روايات

رواية أحببت مجنونة الفصل التاسع والثلاثون 39 بقلم آلاء

رواية أحببت مجنونة الفصل التاسع والثلاثون 39 بقلم آلاء

رواية أحببت مجنونة البارت التاسع والثلاثون

رواية أحببت مجنونة الجزء التاسع والثلاثون

رواية أحببت مجنونة الحلقة التاسعة والثلاثون

نور… سيف وراحت تتاكد لقت نور الاوضه مفتوح وسمعت صوت عياط فتحت بخوف لقت سيف قاعد ومسك دماغو وبيعيط
نور بلهفه وخوف وراحت ورفعت راسه… سيف مالك
سيف اول ماشافها اترمه في حضنها…
نور بخوف….في ايه مالك. اهدا
سيف… صحبي مات قصادي كان جمبي يانور مفروض كانت جت فيا مش هو مش هو دفع عني وانا مقدرتش الحقو
نور ضمته لي حضنه جامد…بعد الشر ربنا يرحمه
سيف بنهيار.. كل واحد بحبه بيبعد.ليه كده دا كان ضهري اولا امي وبعدها انتي دلوقتي صحبي ليه كده هووانا وحش للدرجه دي كل بقا بيبعد انا تعبت
نورعياطت وفضلت ضمه جامد.لي حضنه
سيف…. انا كل حاجه كده عكس.اللي عايزو كان قدامي واللهي كان مفروض تيجي فيا مش في وانا مقدرتش اساعدو مقدرتش اعملو حاجه انا تعبت واللهي مش قادر بعد ى حد.تاني
نور….اهداعشان خاطري انا جمبك.اهو اهدا دا مكتوب لي دا عمرو ادعيلو انت مالكش دعوه
سيف.. لا هو دفع عني يارتني كنت انا انا كده.كده ميت يانور
نور بعياط…بعد الشر عشان خاطري اهدا ربنا يرحمه ادعيلو وفضلت طبطب عليه نور كانت واقفه وهو حضنها وهو قاعد
نور… حقكك عليا وتملس علي شعرو ورايحت راسها علي راسو
سيف… معرفتش اعمل حاجه زاي مقدرتش اخليكي تحبيني ليه ليه انا غبي
نور…
سيف…. ليه يانور ليه رفض وجودي ف حياتكم
نور….
سيف.. نور وبعد.عنها كانت هتقع لحقه لقها نامت وهي سند عليه بص عليه لقه ملامحه باهتانه ومرهقه وخس علي خسيتها واكنها مكانتش بتاكل حضنها واتنهد.وحطها علي سرير وفك شعرهاوفضل يملس عليه…بحبك مقدرتش انساكي يانور وحط.ايدوعلي خدها بحنيه
نور فتحت عيني بطفوله وبعدت ايديه من علي خدها وقربت منه وحضنته ونامت تاني..
سيف فاهم.انها نايمه ابتسم رغم الوجع اللي جوه بس قصاده بينسا اي شئ… نامي ياروحي وخدها في حضنه ونام
وعده اليوم تاني يوم صاحي سيف لقه نور في حضنه ابتسم وضمها لي وفتكر اللي حصل لي صحبه اضايق وبصلها وفضل ساكت وفتكر كلامها انها مش عايزه
نور بتفوق بطفوله عماله تفتح عنيه وتنام تاني وفضلت تفتح عنيها وتقفل وتبص حواليها وفي الاخر دفست راسها في حضنه وبتنام تاني

 

 

 

 

 

