روايات

رواية ليليان وزيد الفصل الثالث 3 بقلم مريم جبر

رواية ليليان وزيد الفصل الثالث 3 بقلم مريم جبر

رواية ليليان وزيد البارت الثالث

رواية ليليان وزيد الجزء الثالث

رواية ليليان وزيد الحلقة الثالثة

فتحت الباب وكان !
علبة ؟؟
طبعا انا اعيش زي الروايات ابدا
افتح الاقي محشي !
سأخبر الله بكل شيء ..
.
اخدت المحشي دَ اللي حساه مسمم اصلا تخيل معايا حضرتك محشي و فْ لندن !
.
.
انهردة بقا يوم الثلاثاء ..
عارفين اي المشكلة
اني متخطفتش بقالي ٤ ايام بحالهم ..
كل شوية امشي وابص ورايا في اي يا سييد انت فين !
.
.

 

 

حسبنا الله انهردة الجمعه وانا متخطفتش في اي ؟
انا هسافر على يوم الاربع الجاي
.
.
– ازيك يا ليان
=.. عامل اي يا حبيبي
– كويسة وانتي
=… انت لي متخطفتيش
– مش عارف مش عااااارف
=…خلاص خلاص ان شاء الله تتتخطفي قريب
.
.
انهردة يوم السفر و عدا كمان اسبوع الشغل وهيبدأ اسبوع الاجازة انا في طريقة لبيت
أهلي ؟
.
– ازيك يا حنان
=… ست بيااان اهلا وسهلا تعالي تعالي
دخلتني وقعدت
– اومال فين اخويا و اختي ؟
=.. هياجو ددلوقتي
– تمام

 

 

.
.
– خدي يا حنان دخلي دول
=.. حاضرر يا ست جميلة
.
.
– انت مين ؟
=… انا مين انتي اللي مين
– في اي ؟
=.. انا بيان
– وانا جميلة
.
– ادهم مين دي ؟
=.. في اي يا جميلة
بصلي وحسيته اتصدم من وجودي وقال
=.. دي بيان أختي
– اختك ؟ هو انت عندك اخت غير امل
=…هي كانت مسافرة في لندن
– ابتسمت ليا ، تشرفت
=.. الشرف ليا
.
.

 

 

– خدي يا حنان دول وانا طالعة ارتاح
مشيت ولمحتني !
– بيان انتي بتعملي اي هنا
=…اي لللي بعمل اي يا امل دا بيت ابويا
– بيت ابوكي انتي اجننتي
جميلة جت ع الصوت
– في اي في اي بتزعقي لي يا امل
=.. مفيش
– انا مش هستحمل اهانتك دي ليا هنا يا امل
=.. متستحمليش
– اكيد مش هستحمل
=.. طبعا ما انتي بنت حرامي
مديت ايدي عليه وضربتها بالقلم
– اخرسي
ادهم جه
– بتضربيني يا بيان
=.. انتي اللي قولتي اني بنت حرامي عايزاني اسكتلك مهو ابوكي هو كمان
– لا انا ابويا اشرف منك و من اللي خلفوكي
كنت هضربها للمرة التانية وادهم منعني
– متمديش ايدك
=..انت مش سامع بتقول اي
– بيان احنا عرفنا من اربع سنين انك مش بنت ابونا
=…ايي ، بصيتله وبصدمه

 

 

– ردت عليا امل بكل شماته ، ايوة انت بنت امنا بس من جوزها الأولاني اللي سابها و ابويا اجوزها يا حرام
=..ادهم رد عليا الكلام دا حقيقي
– اه
امل مسكتني من دراعي
– براااا من غير مطروود يا بيان
=.. ايدك دي متلمسنيش .
– متنسيش ان أبويا هو لللي بيصرف عليكي يا ماما
=…انا مش مستعدة امد ايدي عليكي للمرة التانيه
– ولا تقدري برااا و شوفي مين اللي هيتصرفلك ف لندن
و مسكتني و طردتني
.
حسيت بكسرة كبيرة اوي كل دَ وليه عملت انا اي انا حتى مكنتش اعرف اصلا
.
.
اضطريت اني اسافر مع الشركة وارجع لندن تاني وروحت على الشركة
.
– في اي يا بنتي ؟
=… مفيش يا مدام طيبة بس تعبانه شوية
– اجبلك دكتور
=..لالا مفيش داعيي
– طيب انا زين ابني و ليان بنتي جايين دلوقتي و…
=..زين ابن حضرتك و ليان بنت حضرتك
– اه
=..ممكن الاسم بتاع ابن حضرتك
– زين فؤاد الجارحي ماله؟

 

 

=… انا اعتقد سمعت الاسم دا
– اه مهو ماسك فرع الشركة ف مصر و انا كنت هناك وجيت
=..تقدري تقولي جيتي امتى
– يوم السبت
=… طيب عن اذنك
.
.
دلوقتي كل حاجه وضحت زين ابن صاحبة الشركة وليان تبقى اخته!

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية ليليان وزيد)

اترك رد