روايات

رواية قائد الغرام الفصل الثاني 2 بقلم فاطمه محمد

رواية قائد الغرام الفصل الثاني 2 بقلم فاطمه محمد

رواية قائد الغرام البارت الثاني

رواية قائد الغرام الجزء الثاني

قائد الغرام
قائد الغرام

رواية قائد الغرام الحلقة الثانية

مي بستغراب …
معرفش انا فتحت الرساله زاي ما قولتلي لقيتي الصوت دا والشاشه بقت بالمنظر دا
ركضت غرام بزعر الي الاب توب ونظرت اليه بصدمه كبيره ثم بدات تضغطت علي زراير كثيره وهي تقول بخضه كبيره ….
لا لا انتي عملتي ايه يا مي
مي بخضه …
والله ما عملت حاجه انا قولتلك في رساله جاتلك وانتي قولتيلي افتحيها ففتحتها
نظرت اليها غرام بصدمه ونظرت الي الاب قليلا وهي ومازلت تضغط علي الازرار لكنها فشلت فغلقت الاب بغضب ووقفت وهي تضع يدها بدخل شعرها بصدمه وخوف كبير
مي بقلق ….
غ غرام في ايه
غرام بحده ….
في ان الرساله اللي جات دي كانت هكر عايز يخترق الجهاز وخلاص وصل يعني هو دلوقتي يعرف كل حاجه عني انا كده روحت في داهيه انتهيت
مي بحزن شديد وتوتر اكبر ….
والله ما كنت اعرف انا سالتك وانت…
قطعت غرام كلامها وهي تقول بحده ….
كان قصدي الموبيل مش لاب توب من امته اصلا وانا بقولك حاجه علي الاب
ادمعت عيون مي وقالت بحزن ….
والله ماكنت اعرف
اغمضت غرام عيونها ثم اقتربت منها وقالت باسف ….

 

 

معلش يا مي اتعصبت عليكي هو انا اللي غلطانه اني مسالتش خلاص متزعليش مني
مي بحزن …
طيب هو ايه اللي هيحصل
غرام بتنهيده ….
ربنا يستر انا هحاول اني اخترق حسابه بس يارب اوصلوه لان لو موصلتوش هتبقا كارثه
مي باسف وهي تشعر بالذنب ….
والله مكان قصدي
غرام ببتسامه ….
خلاص يا بت بقا محصلش حاجه بس برضو عقابنا لكي هتفضلي قاعده معايا النهارده وهتعملي النسكافيه طول الليل
مي بسرعه ….
وانا موافقه والله بس اهم حاجه الموضوع يتصلح
جلست غرام علي الكرسي مره اخري وهي تعمل بسرعه وتوتر في نفس الوقت و مي تجلس امامها
ظلت هكذا طول الليل ولا ينفع اي شي فلقد فشلت بالفعل
الي ان اشرقت الشمس ثم نظرت الي السرير وجدت مي نايمه فنظرت الي الاب مره اخري وظلت تعمل ولكن ايضا لا فائده فاغلقت الاب بغضب شديد ووضعت راسها عليها بتعب وخوف كبير الي ان وجدت جدتها تدخل الي الغرفه
ماجده بستغراب وهي تنظر الي السرير ثم نظرت الي غرام ….
ايه دا انتي مانمتش ومي كمان بايته هنا
نظرت اليها غرام وقالت ببتسامه …
لا يا تيتا انا نمت بس صاحيت بدري شويه النهارده فقلت اقعد علي الاب
ماجده ببتسامه ….
طيب ياله صاحي مي وتعالو علشان تلحقو تفطرو قبل الجامعه

غرام …

 

 