سيف قلبه دق جامد وابتسم …
نور بتفوق من تاني وبترفع راسها شافت سيف ابتسمت لي بحب وبعدها اخدت بالها وقامت بسرعه وقلبه كان صوته مسموع…ايه ايه ايه ايه دا انا نمت هنا ازاي
سيف…اهدي انتي امبارح لقيتك نامتي حطيت هنا ونمت
نور…انت بتستهبل بقولك ايه مش عشان
سيف… نور عارف انك مش بتحبيني خالص واسف بس امبارح فعلا ماكانش في اعصاب ارجعك اوضك عموما اسف
نور بصتله وضايقت من اسلوبها….ماشي تمام وجي تقوم حست بدوخه كنت هتقع بس بتقوح
سيف لحظ انها بتتطوح…مالك
نور كانت مش قادره تتكلم وحست انها هتقع…
سيف قام يساعدها.. في ايه
نور.. مافي وقبل ما تكمل كلامها فضلت ترجع
سيف بلهفه….نور وسندها مالك وشلهاودخلها الحمام في ايه اهدي وفجاءه اغما عليها
سيف بخوف…. لا فوقي نور في ايه طب انا اسف واللهي طيب عشان خطري فوقي
ــــــــــــــــ
في نفس الوقت امل دخل تشوف نور اول ما دخلت مالقتهاش
امل بخضه… بنتي بت يانور فينك راحت تبص عليها في اوضة سيف لان في مره لقتها قاعده فيها اول ما دخلت لقت سيف وبيفوق فيها
امل….انت جيت امتا
سيف بص…ماما نور مش بتفوق
امل… هي غما عليها تاني استنا وجريت جبت علاج بتاعها امسك حاول تديها دا.بسرعه
سيف اخد وبيفوق فيها… نور نور
نور بتفوق وراحت نامت تاني
سيف…ايه دا نور
امل…بس بس سبها
سيف…دي نامت هو في ايه نور مالها
امل بهمس….تعال بس شلها وديها اوضتها وهقولك.
سيف…لا هتفضل معايا نور فيها ايه

 

 

 

 

 

 

امل…. طب تعال وطلعت هي وهو البلكونه
امل….. معرفش الاول كانت بتاكل بالعافيه واكلتها ضعيف بعد ما انت ما مشيت بقت عماله تشتغل كتير واقولها كفايه مافيش فايده وبين عليها تعب وبعد بسافرك بيومين مره واحد منعت الاكل اخرها تشرب مياه بس وتحيل تاكل مافيش فايده لحد ما غما عليه في شركه والله يباركله عبد الرحمن اللي جر بيها علي المستشفي بالعافيه اكلت امبارح من جدها ومن ساعتها ترجع ويغما عليها معدتها اتقفلت
سيف…. وايه سبب في كده
امل…معرفش دكتور قال نفسيه وخليت مازن يتكلم معاها دا هو سرها مافيش فايده متكلمتش واللي طلع عليها انا هبقا كويسه
سيف…حد زعقلها طيب او ضايقها
امل… بالعكس هي مش بتطلع من اوضتها علطول قاعده فيها ومنين مدخل القيه بتعيط
كويس انك رجعت نور مرتين القيها في اوضك اكيد هي عايزه تتكلم معاك شوف مالها بالله عليك ولو مزعلها صالحها عشان خاطري وحقكك عليا انا
سيف…ابدا والله انا معملتش حاجه بالعكس انا جيت لقتها نامت امبارح مره واحده
امل… محدش فينا فاهم فيها ايه هي مش بتبقا كده الا لو فيها حاجه مزعلها اوووي وبحاول اعرف مش بتتكلم نور بتكتم ومره واحده تتعب زاي ابوها وبصت لي سيف بالله عليك شوف مالها وهي مادام جت اوضك يبقا هتقولك انت وحاول تخليها تاكل
سيف… حاضر هي هتقوم امتا
امل…. شويه كده بقولك
سيف… نعم ياامي
امل…بالله عليك متزعق فيها هي بقالها بتاع 3ولا4ايام مش بتروح الشغل بسبب تعب بس عبد الرحمن طمني وقاله انه كل تمام
سيف… مش مهم المهم هي
امل…ربنا يطمنك يا حبيبي طيب هروح اعملك انضف ما كان ما بهدلت الاوضه وانت معلش بس حطها في اوضتها
سيف…. لا نور هتفضل معايا قصدي يعني لما اعرف مالها وبعدين سيبي هنا انا كده كده قاعد.معاها
امل… يبني عشان ترتاح من السافر
سيف… لا انا تمام بس هدخل هاخد. دوش عقبال متفوق هي وشوفي بس حاجه تاكلها تكون خفيفه عشان معدتها
امل…. ربنا يحفظك يارب من عيني حاضر
تسريع الاحداث
سيف دخل اخد.دوش واعملت كل حاجه كان هو طلع سيف جي يصحي نور لقها بتفوق
سيف…نور

 

 

 

 

