روايات

رواية انتقامي من مغتصبيني الأربعة الفصل الثالث 3 بقلم مجهول

رواية انتقامي من مغتصبيني الأربعة الفصل الثالث 3 بقلم مجهول

رواية انتقامي من مغتصبيني الأربعة البارت الثالث

رواية انتقامي من مغتصبيني الأربعة الجزء الثالث

رواية انتقامي من مغتصبيني الأربعة الحلقة الثالثة

ارتديت الملابس التي كنت ارتدي يوم الحدث اخدت الادوات التي ساحتاجها لتنفيد الخطة ثم ذهبت الى منزل قائد تلك الوحوش البشرية ، طرقة الباب الخارجي خرج عندي الحارس
الحارس :هل تريد شيء يا ابنتي
قلت له : ياعم هل يوجد مراد في البيت
الحارس : من اقول له
انا :قل له خطيبتك تسأل عنك .
تعجب الحارس ثم قال:حسنا!!
ذهب وبعد دقائق .

 

 

خرج ذالك المجرم ليستفهم من هي خطيبته التي لا يعرفها .، لكن عندما راني صدم امسكني من ذراعي وقال :ماذا تفعلين هنا كيف عرفتي منزلي . قلت له (بصوت مرتفع):ابعد يداك عني ، اليوم جئتك لكي تتحمل مسؤولية الجريمة التي فعلتها بي انت وأصدقاء . او لماذا لا ننادي ولداك سيعرفون كيف يتصرفون ،
قال :لا تناديهم ،حسنا حسنا ، ياتزوجكي لكن اول دعينا نبتعد عن المنزل ونتحدت .
انا :لا اريد هنا ستجد لي حلا لن أتحرك من هنا .
مراد :حسنا ما رايك ان نذهب إلى الشاطئ ونتحدت
وبعد نزاع قصير وفقت وركبت معه السيارة عند انطلاقها بمسألة قليلة قلت له :مرابط ان تخرج وتجلب بعد المشروبات لكي نذهب الى ذالك البيت (المكان الذي عشت فيه أسوء ثلاث ايام في حياتي)
ابتسم وقال:حسنا !؟
ذهبنا الى ذالك البيت و فور دخولينا بدأ يستعرض حركته الرجولية ،وقبل ان يلمسني اخرجت البخاخ من جيبي ورششته في عيناه ،وعند صراخه ونشغاله في عيناه اخرجت منديل ووضعت فيه مخدر ثم وضعته على فمه ،وبعد ساعة من فقدان الوعي استيقظ ليجد نفسه عاريا مربوطا مع السرير بنفس الطريقة التي روبطت بها بدأ يتوسل الرحمة لكني لم ارأف به حتى لو الثانية لأنني كنت اترجاه لكي لا يفعل ما فعله هو وأصدقائه لكن لم يبالي بي احد ، اخرجت مسجل بصوت صغير كان في حقيبتي ثم قلت له :الان ستقول لي اسماء المجموعة التي كانت معك حين اختطفوني وارقامهوم.بدأت بتسجيل ما يقول ثم قلت له :الان اعد ماقولته لأقارنه معا كلامك الاول .
عند المقارنة وجدت انه يكذب ، اخرت سكين من حقيبتي ثم رسمت خطا واضحا في بطنه وقلت له:اترى الخط سأرسم لك مثله في كل مرة تكذب فيها ، استمر الوضع في حاله الى ان اخذت الأسماء والارقام التي اريد ، وبعد ذلك قمت لتقطيع وريد يديه لاكتب بدمه في الحائط 1/5.
والأن جاء دور الرجل الذي صفعني في السيارة

 

 

 

