روايات

رواية جذبتني بعيونها الخضراء الفصل الرابع 4 بقلم نوسه حماده

رواية جذبتني بعيونها الخضراء الفصل الرابع 4 بقلم نوسه حماده

رواية جذبتني بعيونها الخضراء البارت الرابع

رواية جذبتني بعيونها الخضراء الجزء الرابع

رواية جذبتني بعيونها الخضراء الحلقة الرابعة

اتجهت ميار الي غرفتها من صدمتها لتري صديقتها
فتحت باب الغرفه بهدوء وجدت بسمله نائمه
ميار:شكللك كنتي تعبانه اووي يا حببتي
تجهت ميار الي بسمله ببطئ وهدووء
بسمله انتي نائمه
بسمله:…………………..
ميار:شكللك نمتي
………………

 

 

علي الناحيه الأخري في القصر
مايا هتيلي التليفون بسرعه
نرمين :مايااااااا
مايا بشهقه :اتفضلي يا نرمين هانم
امسكت نرمين بهاتفها لتتصل علي خالد صديق محمد
نرمين :خالد اخبارك اي يا حبيبي طمنيني عليك
خالد :الحمد الله خير يا نرمين هانم
نرمين بخبث:لاء مفيش حاجه بس يعني احنا عايزيك في موضوع مهم
خالد :موضوع اي
نرمين بغيظ:مبنفعش اقوله لازم تيجي
أغلقت نرمين هاتفها دون أن تسمع كلامات خالد
خالد:انا مش فاهم حاجه……..الو الو
خالد:هيا عايزاني في دي
اتجه خالد الي القصر ليري ما الموضوع المهم الذي كما قالت له نرمين
نرمين :مااياااا افتحي بسرعه بسرعه
نرمين:اتفضل يا خالد اتفضل
نرمين:اتفضل هنا
جلست نرمين علي الاريكه
خالد بجديه :خير يا نرمين هانم
نرمين بخبث:خير يا حبيبي الموضوع يخص محمد
خالد :اهااا بس انا…. قبل أن يكمل كلامه
نرمين : اسمعي الاول متقطعنيش لما اتكلم تسكت خالص
خالد بتوتر :حاضر اتفضلي
نرمين بخبث: بما انك صاحب محمد وكدا اكيد تعرف عنه كل حاجه ولا
خالد:بس محمد …..

 

 

نرمين :بقوللك اسكت متقطعنيش
نرمين: قولي محمد بيحب حد
خالد باستغراب:محمد بيحب
نرمين:رد يا حبيبي علي السوال ومتنرفزنيش
خالد:لاء هو محكليش عن حاجه زي دي قبل كدا
نرمين:ازاي يعني متعرفش حاجه زي دي
خالد :ايوه انا فعلا معرفش حاجه زي دي هو اصلا مبيحكليش حاجه خلاص من امتي ومحمد بيحكي حاجه لحد
نرمين بغيظ: خلاص خلاص
خالد: حضرتك بتسالي ليه
نرمين بخبث:لاء مش حاجه يعني انا بسال عليه بطمن يعني هو هيفضل كدا من غير جواز دا حتي مبيعجبوش اي بنت بنجبهاله
خالد: طب بعد اذنك انا همشي عشان في شغل كتير في الشركه والشغل كله عليا انا لأن محمد مسافر
نرمين:اه صحيح مش انت كنت عندو امبارح
خالد :ما هو قلي امشي انت عشان شغل الشركه بعد اذنك
نرمين:تمام يا حبيبي
نرمين بغيظ:ماياااااااا
مايا:نعم يا نرمين هانم
نرمين:حضريلي القهوه بسرعه بسرعه
نرمين:اه منك يا محمد اه تعبنا كلنا كدا
………………………………

 

 

