روايات

رواية معذبي الفصل العشرون 20 بقلم رانيا عصمت

رواية معذبي الفصل العشرون 20 بقلم رانيا عصمت

رواية معذبي البارت العشرون

رواية معذبي الجزء العشرون

معذبي
معذبي

رواية معذبي الحلقة العشرون

هيثم وصل مروة للعماره…وقف بالعربيه ومروة نزلت وشاورت ليه والابتسامه علي وشها….نزلت ايدها بصدمه لما شافت مالك واقف وبيبص ليها
مالك….هي دي صحبتك اللي هتخرجي معاها
مروة بخوف…..مالك اسمعني انا…
مالك….انتي اي بتكدبي عليا علشان تروحي تشوفيه
هيثم نزل من العربيه ووقف قدامه
هيثم….انا قولتلك قبل كده وهقولهالك تاني محدش يقدر يبعدني عنها
مالك….بقولك اي ابعد عنها يكون احسن ليك
هيثم…..امممم كلام جميل بس انا مش هبعد
مروة بصت لمالك بدموع….ليه
مالك…اي اللي ليه
مروة….ليه بتبعدني عنه انت مش عايز تفهم اني بحبه
مالك….انتي اللي مش عايزة تفهمي انك هتضيعي حياتك وانتي لسه عيله مكملتيش 18 سنه انتي ازاي مش شايفه فرق السن اللي بينكوا
مروة بدموع وحب….علشان بحبه مش فارق معايا السن علشان انا لما حبيته مبصتش علي شكله ولا سنه ولا حتي هو مين

 

 

 

 

 

 

ياريت انت تفهم بقي اني بجد بحبه مالك انا مش عايزة اخسرك انت كمان انا خسرت عيلتي كلها متعملش فيا كده
هيثم قرب منها بلهفه وخوف….هششش دموعك دي غاليه عندي
مالك بص ليهم وطلع لفوق…مروة بصت لهيثم وهزت راسها بيأس
هيثم قرب منها ومسك ايدها وشدها وطلع وراه
_____♡_____
رشاد….الشحنه هتوصل امتا
الشخص….هتوصل ياباشا الاسبوع الجاي
رشاد….تمام خلي عينك مفتحه كويسه عايزك تراقبلي هيثم
الشخص….متقلقش ياباشا كله تحت السيطره
رشاد…تمام روح انت واي معلومات جديده تعالي قولي
شهاب دخل والشخص خرج
شهاب….انت عايز اي
رشاد بابتسامة سمجه….هكون عايز اي عايز ابني يكون تحت طوعي
شهاب….لا انت فاهم كويس انت عايز اي انت مش عايز ابنك يكون تحت طوعك لا انت عايز ابنك علشان يشتغل معاك في الشمال صح
رشاد….طول عمرك زكي زي ابوك امال انا دخلتك بحريه ليه علشان تعديلي شغلي من غير ما اتأذي
شهاب….مش هتنول اللي في بالك يا رشاد
رشاد….امممم مش مهم الوقت هيثبت
شهاب بص ليه بغموض…فعلا الوقت هيثبت بس للي يعيش
____♡____

 

 

 

 

 

مالك قاعد علي الكرسي ومرجع راسه لوراء
مروة بصت لهيثم لخوف….هيثم طمنها بعينيه
هيثم قرب منه وقعد قصاده واتكلم….اي السبب الاساسي انك مش عايز تجوزني مروة
مالك فتح عينيه….دي اختي الوحيده انا ماليش غيرها مش عايز اخسرها او اشوفها حزينه
هيثم فهم كلامه واتكلم….وانت كده مش بتخليها حزينه مروة دي في قلبي قبل عيني انا افديها بحياتي ياريت انت كمان تفهم كده
مالك….انت عايز اي يا هيثم
هيثم….عايز اتجوز مروة بعد عيد ميلادها يعني بعد اسبوع هيكون كتب كتابنا
مروة بصت ليه وابتسمت لانه فاكر عيد ميلادها
مالك بص قدامه وبيفكر ومروة باصه ليه بترقب وخوف قطع انتظارهم كلمه مالك
مالك….انا موافق
مروة من الصدمه جريت عليه وحضنته والدموع في عينيها
هيثم ابتسم بفرحه كأنه امتلك العالم وما فيه
مروة….شكرا يمالك
مالك بحب….على ايه يا هبله ده انتي بنتي
هيثم…..اي حاجه انت عايزها انا جاهز
مالك….اوعدني ان اختي تفضل سعيده حاسه بالامان متتأذيش ولو بخدش صغير
انت متعرفش انا ممكن انسي كل النااس علشانها

