصل للحقيقة في أقرب وقت ويلا بقي تصبحي علي خير.

جنة بحيرة:وأنت من أهله.

*************************************

في صباح اليوم التالي.

تستيقظ أميرة مبكرا وتبدأ في التحضير للغداء فاليوم الجمعة وهو يوم تجمع العائلة.

بعد ساعة.

تستيقظ جنة بعيون حمراء بشدة فهي لم تنم إلا قليلاً فهي ظلت تبكي طوال الليل علي حالها فقررت أن تذهب لتحضر الإفطار كي تلهي نفسها .

لتدخل المطبخ ووتفاجئ بحمايتها مستيقظة وتقوم بتحضير الطعام .

لتتحدث بتساؤل:صباح الخير صاحية بدري ليه يا طنط.

لتلتفت لها أميرة بحنان:صباح لتقطع كلامها وتشهق بصدمة عندما تري وجهها لتذهب سريعاً لها لتتفحص وجهها في أيه مالك يا بنتي.

جنة بحزن:مافيش تعبانة شوية.

أميرة بقلق:طيب روحي أرتاحي وأنا هحضر الفطار.

جنة بنفي:لا هكمل أنا يا طنط أرتاحي بس حضرتك صاحية بدري ليه.

أميرة بحنان:دي آول جمعة ليكي معانا النهاردة يا ستي كلنا بنتجمع ونقضي اليوم سوي ونشوي في الجنينة .

جنة بفهم :تمام طيب أساعدك في أيه.

أميرة بحنان:أنا خلاص خلصت روحي صحي سليم وبودي عقبال ما أجهز السفرة.

جنة بتوتر:طيب ما أجهزها أنا وحضرتك تصحي سليم.

أميرة بحنان:لا يا حبيبتي روحي أنتي وألبسي النقاب لأني عطله أنادي لرامي وسهي .

جنة بقلة حيلة: حاضر.

*************************************

في غرفة روان.

ينام سليم بعمق وهو يحتضن المخدة بشدة لتطرق جنة الباب لكنه لم يستيقظ لتضطر أن تدخل الغرفة لتتفاجئ بمنظره.

لتقف تنظر له وهو نائم بشرود لتحدث في سرها:إلي يشوفك وأنت نايم زي الملايكة مايشوفكش وأنت صاحي .

شكلي حلو قالها سليم الذي يفتح عينه بنوم فهو قد أستيقظ في التو.

جنة بإرتباك:لا أنا سرحت بس.

سليم بنصف عين :ولا يهمك يا ستي أنا زي جوزك حتي.

جنة بغيظ:طالما أنت صاحي مردتش عليا ليه.

سليم بهدوء:أنا لسه صاحي دلوقتي لما أنتي دخلتي.

جنة بهدوء:طيب طنط أميرة بتقولك الفطار جاهز.

سليم بهدوء:تمام أسبقني وأنا هحصلك ليكمل بغيرة أه ونزلي النقاب لأن رامي هيفطر معانا.

جنة بإيجاب: حاضر.

لتغادر جنة ليشرد سليم في زيارته لجمعة بالأمس.

فلاش باك .

في مصلحة السجون.

يجلس سليم مع المأمور .

سليم بشكر:متشكر جدا لحضرتك إنك سهلتلي موضوع الزيارة .

المأمور :ولا شكر علي واجب يا أبني.

ليطرق الباب ويدخل العسكري ومعه جمعه ويؤدي التحية.

ليتحدث المأمور :سيبه يا عسكري وخليك بره.

العسكري بأدب:أمرك يا فندم.

المأمور بهدوء:هسيبك معاه يا سيادة المقدم براحتك طبعاً.

سليم باحترام:شكرا لحضرتك.

ليغادر المأمور ويغلق الباب خلفه لينهص سليم من مكانه ويقف ويدور حول جمعة ويتحدث بمكر أزيك يا معلم.

جمعة ببرود:عايز أيه يا باشا.

سليم بهدوء:أنت عارف أنا عايز أيه.

جمعة ببرود:مش فاهم يا باشا أنت عايز أيه بالظبط.

سليم ببرود:مين أبو جنة .

جمعة بسخرية:وأنا أيش عرفني.

سليم بمكر :لا أنت عارف كويس أوي هو مين زي ما أنت عارف مين الراجل الكبير دلوقتي.

جمعة بإرتباك:أنا مش فاهم أنت بتتكلم عن أيه.

سليم بسخرية:ماشي يا معلم هسيبك يومين تفكر سلام يا معلم ليغادر ويتركه.