في مكان محدد في تركيااا تقعد تللك الجميله في المرخاص الخاص بغرفتهاا وتنظر الي السماء بعيونها الزرقاء الجميله
‏لارا:بقي كدا يا محمد يا اخويا ماشي اصبر عليا بس لما اجيلك انت كدا علطول مشغول
‏لارا ابلكچي فتاه في العشرين من عمرها أنها هيا الاخت الاصغر لمحمد تمتللك خفه الدم تمتللك عيون زرقاء وشعر اسود طويل للغايه وجسد رائع يجمع بين الانوثه والجمال
‏ذهبت الي تركيا لتكمل دراستها هناك
‏بااااك…….
‏اي يا لارا ادخلي يابنتي الجو برد جدااا كدا هتبردي
‏لارا بضحكه جميله:خلاص يا بنتي دخلت اهو خايفه عليا ولا اي
‏اسيل:لاء يا حببتي خايفه تخدي برد واتعدي منك
‏لارا:يسلام دمك تقيل علي فكره
‏اسيل :بقوللك اي احنا اتفقنا هنرجع مصر بكرا مش كدا ولا اي ولا ترجعي تاني تقولي لاء
‏لارا بضحكه وسيمه للغايه:لاء خلاص اتفقنا دا كلام رجاله احنا هنرجع في ولا اي
‏اسيل:قولي لنفسك
‏لارا:اي يابت لبسه الهدوم دي كلها ليه شكل يضحك اوووي علي رأي محمد اخويا البنات في مصر ايام الشتا بيلبسوا الدولاب كله و… سكت لارا ووضعت يديها علي فمها
‏لارا :انا اسفه يا اسيل انا مش اقصد اني قلت كدا
‏اسيل بحزن:لاء عادي كملي الي بتقوليه
‏حزنت اسيل بداخلها وافتكرت حبيبها الذي بعد عنها سنوات بسبب غبائها
‏لارا بتوتر:اسيل انتي كويسه
‏اسيل: كويسه يا لارا وبعدين بقا هنفضل سهرنين ولا اي لازم ننام بدري يلا
‏لارا:حاضر يا ستي حاضر
‏……

 

 

‏اسيل الدمنهوري هي صديقه لارا منذ طفولتها وعندما دخلت الثانويه احبها محمد كثيرا لأنها كانت تذهب عند لارا للمذاكره معها اعجب محمد بها ثم خطبها
‏اسيل فتاه في العشرين من عمرها تمتللك خفه الدم تمتللك عيون بنيه جميله للغايه وشعر قصير لونه بني
‏…………..بااااااك
‏ وفي صبااح يوم جديد لتدلف الشمس باشعتها الذهبيه
‏علي ناحيه الأخري في الفندق
‏عاااااااا بيت يا مياار اصحي بسرعه ميااااار
‏ميار بخضه:اي في اي اي الي حصل انتي كويسه
‏بسمله:قومي بسرعه انتي لسه هتقولي في اي احنا اتخرنا علي الاجتماع بسرعه بسرعه
‏مياار:حاااضر اهدي انتي خضتيني بطريقه فظيعه يخربيتك
‏دلفت بسمله الي حمام التابع للغرفه ثم خرجت من الحمام لتدلف اي غرفه أخري لترتدي ملابسها المكونه من درس لونه ابيض مخطط بالون الاسود وجاكيت ابيض يجعلها غايه في الجمال والوسامه وحجاب لون ابيض
‏بسمله:مياار خلصتي ولا لسه
‏مياار بغيظ:مهو انتي تلبسي برحتك وبعد ما تخلصي تقولي يلا ميار هنتاخر يا ميار اهدي بقاا
‏بسمله:بسرعه بسرعه
‏ذهبت بسمله وميار باقصي سرعه
‏مياار:استني يا بسمله هقوللك حاجه
‏بسمله:قولي بسرعه
‏ميار بتوتر:انا انا ……..
‏بسمله:ماتخلصي يميار قولي
‏ثم رن هاتف ميار
‏ميار بتوتر:ايوه يا أمير باشا
‏امير:انتي اتاخرتي كدا ليه
‏ميار:انا اسفه يا فندم
‏امير:بسرعه تكوني هنا
‏ميار:حاضر
‏بسمله:مش هتقولي عايزه اي

 

 