حاضر
غادرت ماجده من الغرفه وفتحت مي عيوانها فهي استيقظت من لاحظت دخول جدتها
ثم نظرت الي غرام وقالت بخوف ….
ها عملتي ايه
غرام بتنهيده ….
معرفتش اوصل لي الحساب بتاعه كانه عمله مخصوص علشان يوصلي وقفل الحساب بتاعه
مي بقلق ….
طيب هنعمل ايه دلوقتي
غرام ..
العمل عمل ربنا بقا اما نشوف ايه اللي هيحصل ياله علشان ورانا جامعه
***************
وصلت غرام و مي الي الجامعه ودخلو الي المدرج كانت غرام و مي متوترين بشده
مي ….
غرام هو ايه اللي هيحصل
غرام بتنهيده …..
ربنا يستر لو اخد حاجه من الاب رقبتي هتبقا تحت رجليه
مي ….
لا ان شاء الله مش هيكون اخد حاجه
ثم سكتو عن الكلام عند دخول الدكتور
جلسو قليلا يستمعون الي الشرح الي ان وجدو احد من الامن يدخل الي الدكتور ويحدثه ثم قال الدكتور …..
الطالبه غرام مالك
نظرت غرام الي مي بخوف ثم وقفت وقالت …..
احم ايوه يا دكتور
الدكتور ….
اتفضلي علي مكتب رائيس الجامعه محتاجينك هناك
نظرت مي لها بخوف وقالت ….
انا هاجي معاكي
غرام …
لا خليكي ربنا يستر
ثم ذهبت الي هناك وخبطت علي الباب سمحو لها بدخول فدخلت وجدت رئيس الجامعه جالس علي كرسي مكتبه وامامه راجل اخر
نظرت اليهم بخوف شديد وقالت ….

 

 

ايوه يا فندم حضرتك طلبتني انا غرام
اول ما قالت اسمها نظر الرجل الذي امامه اليها بسرعه فنظرت اليه بستغراب ثم قال رائيس الجامعه …..
اتفضلي اقعدي يا انسه سياده اللؤاء جمال هيتكلم معاكي في موضوع يخص اهلك انا هستنا بره شويه علي بال ما تخلصو
خرج من المكتب وتركهم مع بعض
كانت غرام متوتره بشده وذداد توترها اكثر حينما وجدته ينظر اليها ويقول بهدو ….
طبعا انتي عارفه انا عايزك ليه مش كده
نظرت اليه غرام بخوف وقالت ….
احم لا يا فندم مش عارفه
جمال ببتسامه هادئه ….
لا عارفه مش معقول اكبر هكر في مصر متفهمش انا بقول ايه
نظرت اليها غرام بخضه كبيره ثم قالت بتوتر وخوف ….
والله يا فندم انا كل اللي كنت بعمله دا غرضي فيه خير مش حاجه تانيه
جمال بهدو ….
انا عارف انك بتهكري حسابت وتاخدي مبلغ مش قليلا وتوزعيه علي الملاج بس للاسف لو الموضوع دا اتعرف المحكمه مش هتاخد بكلامك دا وطبعا مش محتاج افكرك ان عقبتها مش قليله
كانت غرام مع كل كلمه تقولها يرتعش جسدها وهي تفرك في يدها بتوتر كبير ثم قالت ….

ان انا ممكن ابطل اللي بعمله دا خالص بس بلاش موضوع المحكمه دا
صمت جمال قليلا ثم قال ….
بصي يا غرام انا ممكن انهي الحوار دا دلوقتي ميكونش فيه مشكله خالص بس بشرط
غرام بسرعه …

 

 

