روايات

رواية شهد الفصل الرابع 4 بقلم إنجي ياسر

رواية شهد الفصل الرابع 4 بقلم إنجي ياسر

رواية شهد البارت الرابع

رواية شهد الجزء الرابع

رواية شهد الحلقة الرابعة

دخلنا الشركه والحمدلله صاحب الشركه طلع راجل محترم جدا وشاغلني وبمرتب كويس جدا كنت مبسوطه اووي وفرحانه
واستلمت الشغل بس بعد شويه اللي شوفته ضيع كل فرحتي
شوفت الولد اللي اسمه يوسف اللي كان مع البنت اللي اتريقوا عليا النهارده في الكليه بس قولت يلا مش مهم اكيد شغال هنا او ممكن يكون ابوه صاحب الشركه عادي حطيت كل الاحتمالات وفي كلا الحالتين انا كده مرفود مرفود
بس عادي الله خير الرازقين
لو مشوني هسيب الشغل عادي وهدور في مكان تاني اهم حاجه اوعى تقبل إهانه في سبيل الحفاظ علي شغل أو مال أو زواج الله كريم والله خير الرازقين دايما بمشي بالمبدأ ده
بعد شويه وقفت كالصقر شامخ في الشركه كده ومخبتش وشي ومخفتش ان هو يشوفني عادي
بعد شويه نادي عليا مهندس في الشركه كنت مرتبكه جدا ومش عارفه اعمل ايه اروح فين منين بيودي علي فين اغيثونا اغيثونا انقذونا بعدين روحتله وكنت متوتره
بعدين قال لي: انا المهندس اسلام وكل شغلك هيكون معايا انا وانا بحب النظام والالتزام بالمواعيد وهعرفك كل حاجه وبعدين هسيبك تشتغلي لوحدك ولو عندك اي استفسار ياريت بسرعه
قولت له: عندي سؤال؟
قال لي: اتفضلي
: قولت له: هروح الساعة كام؟
قال لي: هتروحي الساعه 7
اي استفسار تاني
قولت له: لا شكرا ممكن تبدأ
قال لي: اسمك شهد مش. كده
: قولت له: ايوه مكتوب عند حضرتك
قال لي: تمام

 

 

 

 

 

بعدين بدأنا شغل وفضل يفهمني واحده واحده اتعلمت بسرعه وبعد ماخلص قال لي: فهمتي كده ولا اعيدلك حاجه تاني
قولت له: لا تمام كده انا فهمت
قال لي: ماشاء الله عليكي شكلك ذكية…. انا هستأذن بقي وهروح مكتبي عشان عندي شغل … ومنين ما تخلصي الورق اللي قدامك ده تقدري تروحي تخلصيه بقي في ساعه ساعتين عشره المهم لازم يخلص النهارده وبدون اي اخطاء ولو عندك غلط صغير بس هتتخصمي اوك
—اوك
خرج وسابني وسط كوم من الاوراق اعمل فيكم ايه اعمل فيكم ايه بدات بسم الله
بعد ساعه ساعتين والساعه شغاله تيك توك تيك توك
الحمدلله خلصتهم بعدين روحتله المكتب
خبطت قالي اتفضلي
___انا خلصت الورق اللي قولت لي عليه ممكن اروح!
=بسرعه دي ماشاء الله
تقدري تستني شويه اراجعه وراكي الاول وبعدين تقدري تتفضلي
استنيت شويه بعدين لاقيته بينظم الورق قدامي وبيقول لي: براڤو عليكي يا شهد شكلك شاطره اووي
قولت له: شكرا اووي لحضرتك
قال لي ممكن سؤال: قولت له: اتفضل
قال لي: انت مرتبطه او مخطوبه
استغربت من سؤاله وقولت له: لا
ممكن اروح بقي
قال لي: استني انا كمان ماشي وممكن اوصلك في طريقي

 

 

 

 

 

 