نور بنوم…امم بتفتح عنيها لقتو قاعد قصادها ايه في ايه
سيف.. الجزمه مش بتاكل ليه
نور بصتلو وكان وحشها كان نفسها تحضنه… هو حصل ايه
سيف لعب في شعرها…لمضه مكانتش بتاكل غما عليكي بسبب اهمالك في نفسك دا غير الشغل هااا
نور… اسفه غصب عني بس هروح النهارده
سيف…عارفه ام ترتر
نور ضمت حواجبها…ايه
سيف…عندها مش هتروحي اي مكان الا لما تبقي احسن وايه دا ومسك دراعها بقيتي عضم هتختفي امتا
نور…اخافه
سيف ابتسم…يلا كولي
نور…مش جعانه
سيف….لا هتاكلي
نور…هرجع والله وبعدين مش حبه ال اكل دا
سيف قرب منها وهمس…انتي كل حاجه مش بتحبها كده
نور بصله بحب ومن جوها…بحبك.انت وحشتني معرفش ازاي اتعلقت بيك كده وبصت قصادها حولت تبطل تبصله
سيف ضحك وستغرب. بصتها لي ….مش متعود علي هدوءك دا في مصيبه ولا ايه
نور ابتسمت…لا
سيف… طب ايه رايك اعمل سندوتش اللي بتحبي
نور…ماشي وجي تقوم
سيف…رايح فين
نور…اوضي
سيف..تؤتؤ هتفضلي معايا هنا لحد ما تخفي
نور.. نعم
سيف… اللي سمعتي وفتح التلفزيون اهو اتفرجي عقبال ما اجبلك
نور… ايه دا انت عندك تلفزيون لواحدك
سيف ضحك..امم

 

 

 

 

نور…اش معنا انت
سيف… اعملك واحد في اوضك
نور….اها بالله عليك
سيف… حاضر اتفرجي
نور بفرح فضلت قاعده وقالت حجه تبقا تيجي بيها وتشوفه..
سيف خلص وطلع.. اهو يلا كولي
نور اخدت سندوتش ومتنح في تليفزيون..
سيف… كولي
نور…ماشي ماشي بصه للتلفزيون
سيف…يابنتي يلا كولي
نور…. اصبر بس اشوف الحته دي
سيف حط سندوتش في بوقها.. كولي يلا
نور فضلت تاكل وبص للتلفزيون ومتنحه…
سيف فضل ياكلها وبصصلها وفرحان ومن جوها….وحشتيني كان نفسي تكوني بتحبيني يانور
نور…سيف هو دا بجد
سيف بص… لا تمثيل
نور بصتله… يعني مش بيحصل كده
سيف… لا لان بيبقا في عسكري ورايا بتحمي ضهري وبياكلها
نور اكلت…. اممم طيب هو بتبقا فعلا اماكن كبيره كده
سيف… لا مش دايما
نور… اها وبصتله لقت روج علي كتفه نهارك اسود ايه روج دا
سيف بص….روج فين دا لقها خيط هييئة روج
نور بعصبيه…اهوو لقت سيف بيشيلو وطلع خيط
سيف ضحك…دا خيط من القميص وبصله وبعدين انتي اضايقتي ليه انتي كده كده انا مش فارق معاكي
نور اتكسفت….احم اها بس عيب يعني
سيف… ليه ما اكيد هتكون حببتي
نور…حبك برص مين دي اللي تقربلك
سيف ابتسم وقرب منها…انتي عايزه ايه بالظبط
نور بتبعد…هكون عايزه ايه ابعد
سيف..لا بجد اقولك بحبك رفضاني وفي نفس الوقت رفض حد يقرب ليا
نور….عشان عيب لكن لا براحتك اتجوز
سيف بيقرب…طيب متشوفي عروسه ليا
نور…. وانا مالي شايفني خطبه
سيف…لا عادي ما احمد جبتيلو
نور بغيظ…ماليش في

 

 

 

 

 