انا تحت امرك
جمال ….
قبل ما اقول الشرط بتاعي اذي هكر كبير ذايك تجيله رساله وتفتحه كده علي طول
نظرت غرام اليه بتوتر فهي لا تريد ان تدخلي صديقتها في الموضوع فقالت ….
اللي حصل بقا
جمال ….
ماشي يا غرام اللي انا عايزه منك مش هينفع يتقال هنا بس كل اللي اقدر اقولهولك اني عايزك في مهمه مش سهله ابدا
نظرت اليه بستغراب وقالت ….
مهمه ازاي يعني عايزني اهكر حساب حد مثلا
جمال ….
انتي هتهكري حساب بس مش حساب شخص احنا عايزن بس نستفاد من الموهبه اللي عندك دي في خير اكبر المهمه طبعا مش سهله غلطه فيها ممكن تودي الي وفاتك مش انتي لوحدك لا انتي والفريق اللي معاكي وناس كتير جدا
غرام بداهشه ….
وف وفات ازاي يعني مش فاهمه
جمال ….
لما توافق الاول هبقا اقولك وعلي فكره الموضوع دا محدش هيعرفه خالص لا جدتك ولا مي صاحبتك
ثم وقف وقال وهو يغلق زرار الجاكت ….
هديكي يومين تفكري وتردي عليا بس ياريت تحطي في دماغك ان في حاله رفضك مش هعرف اقول حاجه لي المحكمه لما تحقق معاكي وخصوصا ان بيناتك بقت موجوده عندهم
ثم تحرك وجاء ليفتح الباب فوقت غرام بسرعه وقالت ….
طيب انا لو وافقت اجي لحضرتك فين
نظر لها ثم قال ….
مبني العمليات الخاصه
وتركها وغادر من المكتب تحت صدمت غرام
****************

 

 

في مكتب العمليات
كانو الشباب جالسين مع بعض في غرفه الاستراحه
احمد ….
تفتكرو العمليه اللي جايه هتبقا ايه
ابرهيم ….
اكيد يعني في قنابل تانيه وعايزنا نعرف مكانهم
سامر …..
لو كده كانو خالو اي فريق يمسك المهم دي بس معني انهم يجمعونا مع بعض والقائد حسام المنوفي بنفسه اكيد المهم خاطره اووي
احمد ببرود …
جايز بردو علي العموم متفرقش كتير
سامر ….
اتكلم عن نفسك انا مبقتش حر نفسي انا في زوجه وبنت في رقبتي محتاجني
احمد ….
هههههههه اهدي يا عم ياعني انت شايفني عايز اموت اوووي منا كمان في ناس خايفه عليا
ابرهيم ….
هههههههه ايه يا صياد انت واقعت علي واحده جديده ولا ايه
احمد ….
واي واحده بنت ايه واتكه

سامر بضيق ….
ربنا يهديكي يابني وتلاقي بنت الحلال اللي تعقلك
احمد ….
ليه هو انا اهبل ولا ايه عايزني اتجوز بقا تقولي رايح فين جاي منين يابني الحياه فيها حاجات احلا من كده بكتير اخرج النهارده مع مريم بكره سماح بعده نوره وهكذا
جاء سامر ليرد عليه فرن هاتفه واجدها فريده زوجته فقال وهو يمسك هاتفه ….
لولا ان عايز ارد كنت رابتك علي كلامك دا
احمد ….

 

 

هههههههه ماشي يا عم فهد
خرج سامر من مكتبه ثم اجب علي الهاتف وقال ببتسامه ….
مساء الجمال
اجبت فريده زوجته بحزن ….
مش هرد عليك علي فكره ومش هتعرف تصلحني زاي كل مره انت مش قلت هاتجي النهارده
سامر ….
انا اسف والله يا حبيبتي انت عارفه الشغل بس والله هعوضك لما ارجع
فريده ….
كل مره برضو بتقول كده سامر انا بقالي اسبوعين مشوفتكش انت واحشتني اووي
سامر بحزن ….
والله انت كمان واحشتني اووي انا ان شاء الله هحاول اخد يوم اجازه واجيلك متزعليش بقا علشان خاطري انا
فريده ببتسامه ….
طيب خلاص مش زعلانه
سامر …
اخبار فريده الصغيره ايه
فريده ….
بتعيط علشان انت واحشتها اووي سامع بيتعيط ازاي
سامر ….
هههههههه يعني فريده اللي عندها سنه بتعيط علشان واحشتها ولا ام فريده هي اللي بتقول كده
فريده ….
وام فريده هتقول كده غير لما يكون ابو فريده واحشاها جداااا
سامر ….
ربنا يخليكي ليا يارب ياله انا لازم اقفل علشان عندي شغل
فريده بسرعه ….
طيب خد بالك من نفسك والبس تقيل علشان الجو برد واتعشاء و..
سامر ….
ههههههههه خلاص خلاص حاضر هعمل كل اللي انتي عايزه ياله خدي بالك من نفسك ومن فريده ماشي
فريده ببتسامه ….