قولت له: لا شكرا انا هروح لوحدي وسبته ومشيت
بعدين لاقيته بينادي عليا وبيقولي: انسه شهد ممكن اقول لك حاجه
قولت له: لو سمحت يا استاذ اسلام ياريت متتخطاش حدودك معايا في الكلام ومتسألنيش اي سؤال خارج نطاق الشغل ولو سؤالك هيكون في الشغل تقدر تسأل لو مش في شغل ف انا بعتذر ومش هجاوبك ممكن امشي
بصلي نظره عدم فهم وقالي: اتفضلي
مشيت والوقت فعلا كان اتأخر فضلت واقفه ملاقتش اي مواصلات طب هعمل اي دلوقت عدي ربع ساعه وانا واقفه بصيت لاقيت اسلام طلع من الشركه
قولت لنفسي ياريت يعزم عليا تاني بس بعد اللي قولته مستحيل وانا جديدة هنا وخايفة يارب ساعدني
سمعت صوت ورايا بيقولي: تيجي اوصلك عشان الوقت اتأخر ومش هتلاقي مواصلات
بصيت حواليا ملاقتش حد
مكنش قدامي حل غير ان اركب معاه بس كنت مطمنه ومحستش بأي خوف.. فتحلي باب عربيته وركبت وهو ركب وفضل سايق وساكت ومتكلمش وانا متكلمتش بس حسيت ان انا ذوتها معاه فوق اممم طب اعمل ايه بعد شويه قالي ساكنه فين
قولت له في السكن الجامعي ووصفتله الطريق
متكلمش بردو معايا وفضل سايق وخلاص حسيت ان هو زعلان بعدين قال لي: انت مش من هنا
ما صدقت ان هو اتكلم قولت له: لا… انا من القاهره
قال لي: وبتشتغلي ليه

 

 

 

 

 

 

بصيت في الفراغ وبعدين سكت شويه
بعدين هو قال لي: انا اسف ان انا بسأل اسأله شخصيه بس انا بستفسر مش اكتر باخد خلفيه عنك
قولت له: بساعد اهلي عشان ظروفنا
قال لي: برافوا عليك انت بنت جدعه وربنا هيكرمك ان شاء الله وهيوفقك اهم حاجه ركزي علي دراستك وانا هحاول اساعدك في الشغل عشان تروحي بدري بعد كده عشان دراستك وده رقمي خليه معاكي لو احتاجتي اي حاجه اي وقت تقدري تكلميني
حسيت ان هو حنين معايا بالكلام ولطيف واعجبت بأخلاقه وجدعنته معايا
بعدين قولت له: شكرا ليك
بعد شويه وصلنا نزلت وهو نزل معايا وفضل واقف لحد ما دخلت
دخلت ووصلت الاوضه لاقيت مريم نايمه اترميت علي السرير التاني واستسلمت للنوم
في اليوم التالي
قومت اتوضيت وصليت وحضرت شنطتي ونزلت الجامعه دخلت السيكشن حضرت كل محاضراتي وبعدين لاقيت مريم
قولت لها: انا خلصت وهروح هتيجي معايا ولا رايحه مكان قالت لي: لا روحي انت انا عندي مشوار هخلصه وهروح الشغل ونتقابل هناك قولت لها:ماشي وسبتها ومشيت وانا خارجه وقفني ولد
الحلوه مروحه بدري ليه!
قولت له: وانت مالك لو سمحت وسع من طريقي
قال لي: هو دخول الحمام زي خروجه ولا ايه يا حلوه وبعدين عاوزين نشوف الشعر الحلو اللي مغطياه ده وبيحط ايده علي راسي

 

 

 

 

 

