روايات

رواية زوجي المحب الفصل الرابع 4 بقلم سولييه نصار

رواية زوجي المحب الفصل الرابع 4 بقلم سولييه نصار

رواية زوجي المحب البارت الرابع

رواية زوجي المحب الجزء الرابع

رواية زوجي المحب الحلقة الرابعة

-جمال !
قالتها وهي بتعيط ..بس انا متهزتش …حاولت تلمسني بس بعدت عنها وانا ببصلها ببرود …لا أنا مش هتنازل تاني …مش هتس*تغل حبي ليها تاني ابدا …
-جمال أنا اسفة والله … عارفة اني جر*حتك اوووي …عذ*بتك معايا بس انا محتاجاك…
-وانا مش محتاجك
قولتها ببرود …دموعها كانت بتو*جع قلبي بس لو أظهرت ض*عفي ليها هتس*تغل الموقف …عشان كده نظراتي كانت باردة وانا ببصلها وهي بتعيط …هي اختارت تثق بواحدة صاحبتها فتستاهل …عمرها ما وثقت فيا …عذ*بتني وحر*قت اعصابي …اتمنيت في يوم تثق فيا بس للاسف هي كانت متأكدة اني هخ*ونها يبقي خلاص كل واحد يروح لحاله ….
قبل ما امشي قربت من ميار وابتسمت وقولت:
-انا صحيح وعدتك يا ميار اني احاول اصلحها …واني مطلقهاش لكن شوفتي صاحبتك عملت معايا ايه …

 

 

بصتلنا غادة بصدمة فقولت بهدوء:.
-احب اقولك يا غادة اني صاحبتك ميار كانت اعقل منك لما عملتلها بلوك اول مرة اتكلمت معايا تاني وقالتلي علي كل حاجة …كان نفسها تساعدك وطلبت مني اصبر عليكي …هي اللي كانت بتترجاني اصبر عشان كده اتفقت معاها تف*برك محادثات علي اساس وقتها ممكن تكتشفي أن الحاجات دي مف*بركة وتصدقيني لمرة واحدة في حياتك لكن للاسف انتي
اختارتي تصدقي صاحبتك وانا لا عشان كده اتفقت انها تقول قصة أنها ضعفت…لكن الحقيقة دي كانت لعبة مني انا وميار عشان تعقلي لكن حتي أنا وهي فش*لنا نصلحك كنا عايزين نفهمك أن مش كل اصحابك تثقي فيهم وتطلعي اسرار بيتك لكن للاسف انتي غب*ية …
وبعدين سيبتها ومشيت …وبكدة انتهت حياتي مع غادة ….
…….
-اه طلقني يا علي جمال طلق اختك تخيل طلقني !
فضلت غادة تز*عق وتص*رخ …حط علي أيده علي ودنه لحد ما تخلص الصرا*خ بتاعها وبعدين بعدها وقال:
-الحقيقة اللي أنا مستغربه فعلا ليه أتأخر في القرار ده وليه استحملك ده كله أنا اخوكي اهو مش مستحملك ..
-ده وقت هزارك يا علي …
– ما هو عنده حق يا غادة انتي كف*رتي سي*ئات الراجل ده بفضلك ممكن يدخل الجنة من غير حساب …ده انتي لو مراتي اقسم بالله كنت حطيتك في مية مغ*لية ونت*فت شعرك شعرة شعرة …
-انت عارف اني عندي عق*دة من . .

 

 

قرب منها علي ومسك ايديها وقال:
-جمال مش بابا يا غادة…بلاش تشوفي كل الناس وحش*ة اتعالجي يا غادة مش عيب عشان خاطر نفسك علي الاقل …عشان خاطر ترجعي ثقتك بالكل …
-انا بحب جمال وعايزاه يرجع
قالتها غادة وهي بتبكي …
اتنهد علي وقال :
-يبقي خلاص اقنعيه انك بتحبيه ….
……..
كنت قاعد في البيت اللي استأجرته جديد لما الباب خبط روحت افتح ولقيت قدامي غادة
-خير
-انا جاية وطالبة السماح …والصلح خير قوم نتصالح …
-والله ؟!
دخلت غادة وقالت:
-انت وعدتني انك هتتحمل يا جمال …قولتلك مخا*وفي وانت قولت مش هتتخلي عني بسهولة ..ليه دلوقتي ..
اتنهدت وقولت:
-لاني تعبت يا غادة أنا عايزة اعيش حياتي مبسوط ومرتاح …
-رجعني ليك يا جمال وانا اوعدك هسعدك ومش هش*ك فيك تاني ..وموافقة كل شروطك …
-كل شروطي

 

 

-ايوة كل شروطك .
فقولت بسرعة :
-طيب انا عايز اتجوز واحدة تاني تقبلي بضرة؟!

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية زوجي المحب)

اترك رد