‏ميار:احنا اتاخرنا هقولك بعدين
‏بسمله:انا مش مستريحه حاسه كدا اني في حاجه بس يلا عشان اتاخرنا
‏…………………………..
‏وعلي الناحيه الأخري في تركيا
‏لارا بمرح :اسيل اسيل
‏اسيل: نعم يا حببتي
‏لارا :انا جهزت الشنط مش يلا بقا ولا اي
‏اسيل بمرح :ايوه يلا
‏لارا:استني استني ماللك يابت بتضحي كدا وشكللك مبسوطه غمزت لها يارا غمزه بعيونها الزرقاء هذه
‏اسيل:مفيش يابنتي
‏لارا:لاء في بصيلي كد في اي مالك في اي
‏اسيل بضحكه وسيمه:يعني مش عارفه اقوللك اي انا فرحانه أننا رجعين مصر وكدا و…..
‏لارا:واي يابت اخلصي قولي
‏اسيل:مبسوطه اني هشوف محمد
‏سكت لارا عندما قالت لها صديقتها هذه الكلمه
‏اسيل بحزن:تفتكري يا لارا محمد معدش بيحبني ونسيني خلاص هو هيفضل كدا عنيد لحد امتي بيعاند وبس
‏لارا:بصي يا اسيل انا عرفه محمد اخويا اووي لو حد دخل حياته وخرج من حياته ميرجعش ابدا لو فرشله الارض
‏ورد
‏اسيل بحزن :منا عرفه أن اخوكي عنيد جداا تفتكري أنه معتش بيحبني
‏لارا: مش عارفه بقوللك اي يا بيت انتي الكلام بين وبين اخويا انا مليش دعوه
‏ياختي انا مش عرفه اي الحب دا
‏اسيل:طب يلا مجنونه هنتاخر

 

 

‏لارا بمرح:يلا ياختشي
‏اسيل بضحكه وسيمه: ههههههههههه مجنونه والله
‏دلفت اسيل ولارا الي مطار تركيا ليدلفوا الي الطائره
‏لارا:اخيرا هرجع مصر اخيرا انا مش مصدقه
‏اسيل: لاء صدقي واسكتي بقا متصدعيش دماغي
‏لارا بمرح :حاضر يا سوسو حاضر
…………..
لتدلف بسمله وصديقتها الي الناحيه الأخري في الفندق
‏بسمله بجديه:اسفين علي التاخير دا اهلا وسهلا بحضرتك
‏امير بجديه:انسه بسمله مديره الأعمال اللوچستيه الخاصه بشركتنا رحب بها رجال الأعمال التي تتم معهم الصفقه وصديقتها ميار
‏الرجل بجدبه:اهلا وسهلا بحضرتك
‏بسمله:شكراا لحضرتك
‏امير:تفضلي يا بسمله انتي ميار
‏ميار بجديه:شكرا يا فندم
‏الرجل بخبث: محمد فين يا أمير مش هيجي ولا اي
‏امير :لاء طبعا هيجي مش هيجي ازاي
‏امير بخبث: اهو محمد باشا ايجا اهو
‏بينما محمد يتجه بغرور بوسامته وجماله
‏مياار:يلهوي يلهههههوي
‏بسمله بهمس:في اي
‏ميار :مفيش حاجه ه….هيكون في اي
‏امير :اهلا اهلا محمد باشا
‏التفلت بسمله وكلا من رجال الأعمال ابرحبون بيه وميار التي تتجه بقلق وتوتر
‏بسمله بخضه وهمس:يلهووووووي ايدا يا ميار
‏ميار بتوتر:بسمله امسكي نفسك اوعي تقولي كلمه كده ولا كده اسكتي…..اسكتي خلاص انا علي اعصابي من امبارح
‏بسمله بهمس:هو بيعمل اي هنا دا ليكوووون هيبقي…..

 

 

‏ميار بهمس:ايوه يا ختي ايوه هو دا صاحب امير باشا وكمان شغلهم مع بعض بسمله اهدي عشان خاطري
‏بسمله بتوتر:تمام
‏امير بجديه:اتفضل يا محمد باشا
‏بينما ينظر إلي بسمله بنظره شر وغرور
‏محمد بهمس :مين دي يا أمير
‏امير بهمس:دي مديره الأعمال اللوچستيه الخاصه بشركتنا
‏محمد بغيظ :اي انتي بتقوووووول ايبييي
‏قالها وهو متعصب بشده

يتبع….

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية جذبتني بعيونها الخضراء)

اترك رد