لاقيت واحد مسك ايده وضربه وبعد شويه من الخناقه لاقيت الولد اللي دافع عني ده عمر بس اتعور في ايده طلعت لازقه طيبي من معايا واديتهوله وقولت له:انا متشكره اووي
قال لي: لا متشكرنيش ده واجب عليا انت زي اختي
قولت له: انت. متعور جامد لو كده ممكن نروح مستشفي او حاجه
قال لي: لا بسيطه متخافيش
قولت له:معلش انا مضطره امشي دلوقت عشان عندي مشوار وبكرا هبقي اطمن عليك
قال لي: اوك تمام اتفضلي
بعد فتره وصلت الشركه دخلت مكتبي خلصت الشغل وسلمته للأستاذ اسلام وروحت كلت وصليت ونمت تاني يوم نزلت الكليه خلصت كل المحاضرات وبعدين لاقيت يوسف وهند قاعدين كنت عاوزه اسأل علي عمر كنت متردده بس قولت اسأل عشان هو ساعدني وممكن يكون متعور جامد ولا حاجه
روحتلهم: السلام عليكم
محدش رد
المهم قولت ليوسف: لو سمحت هو عمر فين ؟
قالي بإستغراب: عمر عاوزاه ليه؟
قولت له: بسأل طب هو كويس
قالي بإستغراب اكتر: ايوه كويس هو كان هنا معرفش راح فين!
قولت له تمام انا متشكره اووي
وسبتهم ومشيت عشان اروح الشغل

 

 

 

 

 

يوسف: بتسأل عن عمر ليه دي
بعد شويه عمر جاء
كنت فين يا عمي روميو لحقت بقي لحقت شقط البت
عمر: بت مين دي
يوسف: بت مين بردو
عمر: ماهما كتير مين فيهم
يوسف: شهد
عمر: بجد عرفت منين هي. جات سألت عليا
يوسف بإستغراب: ايوه ولسه ماشيه هو في ايه فهمني
عمر: لا مفيش اطلع برا انت
يوسف: هي كده يعني
عمر: بقت تلزمني ياعم خلاص
يوسف:لا والله
عمر: اه والله زي ما بقول لك كده عجباني وعاوز ادخلها سكه
يوسف: سكه ازاي يعني
عمر: ايه اللي سكه ازاي يعني سكه زي كل السكك اللي مشيت معاهم
يوسف: جو يعني
عمر:اه بظبط جو
يوسف: ومش خايف تحبها

 

 

 

 

 

 

عمر بضحك: هي مين دي اللي احبها دي مش استايلي انا بصراحه عاوز اكسر عينها من الاخر عشان هي شايفه نفسها ومعرفش علي ايه وده اتفاق بيني انا وهند فهمت
يوسف:اه فهمت طب افرض مجاتش معاك سكه
عمر: هي مين دي يسطا دي اخرها معايا اسبوع كمان هتلاقيها بتعيطلي وبكرا تشوف
يوسف: صحيح بكرا نشوف
عند شهد…….
___في ايه يا اسلام انت اتجننت ولا ايه عمال تفكر فيها ليه ركز في شغلك اكيد تفكيري ده كله مجرد عاطفه بس عشان صعبت عليا
بعد فتره الباب خبطت
مين
انا شهد يا استاذ اسلام
اسلام: تعالي يا شهد

 

 

 

 

 

شهد: انا خلصت كل اللي قولت لي عليه ممكن اروح!
اسلام: لا في شويه اوراق كمان ممكن تخلصيهم معلش عاوزهم ضروري
شهد: بس انا كده هتأخر
اسلام في سره ما انا عاوزك تتأخري
شهد: حضرتك بتقول حاجه
اسلام: لا بقول لك عاوزهم ضروري هما مش كتير
بعد فتره خلصتهم وروحتله
خبطت الباب وبعدين قال لي ادخلي دخلت
شافهم وقال لي تمام
قولت له ممكن اروح بقي
قال لي: ماشي انا مروح كمان هاخدك في طريقي
لاقيت الوقت اتأخر فعلا ومش هلاقي مواصلات زي المره اللي فاتت بعدين قولت له ماشي:
خلصنا وطلعنا وركبنا العربيه ومشينا وفجأه وبدون مقدمات لاقيته وقف العربيه وقال لي#

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية شهد)

اترك رد