ﺩﺧﻞ ﺍﻟﺰﻭﺝ ﻓﻮﺟﺪ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﺗﺒﻜﻲ ﻓﺴﺄﻟﻬﺎ ﻋﻦ ﺍﻟﺴﺒﺐ ﻓﻘﺎﻟﺖ
ﺃﻥ ﺍﻟﻌﺼﺎﻓﻴﺮ ﺍﻟﺘﻲ ﻓﻮﻕ ﺷﺠﺮﺓ ﺑﻴﺘﻨﺎ ﺗﻨﻈﺮ ﻟﻲّ ﺣﻴﻨﻤﺎ ﺃﻛﻮﻥ
ﺑﺪﻭﻥ ملابس ﻭﻫﺬﺍ ﻗﺪ ﻳﻜﻮﻥ ﻓﻴﻪ ﻣﻌﺼﻴﺔً ﻟﻠﻪ؟؟؟؟
ﻓﻘﺒﻠﻬﺎ ﺍﻟﺰﻭﺝ ﺑﻴﻦ ﻋﻴﻨﻴﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﻋﻔﺘﻬﺎ ﻭﺧﻮﻓﻬﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﻠﻪ
ﻭﺃﺣﻀﺮ ﻓﺄﺱ ﻭﻗﻄﻊ ﺍﻟﺸﺠﺮﺓ .
ﺑﻌﺪ ﺃﺳﺒﻮﻉ ﻋﺎﺩ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﻣﺒﻜﺮﺍً ﻓﻮﺟﺪ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﻧﺎﺋﻤﺔ
في احضان ﻋﺸﻴﻘﻬﺎ !
‏( ﻟﻢ ﻳﻔﻌﻞ من الصدمه ﺷﻴﺊ ﺳﻮﻯ ﺃﻧﻪ ﺍﺧﺬ ﻣﺎ ﻳﺤﺘﺎﺟﻪ وترك ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ ﻛﻠﻬﺎ ‏)
ﻓﻮﺻﻞ ﺇﻟﻰ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺑﻌﻴﺪﺓ ، حينها وجد ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻳﺠﺘﻤﻌﻮﻥ ﻗﺮﺏ ﻗﺼﺮ ﺍﻟﻤﻠﻚ فأرد ان يعرف سبب تجمهر الناس قرب القصر فسال ﻋﻦ ﺍﻟﺴﺒﺐ ﻗﺎﻟﻮﺍ : ﺧﺰﻳﻨﺔ ﺍﻟﻤﻠﻚ ﻗﺪ ﺳُﺮﻗﺖ .
ﻓﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻷﺛﻨﺎﺀ ﻣﺮ ﺭﺟﻞ ﻳﺴﻴﺮ ﻋﻠﻰ ﺃﻃﺮﺍﻑ ﺃﺻﺎﺑﻌﻪ
ﻓﺴﺄﻝ ﻣﻦ ﻫﺬﺍ ؟ !! ﻗﺎﻟﻮﺍ ﻫﻮ ﺷﻴﺦ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ ﻭﻳﻤﺸﻲ ﻋﻠﻰ ﺃﻃﺮﺍﻑ
ﺃﺻﺎﺑﻌﻪ ﺧﻮﻓﺎً ﺃﻥ ﻳﺪﻋﺲ ﻧﻤﻠﺔ ﻓﻴﻌﺼﻲ ﺍﻟﻠﻪ !
ﻓﻘﺎﻝ ﺍﻟﺮﺟﻞ واﻟﻠﻪ ﻟﻘﺪ ﻭﺟﺪﺕ ﺍﻟﺴﺎﺭﻕ ﺃﺭﺳﻠﻮﻧﻲ ﻟﻠﻤﻠﻚ .

 

 

فَلَمَّا وصل الى حضرة الملك قال له : ﺃﻥ شيخ المدينة ﻫﻮ ﻣﻦ ﺳﺮﻕ ﺧﺰﻳﻨﺘﻚ .. ﻭﺃﻥ ﻛﻨﺖ ﻣﺪﻋﻴﺎً ﻓﺎﻗﻄﻊ ﺭﺃﺳﻲ .
ﻓﺄﺣﻀﺮ ﺍﻟﺠﻨﻮﺩ شيخ المدينة ﻭﺑﻌﺪ ﺍﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ﺍﻋﺘﺮﻑ الاخير ﺑﺎﻟﺴﺮﻗﺔ !
ﻓﻘﺎﻝ ﺍﻟﻤﻠﻚ ﻟﻠﺮﺟﻞ ﻛﻴﻒ ﻋﺮﻓﺖ ﺃﻧﻪ ﺍﻟﺴﺎﺭﻕ ؟ !!
ﻗﺎﻝ ﺍﻟﺮﺟﻞ :
“ﺣﻴﻨﻤﺎ ﻳﻜﻮﻥ ﺍﻹﺣﺘﻴﺎﻁ ﻣﺒﺎﻟﻐﺎً ﻓﻴﻪ ﻭﺍﻟﻜﻼﻡ ﻋﻦ
ﺍﻟﻔﻀﻴﻠﺔ ﻣﺒﺎﻟﻐﺎ ﺑﻪ ﻓﺎﻋﻠﻢ ﺃﻧﻪ ﺗﻐﻄﻴﺔ ﻟﺠﺮﻡ
« نصيحة لوجه اللّٰه »
« إذا وقعت عيناگ على هذه الآية الگريمة إياگ أن تمٌر دون أن تقوم بواجبگ : إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَاالَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا.

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على : (رواية انتقامي من مغتصبيني الأربعة)

اترك رد