روايات

رواية حلم الملاك 2 الفصل السابع والعشرون 27 بقلم رنا سعيد

رواية حلم الملاك 2 الفصل السابع والعشرون 27 بقلم رنا سعيد

رواية حلم الملاك 2 البارت السابع والعشرون

رواية حلم الملاك 2 الجزء السابع والعشرون

رواية حلم الملاك 2 الحلقة السابعة والعشرون

زينب بدات تفوق ولقيت نفس’ها نا’يمه علي سر’ير وفي حض’ن شا’ب وهو كان عا’ري الصد’ر وفجاء بتبص قدامها لقيت اخوها مروان وزين وافقين
زينب بخوف وبصدمه وكانت لسه هتقوم بس لقيت هد’ومها متقط’عه راحت غط’ت نفس’ها با’لغطاء
زينب بدموع:م م مروان
مروان جري عليها وفضل يضرب فيها وهي اعقدها علي سر’ير فضل يضر’بها لحد مامناخيره نز’فت الد’م
زينب بو’جع ودموع:اسمعني انا مظلو’مه معرفش اي الحصل
وبرضوا لسه ماكمل ضر’ب عليها
وشاب كان لسه يهر’ب بس زين مسكه
زين بوجع:مروان خلاص كفايه وتعال نرووح البيت ونعرف اي الحصل
مروان:يلا
وزينب من كتر ضر’ب اغم عليها ومروان وزين را’بطوا الشاب وزين خدوا ومروان شال زينب وراكبوهم العربيه
ومشيوا
عدي فجاء اتصل بهند
عدي بتوتر:انتي فين
هند:انا في القصر
عدي:مص’يبه مص’يبه ياهند
هند بخضه:مصيب’ت اي
عدي لسه هيقولها بس تليفونه فصل

 

 

 

 

 

 

عدي:يخر’يبتك هو دها و’قته هعمل اي دلوقتي دها لوكشف الحقيقه هنرووح في دا’هيه كلنا
اما عند مروان وزين واصلوا القصر والاسره كلها كانوا مجمعين ولكل استغرب واتصدام لما شافهم كده وشافوا الشاب دها وزينب ماغم عليها ومروان طلع زينب الغرفه وملاك جت وراها
ملاك بخوف:مالها
مروان:فوقيها وخليها تغير لابسا’ه وتنزل تمام
ملاك:ماشي بس في اي
مروان:هتعرفي كل حاجه تحت
مروان نزل تحت
مروان:قولي بقا ياحلي’تها اي الحصل وبدون كدب عشان لوعرفت الانت بتكدب همو’تك مكانك هنا
الشاب بكذب:اختك معايا في الجامعه وانا وهي علي علا’قه مع بعض من زمان وهي جتلي الش’قه عشان كنت تعبا’ن وجاي تزورني وانا وهي ضع’فنا اقصد بعض وحصل الحصل واختك لو متر’بيه صح عمرها ماكانت هجلي الش’قه بتا’عتي لوحد’يها وخصوصا ان انا عز’ب ومش معايا حد فادها الطبيعي الايحصل ولاعنده ماعزه يرا’بطها مش كده ولا اي ياباشا
زينب ونزلها من علي سلم مع ملاك
زينب:كد’ب يامروان ماحصلش كده صدقني يابابا انا عمري ماا’خون ثقكم ابدا
نور وجري عليها واخدها من ملاك واعقدها جمبي
نور بحنيه:قوليلي بقا اي الحصل ومتخافيش محدش هيقدر يعملك حاجه طول ماانا موجود حتي مروان نفسه
مروان:بابا د: لعك دها الامبو’ظه وخلينها نوصل للحاله الاحنا فيها دلوقتي
نور بحده:مروان اسكت ماسمعش صوتك احكي يلا يازينب
زينب:بابا عدي اتصل بيها وقالي انه تعبا’ن
وبدات تحكي ليها كل حاجه

 

 

 

 

 

نور:مش غلط الاعملتي دها يازينب ازي ترووحي في حته من غير ماتقوللنا وخصوصا رايحه عند خط’يبك لا وكمان عز’ب شوفتي في الاخر عمل فيكي اي
مروان وضر’ب الشاب
مروان:قول الحقيقه
الشاب:الحقيقه الانا حكتهالك في الاول اختك كد’ابه
مروان فجاء رافع عليه السلاح
مروان:قول مين الاقالك تعمل كده عدي صح احكي احسن ماقتلك
فجاء هند نزلت تحت
الشاب شاور عليها:هند دي ياباشا هي وعدي الاقالولي اعمل كده وهم كمان الاخلوني اجيب البت الاسمها ريتاج عشان تخلي اخوك ادم يدمن مخد’رات ويموت هم سبب انا مليش دعوه هم الا دفعولي فلوس عشان اعمل كده
الجميع بص علي هند بصت احتقا’ر
هند بخوف:دها كد’اب
مروان طلع جبها من شع’رها
نور بيزعق:سيبها يامروان
مروان وسيبها

