روايات

رواية احببت طفلتي الفصل السابع 7 بقلم عبير اليمني

رواية احببت طفلتي الفصل السابع 7 بقلم عبير اليمني

رواية احببت طفلتي البارت السابع

رواية احببت طفلتي الجزء السابع

رواية احببت طفلتي الحلقة السابعة

الدكتوره بحزن: للاسف الانسه دخلت ف غيبوبه ومحدش عارف هتقوم منها امتي
رعد الصدمه الجمت لسانه ومقدرش يتكلم
علي بهدوء مريب: ممكن ادخل اشوفها
الدكتور: للاسف م هينفع دلوقتي لازم تتحط تحت الملاحظه مؤشارتها الحياويه ف النازل
علي: دقيقتين بس م هطول اكتر من كده انا عايز اشوفها بس من بعيد
الدكتوره باستسلام: تمام بس هما دقيقتين ع ميبقاش في خطر ع المريضه
علي اومأ لها ودخل ولكنه تصنم مكانه من المنظر فكان حرفيا متدمره وملامحها م باينه لم يتحمل ذلك المنظر وخرج بعصبيه ناحيه رعد
علي بعصبيه وغضب وهو يلكمه عده لكمات: غبيي غبي ليه عملت فيهاا كده عملتلك اي ي اخي لكل ده انت م راااجل لما تعمل كده ف مرااتك افرض عندك اخت واتعمل فيها كده هترضاااهااا هااا ردد
رعد كان مستسلم نهائي لانه عارف انه غلط وغلط غلطه كبيره ف انه يعمل فيها كده
رعد بدموع تسيل وضعف لاول مره ف حياته: علي انا مكنتش ف وعيي لما عملت كده كلامها استفزني ومسمعتش كلامي
علي بصراخ: وهييي اي وااحده تكلم جوزها كلام م ع هواا او مسمعتش كلامه ف مره يتعمل فيهاا كده انت عملت فيها كل حاجه بتتعمل مع اي مذنب وسجين انت عااملتهااا كأنها حد من اعدائك رغم انهاا مأذتكش ف حاجه امنتك ووثقه فيك لما اتعاملت معاها بحنيه وحب مذيفين وانت رديت الثقه ب اي هااا رددد البنت ابوهاااا جيه عليهااا وكان بيكرهها ويعاملها وحش ولما اجبروها تتجوز افتكرت انها كده هتبقي ف ايد راجل بس للاسف مطلعتش رااجل ولا طلعت قد الثقه دي وخلي ف علمك ي رعد جدك هيعرف كل حاجه وصدقني هتندم ندم عمرك ع اللي عملته ومن النهارده انت م صاحبي لان صاحبي عمرو ماكان بالجشع والهمجيه دي سلام

 

 

 

 

 

 

 

رعد قعد ع الارض بتعب ودموع تنهمر: خسرت كل حاجه خسرت علي وخسرت نفسي وخسرتها مفيش قدامي غير الحل ده هو اللي هيريح الكل… وقرر شئ بداخله وعزم ع تنفيزه
دخل عندها من غير م حد يشوفه واول م دخل دموعه نزلت بغزاره وراح عندها
رعد بحزن ودموع: وتين انا انا عارف اني غلط معاكي اذيتك ب ابشع الطرق واهنتك وجرحت كرامتك كتير انتي ف كل اللي حصل ده ضحيه من ابوكي وبعدين انا تعرفي انك احسن واجمل بنت قابلتها بس مكنتش عايز احب حد كنت دايما شايف الحب ده ضعف وكل اللي عملتو معاكي لاني كنت بحس بشعور مختلف نحيتك وانا كنت بكره الشعور ده لانو كان بيحسسني بضعفي قدامك صدقيني لما قولتلك وتيني وحببتي الكلام ده كان من قلبي بجد وده مكانش ضمن المسرحيه اللي عملتها وتين انا حبيتك بس مكنتش اعرف ان حبي او مجرد شعور اني بحبگ هيأذيكي انا انا اسف انا عارف انك مستحيل تساميحيني بعد اللي عملته فيكي عشان كده قررت حاجه هعملها ع مأذيكيش تاني وعشان مجرحكيش تاني وانا هعمل كده وع امل انك تسامحيني اسف
*************

 

 

 

 

 

في صباح يوم جديد
عمران بغضب: ررررعد ازااي يعمل كده فكرته راجل وهيحاافظ عليهاا جوزتهالو ع يحميها من ابوهاا وجبروته بس للاسف نار ابوها ولا جنت رعد انا اللي غلط من الاول اني فكره انه ممكن يصونها وللاسف خيب ظني فيه
علي: اهدي ي جدي انا عاارف انه غلط وغلط اووي كمان بس انت مشوفتهوش وهو ف المستشفي ومسمعتش صوته وهو بيكلمني رعد كان بيعيط وف اضعف حلاته صدقني ررعد دلوووقتي بيتعذب من ضميرره عذاب ضميره اكبر من كل حاجه وهيندم اووي ع اللي عملو ف البت الغلبانه دي
عمران: خدني ليها ي علي عايز اشوفها دي م مجرد واحده اهلها كانو شغالين هنا دي بنتي اللي مخلفتهاش
علي: حااضر ي جدي
قطع حديثهم رنه الفون من احد حراس علي اللي كلفهم بمراقبه رعد
علي: حصل حاجه
علي بصدمه: انت بتقول اي ساافر ازاي؟!!! 😳

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية احببت طفلتي)

اترك رد