 

 

 

 

 

_زي ما نسيتنا
مروة بفرحه….ابيه ياسين
لسه هتجري عليه هيثم مسكها من ايدها
هيثم….ارجعي مكانك
مروة….بس انا عايزه اسلم علي ابيه وحشني اوي
هيثم قرب منها….محدش يوحشك غيري فاهمه وبعدين اي اللي هيحصل لو سلمتي من بعيد
مروة بتكشيره….هيثمممم
هيثم….مروة انا قولت مكانك
مروة بصت لياسين بيأس ورجعت مكانها
ياسين قرب من هيثم وحضنه….يا اخي ارحم البنت شويه
هيثم….متقلقش انت عامل اي
ياسين….بخير الحمدلله
مالك…..ممكن اعرف سر الزيارة اي
ياسين….انا اللي ممكن اعرف اي تصرفات الاطفال دي

 

 

 

 

 

مالك….تصرفات اي انت عارف انا مريت بأي لما شوفتها قدامي كده لما لقيتها غرقانه في دمها وبدل ما انا اعمل ليها المفأجاه انا اللي اتفاجأت
افرضنا ان مكنتش جيت او ملحقتهاش العربيه كانت هتنفجر عارف يعني اي هتنفجر
ياسين….مكنش بايدي انا معرفش ده كله حصل ازاي انا دورت كتير انا عارف اني غلط بس انا مكنتش عارف حاجه عن الموضوع
هيثم….ياسين معاه حق هو مكنش يعرف حاجه عن الموضوع ده
مالك….خلاص انا مش عايز افتح في مواضيع ادفنت بالنسبه ليا
ياسين….افهم من كلامك انك مش زعلان
مالك بتنهيده….لا مش زعلان
ياسين حضن مالك بحب ومالك بادله الحضن
____♡____
شمس كانت بتلم حاجتها علشان تطلع من المستشفى
مرة وحده الباب اتفتح…شمس برعب رجعت لورا
شمس….رشاد
رشاد….بنت اخويا حبيبتي اي رايك في المفأجاه
شمس جريت علي الباب بس كان مقفول

 

 

 

 

 

 

رشاد بص لواحد من رجاله وخدرها وامرها انهم يطلعوها علي العربيه من الباب الخلفي
تاني يوم شمس صحيت بدوخه بسيطه لقيت نفسها في اوضه ومفيش حد غيرها
شمس بدموع….يارب يارب نجيني اعمل اي اعمل اي مالك ايوة مالك
شمس دورت في جيوبها بلهفه بتدور علي التلفون
اتنهدت براحه لما لقيته موجود
قفلت باب الاوضه من جوا ومسكت التلفون بايدين بتترعش من الخوف وابتسمت لما لقيت رقمه مسجل وافتكرت لما مالك اداها رقمه وقلها تتصل في اي وقت هي محتاجاه
شمس واقفه منتظره الرد اول ما رد اتكلمت بلهفه وصوت باكي….مالك
مالك بخوف….شمس
شمس….مالك الحقني عمي رشاد جاء المستشفى امبارح وخطفني متسيبنيش يا مالك
مالك بتوتر….اهدي ومتخافيش انتي فين
شمس بصت من الشباك ورجعت اتكلمت….انا في الفيلا اللي في الساحل
مالك….ماشي انا جاي اوعدك مفيش حاجه هتحصلك
شمس….مستنياك سلام
شمس قفلت وقعدت بخوف وقلبها بيدق جامد من الخوف

يتبع…

اترك رد