روايات

رواية حب مجهول  الفصل الأول 1 بقلم هنا عماد

رواية حب مجهول الفصل الأول 1 بقلم هنا عماد

رواية حب مجهول البارت الأول

رواية حب مجهول الجزء الأول

حب مجهول

رواية حب مجهول الحلقة الأولى

نزلت بوست صراحة علي الواتساب وفي اخر اليوم جيت اشوف الي اتبعتلي عليه
وكلها حاجات حلوة بس لفت نظري حد
“ابقي خلي بالك وانتي بتعدي الشارع
وروحي من الشارع الرئيسي بلاش الشوارع الجانبية”
اتفاجأت جدا لما شوفت الكلام دا
وعملت اسكرين ونزلت الاستوري وقولت
/..مين؟!
وبعدين قعدت افكر شوية مع نفسي
يمكن اعرف مين..
لكن معرفتش برضو دخلت اشوف الي بيشوف الاستوري وكلهم قرايبي الي من مناطق بعيدة وصحابي البنات وبس
نمت وصحيت عشان اروح الدرس بتاعي
وكنت خايفة جدا من الامتحان
وكل تفكيري ازاي اقفل

وفتحت الموبايل ولقيت رسالة صراحة
“ان شاءالله هتقفلي الامتحان بس ركزي كويس المستر جايب كام سؤال صاعبين”
اتفاجأت اكتر
ودا اكيد حد عارفني كويس لا وعارف الامتحان وكمان عارف اني همتحن
علي منا عايزة اعرف مين علي قد منا خايفة لان كدا انا متراقبة
خلصت الامتحان و روحت مع صحابي
ووانا مروحة افتكرت الكلام
واني امشي من الشارع الرئيسي
بس قولت وهيحصل اي يعني.. منا بمشي كل يوم من الشوارع التانية
ومشيت من الشوارع الجانبية
واول مروحت لقيت رسالة صراحة
“هو انا مش قولتلك متمشيش من الشوارع الجانبية تاني..هتستفادي اي من عندك دا لما تحصلك مصيبة”
قفلت الموبايل وانا مرعوبة..

نمت وصحيت الصبح كنت تعبانة
ومقدرتش اروح دروسي
ولقيت رسالة بليل
“مجتيش ليه النهاردة كنت مستني اشوفك..”
روحت تاني يوم وانا عمالة اركز اشوف لو حد مراقبني..
وبليل كان عندي فرح ولبست فستان احمر
ووانا في الفرح بفتح الموبايل لقيت..
“شكلك قمر اوي النهاردة البسي الفستان دا يوم ماجي اتقدملك
ان شاءالله ونجيب بنوته شبهك”
وكل يوم رسايل زي كدا لحد مامتحناتي قربت والرسايل اتغيرت وبقيت …
” (لا تحزن إن الله معنا) اوعي تخافي او تيأسي ربنا مبيضيعش تعب حد انتي تعبتي كتير
وشاطرة.. خليكي واثقة في ربنا وفي نفسك”

وكل يوم رسايل تحفيز وكنت بفرح جدا
ولقيت في يوم رسالة
“اول ماهتخلصي ان شاءالله وتخشي الجامعة
هاجي وهتقدملك بس انتي شدي حيلك
عايز افرح بيكي”
اول امتحان ليا..
“ها عملتي اي.. انا واثق انك حليتي كويس عقبال الباقي”
والحقيقة كنت فرحانة مالامتحان…
ونزلت استوري ان قد اي هو سهل وحلو
“طب الحمدلله طمنتيني روحي
بقا ذاكري عشان بكرة”
وخلصت الامتحانات اخر يوم جه
وكنت مبسوطة اني خلاص خلصت…
وروحت وانا مستنية الرسالة

..
..
..
بس مفيش حاجة…
مفيش رسالة…
اول يوم ميبعتش فيه…
عدا يوم واتنين وتلاته واسبوع لحد مالنتيجة قربت وظهرت
جبت 94٪ كنت طايرة مالفرح
واني هدخل الكلية الي عيزاها
ولقيت الرسالة بعد منزلت استوري
اني جبت كام..
“الف الف مبروك كنت واثق انك هتعمليها
وكنت دايما بدعيلك”
عدت ايام تاني ومفيش حاجة برضو
ودخلت الجامعة…

اول مروحت من يوم من الايام مالجامعة..
بابا/..جالك عريس يا ندي الف الف مبروك..
.._/عريس مين يبابا..
/واحد ابن حلال شافك وجه يطلبك بس
وهييجي تشوفيه وتتعرفو علي بعض
بكرة ان شاءالله
دخلت اوضتي وفضلت اعيط وانا اقول
_انت فين.. وعدتني انك هتيجي..
جه بكرة
ولبست طقم سواريه…
واول مخرجت لقيت شاب قاعد
ومبصتلوش
وسابونا نتعرف علي بعض
لقيتو بيقولي
/..مش قولتلك ابقي البسي الفستان الاحمر يوم متقدملك..
بصيت بسرعة في وشو..

/..انا حاسة اني اعرفك.. انت..
/انا اه المشرف بتاع مستر يوسف
وانا الرخم بتاع الرسايل…
بس والله كان نيتي اني احسسك اني جمبك حتي لو متعرفنيش…
ودايما كنت بدعيلك تجيبي مجموع
يفرح قلبك..
والفترة الي مكنت بكلمك فيها..
كنت مشغول بتجهيز شقتنا..
ولحد مبقيت اهو جمبك بجد.. مش ورا الشاشة…

يتبع …

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا 

لقراءة جميع فصول الرواية اضغط على ( رواية حب مجهول )

اترك رد