 

 

 

 

 

نور بهدوء:انا عايز اعرف بقا اي الاخليكي تعملي كده في اخواتك هم اذو’كي في حاجه ياهند عشان تعملي كده معاهم
هند بيزعيق:متقولش اخواتي لانهم اصلا ولاهم اخواتي ولا انت ابويا ولا ملاك امي ولا انتوا عليتي من اساسا
نور:اي الانتي بتقولي دها ياحبيبتي احنا عليتك ودي امك وانا ابوكي ودول اخواتك ياهند
هند:بطل كد’ب بقا ليه مصمم انك تكد’ب انا عرفت الحقيقه عرفت ان امي وابويا الحقيقين خالد ويارا وانتوا الاقت’لتهم ويتمتو’ني وانا صغيره منهم وزرا’عتوا كادبه جوايا الانتوا اهلي ليه عملت كده ليه قتل’تهم وخلتني يتيمه ليه ماصعبتش عليك وانت بتقتلهم ليه ياشيخ وجاي تلومني ان بدمرلك ولادك كده ولا حاجه قصد الانت عملتوا مع امي وابويا ولسه هتشوف الدم ام وابويا في راقبكم كلكم زاي ماحرقت قلبي علي امي وابويا هحرق دمك علي ولادك يانور
الجميع اتصدام من كلامها
نور بستغرب:مين الاقالك كلام دها ياهند
هند:مش ضروري تعرف المهم الانا عرفت الحقيقه طبعا كلكم مصدومين عشان عرفت الحقيقه وانا همشي من قصركم بس بوعدك يانور ان ادمر عليتك واحد واحد
نور:مش هتمشي من هنا قبل ماهعرف مين الاقالك الكلام دها كذب دها
هند:يهمك في اي
نور:يمهني اووي لان مش دي الحقيقه ياهند ومعايا الادل علي كده لو مش مصدقه
هند:ابو عدي
نور بصدمه وبستغرب:ابو عدي اسموا اي
هند:اسموا تامر القناوي ملاك عارفه الاكان ساكن في وشه شقه ملاك وانت كمان عرفوا يانور
نور بصدمه:ايوه عرفوا كويس اووي ولسه ليها عنده حساب قديم لسه مخلص طب خليكي هنا وانا هطلع اجيب ليكي دليل علي ان مش احنا السبب في موت امك وابوكي
هند:امممممم

 

 

 

 

 

نور طلع فوق ونزل وجاب معها فلاش وبداء يشغلوا الشاشه ويتفرجوا علي تسجيل هند الاخير وهي في المستشفي
نور وقفل الشاشه:شوفتي انتي كنتي ظلمنا ازي وابوكي مات في حادث سياره ياهند
هند بدموع:ليه مقولتليش ان انتوا مش اهلي الحقيقين بدل ماانا تامر ابو عدي استغلني وضحك عليها وقالي كلام كدب عنكم ليه
نور:مش وقته الكلام دها يلا تعالي خدينا علي بيت تامر
هند:ماشي
نور:يلا مروان انت وزين وانت يايوسف خليك هنا معهم
يوسف:تمام
زين:طب الشاب دها هنعمل في اي
نور:هاتوا معانا
زين:ماشي
وزين وهند ومروان ونور والشاب معهم رايحين عند تامر ابو عدي
وبعد فتره واصلوا
نور:خبطي انتي واحنا هنستخب هنا واول مايفتح الباب هنظر علي طول ونهجم عليهم ماشي
هند:ماشي
هند بالفعل خبطت وعدي فتح الباب
عدي:كويس انك جيتي كنت عايزك عشان اقولك نهرب ونسافر عشان قفشوا احمد
فجاء نور والجميع هجموا عليه داخلوا جوا ولقه تامر اعقد هو ومراته
تامر اتصدام لما شافهم

 

 

 

 

 

 

تامر بتوتر:ن نور
نور ببتسامه:ايوه نور دها انا بدور عليك سنين واخيرا لقيتك
تامر بخوف:انت عايز مني اي
نور:جاي اصفي حسابي معاك وللاسف كترت حسابك بالعبك بعيلي ياتامر
نور:احنا هنتقلكم واحد واحد الاول هنبدا بمين
تامر:اقتلني انا وملكش دعوه بي مراتي وابني انت حسابك معايا انا وبس
نور بهدوء مخيف:تؤ تؤ مش معاك انت بس لا دها مع ابنك كمان لما فكر يلعب ببنتي زاي ماانت عملت زمان فاكر
تامر:ابوس ايدك ملكش دعوه بيهم انا الاقولتلوا يعمل كده
نور بعصبيه:مروان يلا ابداء اقتل ابنه قدم عينه عشان يدوق نفس الوجع الادقتوا زمان من سببه هو ويارا وخالد
مروان رافع سلاح في وشه عدي وضرب رصاصه
تامر بصريخ:ع ععععععععععععدددددددددي

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة الرواية كاملة اضغط على : (رواية حلم الملاك 2)

اترك رد