روايات

رواية أنا حامل الفصل الأول 1 بقلم ابراهيم علي

رواية أنا حامل الفصل الأول 1 بقلم ابراهيم علي

رواية أنا حامل البارت الأول

رواية أنا حامل الجزء الأول

أنا حامل
أنا حامل

رواية أنا حامل الحلقة الأولى

_أنا حامل.
=حامل من مين ياروميساء?
كنت بقولها بفرحة كبيرة جدا والبسمة علي وشي من الودن للودن أنا حامل من أكتر شخص بحبه في حياتي بس رده صدمني وضحكتي تلاشت.
_قصدك اي يامراد?
قولتها بصدمة..يعني اي حامل من مين اكيد بيهزر يعني اكيد مش بيتكلم بجد.
_بلاش الهزار التقيل دا يامراد قولتلك مش بحب الهزار دا
=مين قالك اني بهزر..حامل من مين يا روميساء
_يعني اي حامل من مين في واحد يسأل مراته اللي بتقوله انها حامل يقولها حامل من مين????
كان فاض بيا وقولت كلامي بزعيق وبصوت عالي.
=صوتك ميعلاش في بيتي إنتي واحدة ر*خيصة
_مراد إنت بتقول اي وبتقول كدا ليه اصلاً
قولتها وانا الدموع ف عيني وكنت خلاص مش قادرة مبكيش انا مش مصدقة الكلام اللي بيقوله دا مراد حب عمرى 6 سنين حب قبل الجواز وبقالنا سنتين متجوزين مستنيين اللحظة دي من بدري ولما جات يعمل كدا!!
=أنا مبخلفش يا روميساء..عرفتي بقي بقول كدا ليه?
_إزاااي يعني مبتخلفش ازاااي ولما عملنا التحليل كنا احنا الاتنين سُلاام
=لأ العيب كان عندي وانا مبخلفش وخبيت عليكي عشان متعايرنيش ب دا ومحدش من أهلي يعرف..تقدري تقوليلي بقي دلوقتي حامل من مين?
_إنت أكيد مجنو”ن بجد يعني اي حامل من مين بطل تقولها كل شوية هيكون من مين يعني إنت عندك شك ولو واحد فالمية إني بخوو”نك!?
= في الحالة دي ف أنا مش عندي شك أنا متأكد إنتي واحدة ر*خيصة وخا”ينة
مستنتش يتكلم تاني روحت ض”ربته بالقلم وانا بعيط مفيش واحدة ست ابداً هتسمع الكلام دا علي نفسها وتسكت حتي لو من اكتر حد بتحبه وهيفيد ب إي الحب وهو بيقول عليا كدا.
=دانتي نهار ابوكي إسود بتمدي ايدك عليا يار*خيصة ورحمة ابويا لأوريكي
مسكني من شعري جامد وبيجر*ني وراه لباب الشقه وانا ببكي وبترجاه يسيب شعري عشان الوجع رهيب ر”ماني برا البيت بمنتهي القسو”ة و ولا كإن كان في بيننا حب او عِشرة.

 

 

_إنتي طالق ياخا*ينة يا ر*خيصة أنا غلطان اني اتخميت فيكي ربنا بيحبني عشان بينلي حقيقتك المقر*فة وغلطان اني مسمعتش كلام أمي من الاول عليكي
وبعدين سابني وقفل الباب نزلت الشارع وانا ببكي ومش عارفة هعمل اي حب سنين اختفي ف ثانيه عشان وهم في دماغه فضلت اتمشي وخبطت في واحد وانا مش شايفة من الدموع ف أتأسفتله ومشيت..وصلت بيت أهلي واول ما والدتي فتحت الباب اترميت في حضنها وفضلت أبكي.
=بسم الله الرحمن الرحيم مالك يحبيبتي في اي
_طلقني يماما مراد طلقني وشاكك فيا
=إي اللي إنتي بتقوليه دا يا روميساء احكيلي يابنتي اي اللي حصل
قعدت حكيت لماما كل حاجة حصلت من ساعة ماقولتله إني حامل لحد ماخبطت علي باب بيت أهلي كانت بصالي وساكتة وبعدين أتكلمت.
=إنتي أكيد معملتيش حاجة غلط ياروميساء صح?
بصيتلها بصدمه
_إي يماما إنتي كمان هتشكي فيا ولا اي هتشكي ف بنتك تربيتك??
=لا يابنتي والله مش قصدي بس ازاي بيقول ان التحاليل بتقول انه عقيم وانتي حامل.
بصيلتها بصدمه اكتر وسيبتها وقومت دخلت اوضتي ماهو انا برضوا زيي زيها مش فاهمة حاجة بس هي امي اللي ربتني دا كان اخر رد اتوقعه منها فضلت نايمة علي السرير بعيط وبفتكر كل حاجه بيننا وازاي جاله قلب يعمل فيا كدا او يتهمني الإتهام البش”ع دا شوية وسمعت صوت الباب بتاع الشقة بيخبط وماما فتحت وسمعت صوت بابا داخل بيزعق وبيناديني.
=هي فييين الخا*طية اللي شوهت سمعتنا جوزها كلمني وقالي انها بتخو”نه وحامل من حد غيره ولما زعقتله ومصدقتهوش جابلي التحاليل اللي بتثبت إنه عقيم
_إستهدي بالله بس اكيد في حاجة غلط بنتنا متعملش كدا
=وأهي عملت وحطت راسنا في الطين
قال جملته وانا سامعه كل دا ف اوضتي وخايفة ومصدومة وبعيط سمعت صوت باب اوضتي بيتفتح ودخل منه والدي وجابني من شعري وفضل يضرب فيا ولما تعب وقف وقال.
=اللي ف بطنك إبن الحر*ام دا لازم ينزل وتقوليلي مين اللي غلطتي معاه عشان وديني لأوريه الويل
_حرام عليكم يبابا أنا معملتش حاجة مراد هو ابوه إنتوا ازاي كلكم مش مصدقني دانتوا أهلي وسندي اللي المفروض تكونوا عارفين أنا علي اي كويس.
قولت جملتي وانا ببكي وببصله يمكن قلبه يحن ويتراجع عن فكرة اني انزل ابني واقتله بإيدي وهو لسه مجاش ع الدنيا.
=دا أخر كلام عندي الواد اللي فبطنك هينزل ياخا*طية خليتي وشنا ف الطين
قال اخر كلام ليه وخرج معرفش اعمل اي ولا هحل اللي انا فيه ازاي عمر مابابا كان قاسي اوي كدا وعمر مراد ماكان بالشكل دا حتي ماما هي مقالتش الكلام نفسه بس شايفة ف عيونها انها بتلومني علي حاجه معملتهاش اصلا بعد شوية دخلتلي أكل وهي بتعيط وقعدت جنبي.

