روايات

رواية غلبت قسوتي الفصل الثامن 8 بقلم بسملة بدوي

رواية غلبت قسوتي الفصل الثامن 8 بقلم بسملة بدوي

رواية غلبت قسوتي البارت الثامن

رواية غلبت قسوتي الجزء الثامن

غلبت قسوتي
غلبت قسوتي

رواية غلبت قسوتي الحلقة الثامنة

بهدوء روحي وانتِ طالق بالتلاته
سمر بصريخ….. انت بتتحجج اصلا يا بس صدقني مش هسكت يامهيب
مهيب قاطعها بصفعه اطرحتها ارضا…. صوتك انا ماسك اعصابي عنك يا سمر لمي هدومك وعلى بيت اهلك وانا مش همد ايدي عليكِ بس ليا رجاله اتكلم معاهم يابنت الناس تصرُفك مع كادي مش هيعدي بالساهل
سمر بصتلها بغل وجريت على اوضتها تلم هدومها
مرفت لسا هتتكلم قاطعها وهو ببرفع ايده … لو سمحتي ياامي متدخليش بقلمي بسمله بدوي
مرفت بغيظ وجهت كلامها لسامي والجد…. ماتقولو حاجه
سامي بهدوء….. الِ حصل غلط وسمر بصراحه زودتها
الجد أيدُه الرأي… فعلا وهو حر مع مراته محدش يدخل

 

 

 

مهيب اخد كادي ودخل الاوضه تاني… اول ما دخلت حضنته جامد وقعدت تعيط…. احتواها بحنيه بلاش عييط يا قلب مهيب
كادي ببراءه…. انا جيت بوظتلك حياتك سيبني امشي و سكتت بخوف من شكله وحاولت تخرج من حضنه بس كان ماتبت جامد على خصرها بتملك…. انت بتوجعني
همس بكسر*ه بانت فِ نبره صوته…. وانتِ وانتِ برضو بتوجعيني بكلامك دا
مسكت وجهه برقه.. مش بقصدي
سند جبينه على جبينها…. انا محتاجلك اوي صدقيني انا ضحيت بكل حاجه عشانك وعشان تبكي معايا ارجوكُ بلاش تقولي سيبني دي.. كادي انتِ الحاجه الوحيده الحلوه الِ طلعت بيها من الدنيا.. انا وحيد انا اتظلمت كتير ياكادي الدنيا مرحمتنيش
كادي عيطت على كلامه…. متقولش كدا باباك ومامتك وجدك معاك وانا كمان ليه بتقول كدا
همس بصوت متعب…. تعبت علطول جامد شامخ قوي بارد كل دا انتِ مش عارفه وراه اي عارفه وراه واحد ضعيف فنا عمره ينفذ رغابتهم دخلت طب عشان ابويا عايز كدا ودخلت شرطه عشان حلمي بسببها خسرت صاحب عمري ومراتي
كادي بصدمه…. مراتك؟

 

 

 

مهيب بهدوء….. ايوا ام فهد ماتت بسببي
كادي لسا هتتكلم سكتت بحزن….. انت بتعيط
مهيب بجمود…. لا بس ف حاجه دخلت ف عيني
كادي بحب….. ماتكذبش عليا.. صدقني انا عمري ماهسيبك
ابتسم بحب وساحبها لحضنه.. مش هسمحلك تسيبيني اصلا
ضحكت…. مغرور
..
مهيب فونه عمل صوته فتحه ثواني وريأكشن وشه اتغير 180 درجه
كادي بخوف….. ف ف اي؟
مهيب بهدوء مخيف…… انا عقيم
كادي ببراءه… يعني اي
مهيب بجمود…. يعني مش هتبقي ام يعني مش هيبق ليا ولاد منك
كادي بصدمه…

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية غلبت قسوتي)

اترك رد