 

 

حاضر مع السلامه
سامر ….
سلام
ثم دخل الي الغرفه وهو يبتسم
احمد بغمزه ….
ايه يا فهد المدام كانت بتصلحك ولا ايه
سامر ….
ولا هزر في كل حاجه الا مراتي انت فاهم
احمد ….
هههههههه خلاص يا وحش اهدا
دخل حسام الي الغرفه اول ما رائه وقفو بسرعه وهم يادون التحيه
حسام بجديه وهو يضع يده خلف ظهره ….
ياله يا رجله علي مسكر التدريب النهارده انا اللي هدربكم
احمد بخوف ….
هااا حضرتك اللي هتدربنا
حسام بهدو …
ااه انا في حاجه
احمد وهو يبتسم بخوف ….
لا يا فندم
نظر اليهم ثم غادر من الغرفه وهو يبتسم علي خوفهم فمعهم حق فمعرف عن حسام المنوفي انه لا يرحم في التدريب

سامر وهو يرتب علي كتفه بشماته ….
ياله يا بتاع البنات ورينا الثقه اللي كانت عندك دي في التدريب
وتركه وهو يرحل في الغرفه
ابرهيم ….
اجيب جسم اكبر من جسم دا منين علشان اعرف اهزمه
احمد ….
الكلام دا مش مع حسام المنوفي يا صخره ياله بينا قبل ما نتاخر انت عارفه
وذهبو الي التدريب
****************

 

 

مر اليوم علي غرام وهي في غرافتها لم تخرج منها ابدا تفكر في كلامها فهي حتي لا يوجد لها خيار بان ترفض
كانت تجلس علي السرير وهي تضم رجليها الي جسدها وتضع راسها عليهم
في الصباح
دخلت اليها جدتها وجدتها هكذا فقالت بخضه ….
غرام مالك في ايه
نظرت اليها غرام وقالت ….
مفيش يا تيته عادي صحيت بدري فقلت منمش تاني علشان متاخرش علي الجامعه
نظرت اليه ماجده وجلست امامها وقالت وهي تبعد شعرها القصير خلف اذنها وقالت بحنان ….
انتي لو كدبتي علي الدنيا دي كلها مش هتعرفي تكدبي عليا دا انا اللي مربيكي قولي مالك
نظرت اليها غرام بتوتر ثم ابتسم وقالت ….
ولا حاجه يا حبيبتي بذمتك انا هكدبك عليكي انتي برضو يا جودي يا قمر انتي
ماجده ….
هههههههه ماشي مع اني مش مصدقك بس هستنا لما تجي تحكيلي من نفسك وياله علشان تفطري قبل الجامعه
غرام ….
حاضر هلبس بس واجي وراكي
غادرت ماجده من الغرفه فنامت غرام علي السرير وهي تضع يدها علي راسها وتقول بتوهان ….
اعمل ايه بس يااارب
*************
عند مي
استيقظت من نومها وارتدات ملابسها وخرجت من غرفتها وجدات والدتها تجلس علي السفره وهي تشرب قهوتها ويدها الاخر تشرب سجاره
اغمضت مي عيونها بنفاذ صبر وجاءت لتغادر من الشقه فنادت عليها والدتها
فوققت مي بضيق ونظرت اليها فقتربت منها والدتها وهي مازلت تشرب من السجاره ….
ايه مفيش حتي صباح الخير
مي بضيق ….
معلش اصل مش متعوده اني اصحه القيكي ديما بتبقي نايمه
نوال ببرود وهي تخرج دخان السجاره ….
عادي عندي مشوار علشان كده صحيت بدري
نظرت لها مي بقرف وجاءت لتغادر من الشقه فقالت لها والدتها ….
ايه مش هتسالني المشوار دا فين زاي كل مره ولا ايه
نظرت لها مي وقالت ….