 

 

 

=معلش يابنتي مش عارفة كان مستخبلنا دا كله فين انا عارفة انك مغلطتيش انتي تربيتي وانا عارفاكي بس الدليل معاه ان الولد مش منه مش عارفة اساعدك ازاي ولا اصدقك ولا اقف مع قرار ابوكي انا مش عارفة
فضلت سرحانه وباصة قدامي ومش برد عليها ف قامت وخرجت كنت مصدومة فعلا من كل اللي حواليا وكل حاجة بتحصل مكنتش قادرة اتكلم ف سكتت ما أصل حتي لو اتكلمت هما مصدقينه ومصدقين الورقة اللي معاه ومش مصدقني
عند مراد….
والدته نزلت بعد ما روميساء مشيت مكنتش تعرف اي الخناقة اللي حصلت بس كانت مبسوطة لما سمعت صوت اليمين وان ابنها طلقها
_اي اللي حصل يامراد ياحبيبي سمعتك وإنت بتزعق مع اللي متتسمي دي وطلقتها
=انا طلقتها خلاص بتخونني ياأمي بتخونني وحامل من غيري وجاية بكل بجاحة تقولي انها حامل
أمه اتصدمت وقالت
_بتخونك ازاي وازاي يعني حامل من غيرك وعرفت ازاي
=أنا مبخلفش ياأمي لما عملنا التحاليل طلع انا اللي عندي عيب ومش بخلف وهي قالت انها حامل يبقي من مين
_يالهوي مش بتخلف ازاي دا
=أمر الله
_ ونعمة بالله ..انا قولتلك من الاول مش مرتاحة للبت دي باين اصلا عليها انها ماية من تحت تبن ولا يهمك يحبيبي اجوزك ست ستها جميلة بنت خالتك بتحبك ولما تعرف انك مش بتخلف مش هتعترض دي بتم”وت فيك
=مش عايز اتجوز دلوقتي ياأمي أنا لسه مخلصتش من اللي انا فيه
_هتعصي كلامي تاني مانت جربتني ف المرة الاولي وشوفت بعينك اي اللي حصل هتندملو مسمعتش كلامي مرة تانيه
=هفكر ياأمي هفكر
عند روميساء….
تعبت من كتر التفكير والعياط وافتكرته مفيش حد هيساعدني إني أثبت برائتي غيره..آسر إبن عمي وصديق طفولتي كلمته وحكيتله كل حاجة حصلت معايا وعكس الكُل قالي انه واثق فيا ومش مصدق حاجة زي كدا عليا ..
_طب اعمل اي دلوقتي ياآسر بابا عايزني أنزل الجنين وانا مستحيل اقت”ل إبني بإيدي
قولتها وانا ببكي وسمعت صوت تنهيدته

 

=بوصي يا روميساء انا هاجي من السفر عليكي علي طول وهنتقابل ونفكر في حل في المشكلة دي
_أنا متشكرة اوي ياآسر بجد إنت بتعمل اللي القريب معملهوش
=متقوليش كدا احنا ولاد عم ..وإخوات ولا اي
_أكيد ياآسر
=يلا سلام دلوقتي هخلص شغل واحجز تذكرة سفر واجيلك علي طول
_ماشي ياآسر مع السلامة وشكرا مرة تانيه
قفلت معاه واتلاقيت مراد بيتصل ثانيه ثانيتين تلاتة مش عارفة أرد ولا لأ ولو رديت هيقولي اي تاني أكتر من اللي قاله رديت عليه

يتبع…

اترك رد