ليجلس جمعة علي المقعد بصدمة:يخربيتك يا سليم أنت طلعت ألعن من أبوك لازم الباشا الكبير يعرف ده كده رقبتي أنا إلي خطر.

عودة.
ليفيق سليم من شروده وينهض ليصلي فرضه ويخرج لهم.

*************************************

بعد مرور عدة ساعات.

قد وصل روان ومصطفى وعائلة مصطفى ووالد سهي وشذي والتي أصرت أن تأتي مع عمها.

في الجنينة .

يقف الرجال ويقومون بالشوي بينما جنة تجلس بجوار روان فهي قد أحببتها كثيرا هي وسهي بينما سهي تجلس قبالتها بجوار شذي التي تنظر لها بإستحقار.

شذي ببرود:أنتي ليه لابسه البتاع ده لغاية دلوقتي قالتها وهي تشير لنقابة جنة بإستفزاز.

جنة بهدوء:يعني أيه ليه لبساه مش فاهمة.

شذي بإستفزاز:يعني أنتي كنتي لبساه في المكان البيئة إلي كنتي فيه لكن في الوسط الجديد ده ميلقش بجوزك ولا بالمكان إلي أنتي عايشة فيه سوري يعني الخدامة إلي بتنضف بتلبس أشيك من كده .

لتدمع عيون جنة وتضمن لتتحدث أميرة بحدة:أيه إلي بتقوله ده يا شذي عيب كده.

شذي ببرود :مش بنصحها يا طنط بدل الخيمة إلي هي لبسها دي.

بس الخيمة إلي مش عجباكي دي عجباني أوي يا شذي أنا عايز مراتي تبقي جوهرة مستخبية عن عيون الناس قالها سليم الذي حضر للتو ويقبل رآس جنة.

شذي بغيظ:براحتكم .

سليم ببرود :ما هو فعلا براحتنا يلا يا جماعة الغدا جاهز أتفضلوا لينهض الجميع ويرحل باستثناء جنة .

لينظر لها سليم بحنان:يلا يا جنتي ومتزعليش من شذي هي عصبية شوية بس طيبة.

جنة بغيرة:لا والله طيب خليها تنفعك لتنهض وتذهب لتناول الطعام .

لينظر لها سليم بضحك :مجنونة.

*************************************

في شقة والدة منال.

تجلس منال مع والدتها يشاهدون التلفاز.

ليرن جرس الباب لتنهض منال وتفتح الباب لتجد هاني.

هاني بحنان: وحشتيني يا موني.

منال بإستغراب:حمد الله علي سلامتك مقولتليش أنك جاي.

هاني بهدوء:حبيت أعملها ليكي مفاجأة ليكمل بتساؤل طنط جوه.

منال بإيجاب:أه أدخل.

هاني بهدوء:تمام أجهزي عشان نروح.

منال بإيجاب :حاضر.

*************************************
في الصعيد.

في منزل علي.

تجلس الحجة سعاد بحزن شديد مع علي.

علي بهدوء:مالك بس يا حچة.

الحجة سعاد بحزن:أتوحشت جنة وبودي جوي.

علي بتفكير:أيه راجيك ندلي علي مصر وتطمئني عليهم.

الحجة سعاد بلهفة:موافجة ميتي.

علي بتفكير:هخلص مشاغلي وندلي علي مصر يا حجة قوتك بعافية سلام عليكم.

الحجة سعاد بلهفة:وعليكم السلام.

*************************************

في المزرعة.

في مكتب علي .
يجلس علي مع حسام يخبره بسفرهم من أجل الإطمئنان على جنة.

حسام بتفكير:والله فكرة حلوة هشوف سلمي ونسافر معاكم.

علي بهدوء:علي خيرة الله.

*************************************

في أحد الغرف المظلمة.

يجلس شخص ما ويضع قدم فوق قدم ويشرب سيجاره وأمامه شخص آخر يتحدث.

الشخص:زي ما قولتلك يا باشا ده إلي حصل.

الشخص الآخر وهو يخرج دخان سيجاره ببرود خلي رجالتك تخلص علي جمعة.

الشخص بصدمة : ليه يا باشا جمعة واحد مننا وميغدرش بينا.

الشخص الآخر ببرود:بس سليم مش سهل وهيعرف يخليه ينطق نفذ إلي قولتلك عليه لينهض الشخص ويغادر وسط الظلام.

ليحدث الرجل الاخر نفسه بحيرة:حتي دراعك اليمن هتخلص عليه يا خوفي منك.

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية عقاب بلا جريمة 2)

اترك رد