سيف….لا مش صحبك واخوكي وبعدين
نور بكسوف وتوتر … وبعدين انت بتقرب ليه ياعم انت ابعد
سيف….بحبك
نوربصله من جوها… مش قادره مش هقوله لا طب ما احلفو انه بيحبني فعلا ولا لا ولا اسال الاول واشوف هيقدر يستحملني ولا لا واقوله عيوبي ولا اعمل ايه
سيف ضحك علي بصتها لي وسكوتها… في ايه يانور
نور…
سيف سرح فيها وحط ايدو علي خدها بحنيه…كنتي وحشاني اووي ووحشتيني اكتر لما شوفتك
نور قشعرت…ياعم بتعصب من الحركه دي
سيف…انتي لي رفضني يا نور
نور…
سيف…طب قوليلي وانا هغير من نفسي
نور..لامتغيرش
سيف…. طب ليه مش حبني
نور تعصبت وزعقت….ومين قالك.اني مش بحبك.
سيف…مش زاي اختي يانور انا مش اخوكي
نور بزعيق… ولا اخويا انا بتنيل بحبك بس مش عارف ابطل احبك كل ما اقول خلاص هبطل القي مش عارفه
سيف ضم حواجبه ومش فاهم.. طب ليه ليه شايفني هموت وسمع منك اي حاجه تطمني انك. ليا وانتي رفض
نور…لان مش هتفضل حببني انا اسلوبي وحش ودبش ومستراجله ومش بعرف ابقا شبه البنات زايهم انت اكيد هتبص في يوم عليهم وانا مش هقبل كده دا غير اني مش هعرف ادلع زايهم ومش هعرف اقول الكلام اللي بيقولو دا غير عصبيتي واسلوبي مش هيعجبك ومش هعرف اغير نفسي
سيف ابتسم ومسك ايديها بحنيه… وانا مشتكتش بالعكس انا حبيتك كده وعايزك كده ولو اتغيرتي مش هبقا حابب تغيرك والله يانور انا واللهي العظيم بحبك واساس دبش دا لما بتبطلي بدايق متعود عليكي كده وعايزك كده
نور بطفوله… بس انت كنت بتقولي اني
سيف… مستراجله كنت بضايقك عشان تتكلمي معايا انتي يانور مكنتش فاهم انتي ليه بتبعدي
نور… بس انت شوفتك بصيت لي شهد اول ما جت وفضلت ساكته عشان شوفتك حببها اول مره اشوفك بصص لحد.كده
سيف…دي اختي يا نور وكنت بصص ليها عشان عملت حركه بتعتك
نور…حركة برضو ولا انت بتحبها بس زعلان انكم رضعين علي بعض ولا دي حبك القديم وكنت عايز تنساها بيا
سيف ضحك… لا انتي اول حب علي فكر و ولو ايه مش هعرف اعوضك.
نور ضحكت بطفوله …وشهد

 

 

 

 

 

سيف ضحك علي طريقتها… واللهي اختي وحط ايد علي خدها بحبك
نورجسمها قشعر…بس بقا جسمي بيقشعر
سيف ضحك… هو في ايه طيب
نور…ابعد ايدك
سيف…يابنتي ما انا كنت بعمل كده ايه اللي تغير
نور…الاول كنت اخويا معرفش من ساعات متنيلت وانا كده
سيف بضحك..حبك ليا نيله
نور… لا مش قصدي
سيف.. قوليها طيب
نور بصتله با لامبالاه….لا بقولك ايه انا مش وراحت مسكت بوقها
سيف…ايه مالك
نور زقته وجريت علي الحمام وفضلت ترجع..
سيف…ايه دا انتي كل شويه هترجعي
نور…
سيف…كفايه اهدي وراح غسل وشها مالك
نور… الحمد لله مافيش حاجه
سيف…نور مالك انتي حتي الصبح رجعتي وغما عليكي في ايه
نور… عادي
سيف بصله بمعنا متخبيش…نور مالك
نور… كنت مش باكل ومش بنام بس فا هفضل كده يومين وهرجع تاني
سيف…مش بتاكلي ليه ومش بتنامي ليه
نور…عادي
سيف…نور قوليلي احنا مش.كنا متفقين مانخبيش علي بعض
نور… كنت وحشني وبفتكر بصتك ليها
سيف ضحك وحضنها…اخيرا يجبله ونزل لي مستوه طولها قوليها
نور بصتله بطفوله…انا قولت مش بحب الحاجات دي انت عارف خلاص بقا
سيف…لكن مسعتهاش
نور….ماليش في
سيف.. خلاص اشوف حد.يقولها
نور ضربته… وربنا اعملها كده

 

 

 

 

 

سيف ضحك بوجع…يخربيت شكلك انتي تعبانه بذمتك
مازن دخل…. ايه دا بجد جيت امتا
نور بصتله وشدت سيف من هدومه ينزل لي مستوه طولها تاني…
سيف…ايه
نور…متقولش اني قولتك
سيف.. ليه
نور بهمس…عشان قولتلو اني مش هقولك مهما حصل
سيف ضحك… ليه
نور… هو كل حاجه ليه
مازن.. في ايه
نور بتوتر… مافيش
سيف ضحك… اصل نور بتقولي
نور بصدمه… سيف
سيف. ضحك وهمس… هتقوليها
نور بغيظ… ماشي بس اسكت
مازن… في ايه
سيف… برخم عليها المهم انت عامل ايه
مازن… تمام شوفت الموكوسه اللي مش راضيه تاكل
سيف.. لا هتاكل بعد. كده.
مازن…. ياريت صحيح البقاء الله
سيف افتكر.وحزن… البقاء لله واحدو
نور بصت لي مازن انه فكرو ليه… انت بارد
مازن… في ايه عملت ايه
ـــــــــــــــــــــــــ
احمد كان قاعد. تحت… شهد
شهد… ايه دا انت جيت امتا
احمد… لسه جي فين سيف
شهد… هو رجع
احمد… انتي عايشه هنا في ايه يامه اها رجع
شهد… احترم نفسك ياعم انت
احمد… اصل اسلوبك. محسسني انك. مش من هنا
شهد… معلش مش بحشر مناخيري زايك
احمد. رفع حاجبه…اكيد. عشان كبيره مش هتكفي
شهد بصتله بصدمه… ياجزمه انا مناخيري كبيره وجي عليه راح جري
ــــــــــــــــــــــــــ