 

 

لا مخلص الكلام دا لما كنت فكراكي هتعملني زاي اي ام ما بتعمل بنتها انما طلعت غلطانه
وتركتها وغادرت من الشقه
خرجت غرام في نفس الوقت وجدت مي تقف امامها وهي حزينه هكذا فقتربت منها وقالت ….
ايه يا مي مالك
مي بهدو ….

لا مفيش كالعاده يعني اتخنقت مع الست الولده
غرام بحزن عليها ….
طيب متزعليش ان شاء الله كل حااجه هتتحل
مي ببتسامه ساخره ….
تتحل مع نوال هانم ماظنش المهم فكك انتي مقولتليش ايه اللي حصل امبارح
غرام ….
انا قولتلك يا بنتي انهم مكنوش عايزني علشان حاجه مهمه يعني
مي ….
ايوه يعني كانو عايزنك ليه
نظرت لها غرام قليلا ثم نظرت الي الجانب الاخر وقالت بخضه ….
يالهوووي ايه دا
نظرت مي بسرعه وقالت بخضه ….
ايه في ايه
فضربتها غرام علي قفها وجرت بسرعه وهي تضحك وتقول …..
ههههههههههههه انا اللي كسبت النهارده
ركضت مي خلفهم وقالت ….
طيب والله منا سيباكي
****************
في صباح اليوم التالي
قررت غرام ان توافق علي ذلك فلا يوجد مفر من الرفض ارتدات ملابسها المكونه من بنطال من الجنزل الواسع وفوق سور شيرت من اللون النبيتي وارتدات شنطه الذهر
وغادرت من المنزل قبل ان ترها جدتها
نزلت من البيت وركبت التاكسي اعطته العنوان وذهبت الي هناك
بعد ان وصلت سالت علي مكتب اللؤاء جمال فاخبرها انه في الدور الثاني وصلت امام مكتبه فوجدت عسكري امام الغرفه
غرام ببعض التوتر ….
لو سمحت ممكن اقبل اللؤاء جمال
العسكري ….
نقوله مين
غرام ….
احم قول غرام مالك
دخل العسكري الي الدخل وانتظرت بعض الثواني وجدته يخبرها بان تدخل
دخلت غرام الي الغرفه وهي خائفه للغايه تقدم قدم وتاخر اخر
نظرت وجدت اللؤاء جمال امامها وهو يقف ويبتسم لها ….
اهلا بي الفرد الاخير في فريق الاسود
اول ما قال ذلك نظرت له بتوتر اكبر
***************

 

 

في الغرفه الاجتماعات
كان الشباب جالسين ينتظرون اللؤاء جمال كما اخبرهم وبعد عددت دقائق
دخل اليهم اللؤاء جمال فوقف جميعا في ثابت
وقف امامهم اللؤاء جمال وقال بثبات ….
طبعا انتو عارفين ان العمليه مش سهله وان ابطال مفعول القنابل دي صعبه جدا وبنا علي ذلك انا استعنت باكبر هكر موجوده في مصر علشان كده اعرفكم علي العضو الجديد في فرقكم
كانو جميعا يسمعونه وهم واقفون في احترام وينظرون امامهم
دخلت غرام الي االغرفه بتوتر كبير واول ما راتهم اذداد توترها اكثر
نظرو جميعا اليهم بصدمه كبيره
ماذا فتاه

يتبع….

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة الرواية كاملة اضغط على : (رواية قائد الغرام)

اترك رد