روايات

رواية زواج بالإجبار الفصل الأول 1 بقلم أسماء محمد

رواية زواج بالإجبار الفصل الأول 1 بقلم أسماء محمد

رواية زواج بالإجبار البارت الأول

رواية زواج بالإجبار الجزء الأول

رواية زواج بالإجبار الحلقة الأولى

لااااااا يبابا لاااااا مستحيل اتجوزه
هو اي اللي مش هتتجوزيه ي نور
مستحيل اتجوز الشما*م دا يبابا
راضي: هو مين اللي شما*م انتي اتهبلتي في عقلك
نور برجاء’: والنبي يبابا ترضي لبنتك الرميه دي انا زمبي ايه اتجوزه زمبي ايه اعيش مع واحد زي ده دا كل يوم سهرات برا وبيرجع وش الفجر وبيبقي سكر*ان طينه والنبي يبابا بلاش
راضي بقسوه: انا قولت اللي عندي انهاردا كتب كتابك علي نادر ابن عمك

 

 

نور بصدمه: كمان عاوزين تخلصو مني انهاردا وبعد كده كملت برجاء يبابا ابوس ايدك بلاش انا اما بشوفه طالع علي السلم بجري استخبي جو لحد ميمشي انا بخا*ف منه يبابا حرام عليك
راضي بغضب وزقها بعيد: دي وصيه جدك ي نور الله يرحمه وانا عمري مكسرتله كلمه وهو عايش هكسرهاله وهو ميت ادخلي جهزي نفسك زمنهم جيين في الطريق
نور دخلت وهي بتبرطم: طب متبقاش تزعل لما اجيلك ج.ثه مهو لو ماما عايشه مكنتش تسمح ان اتجوز بالطريقه دي
نور دخلت الاوضه ومسكت صوره ممتها
نور ببكاء هستيري: شوفتي يماما بابا عاوز ير*ميني ازاي ولا اكني بنته من لحمه ودمه عاوز يجوزني نادر اللي مبطق*ش سرته قال اي وصيه جدي هو زمان سمعك دلوقتي قولي لجدي اني مش مسمحاك وهدعي عليك كان قا*سي عليا وهو عايش وكمان وهو مي, ت ومسحت دموعها بس مش هسمح بكده فجاه سمعت ابوها بينادلها من بره
راضي: اخلصي يلااا المأذون برا
نور وهي بتفتح الباب: انا جهزه يبابا
راضي بصدمه: هتطلعي بالبجامه كده
نور بجمود: هو انت مش عاوزني اتجوزه يبق ملكش دعوه بيا بق البس ملبسش محدش له دعوه
راضي مسكها من درعها: لما تكوني بتتكلمي مع ابوكي اتكلمي بادب ي عد*يمه الادب انا بعترف اني معرفتش ار*بي صحيح تربيه ام*ك

 

 

نور بصتله والدموع متركمه في عنيه: انت طول عمرك قاسي عليا عمرك مخلتني اعمل حاجه الا بالغصب انت ليه بتعمل معايا كده
راضي بقسوه: قدامي مش عاوزين نتأخر علي عمك يلااا قدامي وزقها
نور كانت هتقع بس مسكت نفسها وطلعت اول م شافت نادر الغضب والكر*هيه بانو عليها
المأذون: موفقه يبنتي انك تبقي حرام الاستاذ نادر رضوان
نور بجمود: مش موفقه

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية زواج بالإجبار)

اترك رد