 

 

 

 

 

ادم…. ايه ام دمعه مالك
اميرة بعياط… في واحده رنت عليا
ادم بضحك.. قليلة الادب ترن عليكي بتاع ايه وعايزه ايه السفله دي
اميرة… بتقولي اني دكتورة اطفال هبله ابني يقولك مش بحب الخضار تقوليلو ولا انا
ادم بيحاول يستوعب.. نعم
اميرة.. وقفلت سكه في وشي
ادم فضل يضحك… حقها
اميرة بصتله ونهارت في العياط…
ادم بضحك… اهدي بس المفروض تقوليلو دا في فيتامينات مش تقوليلو ولا انا
اميرة….. اكدب
ادم… لا وحضنها معلش هي اللي هبله وباس راسها يارب صبرني
اميرة… هو انا غلطانه
ادم بضحك…. لا اكدب انا احسن وفضل يضحك
اميرة ضحكت… ما هخلي ياكل حاجه فعلا مش بحبها
ادم… لا طبعا عيب بجد انا اطمنت علي عيالنا في المستقبل
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
امل… دخلت لقيتو بياكله فرحت
هبه بضحك… ربنا يهديهم
امل… تعبتني البنت دي سبحان الله يا اما يتعاركو يتعصبو علي بعض
هبه…. متخافيش دا بيحبها
امل… بجد.
هبه… اممم وهي كمان
امل… انا كنت شكه وربنا
هبه… هي بتحب البشامل وهو كمان تعالي نعملهم
امل…. يلا ايوه يا هبه لو فعلا بيحبها هبقا مطمنه عليهم
هبه…. باذن الله وطبطب عليا.
ـــــــــــــــــــ

 

 

 

 

 

 

نور نزله وسيف ومازن
مازن… بت جدو كان عايزك
نور.. حاضر وراحت
سيف… علي فكره انت عيل ميعتمدش عليك
مازن… انا
سيفد.. اها اما قولتلك خالي بالك منها ارجع القيها بالمنظر دا
مازن.. وربنا حولت تاكل كانت ترفض وخوفت ازعق تتعب وجدو حاول معلها. امبارح وغصبهاعنها من امبارح عماله ترجع
سيف…غبي وسابه ونزل
مازن…ايه دا هي اختي ولا اختو
سلمي…مازن شوفت حصل ايه
مازن بصلها ضحك…. ايه ياجزيره
سلمي ضحكت…جدو واخد.نور في الاوضة المكتب بتاعو وعمال يهزر معاها وشكله هيخرجها
مازن…اها وبعدين
سلمي…بس
مازن ضحك…ماشي وباس راسها ربنا يهديكي
ــــــــــــــــــــــــ
عاصم… ايه رايك موافقه
نور بغضب… ازاي لا طبعا استحاله
عاصم….
حِب نفسك جداً ، وإعرف إنَّك ماتتعوضش ، وأعرف إنَّ شكلك مُميز وصُوتك وطريقة كلامك وكمان طريقة نقَاشك، والعقل والجنان اللي فِيك ولما بتقسى ولما بتكُون حنّين علىٰ اللي قدامك، وخلي دهّ ميبقاش موضع غرُور لا ده يِبقىٰ عنَّ إقتناع، أنتَ لا قليل ولا رخيص في حياة حد ، أنتَ غالي جداً وعزيز جداً وأحلىٰ مما تتخيل، ما تسمعش لحد يُقولك كلمة وحشة ولا يِقلل مِنك ، ما تسمحش لحد يزرع جواك غير الورد أنتَ مِش مضطر تبِهر حّد، أو تغَير حاجة فِي طبِيعتَك،أنتَ جمِيل بكُل حالاتك،وتستَاهِل تتشَاف زي ما أنتَ

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية أحببت مجنونة)

‫2 تعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: